الرئيسيةحياتنااكتشف لماذا يجب ألا تقبل أطفالك على الفم، وفقًا لعلماء النفس

اكتشف لماذا يجب ألا تقبل أطفالك على الفم، وفقًا لعلماء النفس

- Advertisement -

وطن-إن الأطفال من أنقى الكائنات في العالم. لا يمكننا منع أنفسنا من منحهم المودة والعاطفة من خلال الإيماءات الجسدية مثل العناق أو المداعبات أو حتى القبلات الصغيرة. ومع ذلك فإن تقبيلهم على شفاههم مسألة لا يجمع عليها الأطباء.

وعلى الرغم من أن البعض يجدون أنه من الطبيعي أن يقبل الآباء أطفالهم، إلا أن هناك أيضًا من يعتقد عكس ذلك.

تقبيل الأطفال بين السادسة والسابعة من العمر على الشفاه يمكن أن يثير غريزتهم
تقبيل الأطفال بين السادسة والسابعة من العمر على الشفاه يمكن أن يثير غريزتهم

فهل هناك مخاطر لتقبيل الأطفال على الفم؟ هذا سؤال نطرحه معظمنا على أنفسنا وعلى علماء النفس.

تنقسم الآراء بين علماء النفس

- Advertisement -

بحسب مجلة “إيل إيتي أون بيب” الفرنسية، تنقسم الآراء بين علماء النفس، فعلى سبيل المثال تعتقد الدكتورة شارلوت ريزنيك، أن القليل من القبلات العاطفية من الوالدين يمكن أن تزعزع استقرار الأطفال الصغار. كما زعمت من خلال  عمود كتبته على موقع Mirror UK البريطاني، أن الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 4 و 6 سنوات “على دراية بحياتهم الجنسية”، ما يعني أن القبلات على الشفاه المتبادلة مع والديهم يمكن أن “تخلق روابط عاطفية مربكة”.

بعد تفشيه في 20 دولة.. ماذا تعرف عن التهاب الكبد الغامض الذي يصيب الأطفال؟

من جانبه، يتبنى الطبيب النفسي الفرنسي للأطفال، ستيفان كليرجي، ذات الرأي مع شارلوت ريزنيك. وبالفعل قال خلال ظهوره على موجات إذاعة RTL إن “التقبيل على الفم يبقى تصرفا يميز العشاق”.

بعض علماء النفس مع تقبيل الأطفال على شفاههم

بينما لا يبدو أن شارلوت ريزنيك وستيفان كليرجي ملتزمتان بتقبيل الأطفال على الإطلاق، فإن علماء نفس آخرين يجدون أنها لفتة طبيعية.

القبلة على الشفاه تبرز المودة والعاطفة التي يكنها الآباء لأطفالهم
القبلة على الشفاه تبرز المودة والعاطفة التي يكنها الآباء لأطفالهم
- Advertisement -

هذا هو الحال بشكل خاص مع عالمة النفس البريطانية، هيذر إيرفين راندل، التي قالت خلال مقابلة في إحدى وسائل الإعلام الأسترالية إن التقبيل لفتة طبيعية على عكس ما يعتقده الكثير من الناس، بحسب ما ترجمته “وطن”.

وتقول “إنها ليس إيماءة تتعلق بالجنس فحسب”، والدليل على ذلك أننا لا نتردد في تقبيل أطفالنا في الأماكن العامة، حسب قولها.

بالنسبة إلى هيذر إيرفين-راندل، تظل موافقة الأطفال الصغار هي الأهم بغض النظر عن السبب.

كيف تتحدث مع الأطفال عن الحرب؟ .. 7 نقاط يجب وضعها في الاعتبار

في الحقيقة هذه المسألة لا تُثار بين علماء النفس فحسب؛ بل على الإنترنت أيضاً، يتم الحديث عن هذا الموضوع كثيرًا لأن البعض لا يرى مانعا في تقبيل طفله على شفاهه والبعض الآخر يرفض هذا الأمر.

في ذات السياق، احتل ديفيد بيكهام عناوين الصحف أكثر من مرة لنفس السبب. ففي كانون الثاني (يناير) 2022، على سبيل المثال، قبّل لاعب كرة القدم السابق ابنته الصغرى على فمها وانتشرت الصورة سريعا على مواقع التواصل الاجتماعي.

في ذلك اليوم، أراد زوج فيكتوريا بيكهام  بهذه الصورة مشاركة هذه اللحظة الجميلة مع مشتركيه. لكن في المقابل لم يستطع بعض مستخدمي الإنترنت إلا إدانة فعلته. وهكذا باتت صورة الأب وابنته وهما يقبلان بعضهما البعض على الفم صادمة بالنسبة لمجموعة من الناس.

علماء نفس يقولون أن القبلة على شفاه الأطفال لفتة طبيعية،
علماء نفس يقولون أن القبلة على شفاه الأطفال لفتة طبيعية،

في الواقع ، يعتقد بعض مستخدمي الإنترنت أن هاربر قد كبرت بالفعل وينبغي ألا يستمر والدها في تقبيلها على فمها. حتى أن هناك من نصح ديفيد بإظهار حبه لابنته الصغرى من خلال القبلات على الجبهة أو على الخد، ولكن ليس على الشفاه. فهذا “غير مقبول” على حد قوله.

لحسن الحظ، كان ديفيد بيكهام لا يزال قادرًا على الاعتماد على دعم مستخدمي الإنترنت الآخرين الذين لم يترددوا في الدفاع عن الأشقر الوسيم. من جهة أخرى، يمكن للمرء أن يقرأ في التعليقات على المنشور “أنها قبلة عادية ليس لها أي شيء رومانسي أو غير ذلك”.

علاوة على ذلك، ليست هذه هي المرة الأولى التي يثير فيها ديفيد بيكهام الجدل لنفس السبب. لقد رأيناه بالفعل يقبل ابنته على الإنترنت، وفي الأماكن العامة أيضا.

كيف يؤثر إعلان المشروبات الغازية على الأطفال؟ .. دراسة جديدة تجيب

وفي مقابلة بتاريخ 2017، زعم أنها طريقته في إثبات عاطفته تجاه أطفاله. وكما كشف ليس هاربر فقط هو الذي يقبله  ولكن أبنائه أيضًا. تذكر أن لاعب كرة القدم السابق كان لديه أربعة أطفال من فيكتوريا بيكهام: بروكلين وروميو وكروز وهاربر.

هذه الطريقة الأفضل للتعامل مع الأطفال ذوو الشخصية القوية .. تعرفوا عليها

معالي بن عمر
معالي بن عمر
معالي بن عمر؛ متحصلة على الإجازة التطبيقية في اللغة والآداب والحضارة الإسبانية والماجستير المهني في الترجمة الاسبانية. مترجمة تقارير ومقالات صحفية من مصادر إسبانية ولاتينية وفرنسية متنوعة، ترجمت لكل من عربي21 و نون بوست والجزيرة وترك برس، ترجمت في عديد المجالات على غرار السياسة والمال والأعمال والمجال الطبي والصحي والأمراض النفسية، و عالم المرأة والأسرة والأطفال… إلى جانب اللغة الاسبانية، ترجمت من اللغة الفرنسية إلى اللغة العربية، في موقع عرب كندا نيوز، وواترلو تايمز-كندا وكنت أعمل على ترجمة الدراسات الطبية الكندية وأخبار كوفيد-19، والأوضاع الاقتصادية والسياسية في كندا. خبرتي في الترجمة فاقت السنتين، كاتبة محتوى مع موسوعة سطور و موقع أمنيات برس ومدونة صحفية مع صحيفة بي دي ان الفلسطينية، باحثة متمكنة من مصادر الانترنت، ومهتمة بالشأن العربي والعالمي. وأحب الغوص في الانترنت والبحث وقراءة المقالات السياسية والطبية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث