الرئيسيةالهدهدتطورات جديدة بحادث الطائرة الجزائرية التي عثر بداخلها على جثتين

تطورات جديدة بحادث الطائرة الجزائرية التي عثر بداخلها على جثتين

- Advertisement -

وطن- عزلت الجزائر مسؤولين كبار في الشرطة على خلفية وفاة شابين في طائرة أثناء محاولتهما الهجرة السرية خارج البلاد.

طائرة الجزائر

وبحسب وسائل إعلام جزائرية تم إنهاء مهام مسؤولين كبار في شرطة الحدود ومطار هواري بومدين الدولي، وذلك بعد أيام من العثور على جثتي شابين داخل مخبأ عجلات في طائرة جزائرية.

وذكرت أن من بين المسؤولين المقالين مدير شرطة الحدود “مخلوف صالح الذي خلفه في المنصب بالنيابة المفتش العام للأمن الوطني “أرزقي حاج سعيد”.

- Advertisement -

كما تم توقيف رئيس مصلحة بفصيلة شرطة الحدود في مطار هواري بومدين، وكذلك توقيف المحافظ الرئيسي للشرطة المكلف بتقنية الأمن بالمطار.

وأعلنت المديرية العامة للأمن الوطني بالجزائر، السبت الماضي، عن اكتشاف جثتي شابين تتراوح أعمارهما بين 20و23 عاما، على مستوى أحد أجزاء طائرة من نوع ايرباص 330 تابعة للخطوط الجوية الجزائرية كانت متوقفة على أرض مطار هواري بومدين الدولي في العاصمة الجزائر.

اختناق جراء نقص الأوكسجين

وبحسب وسائل إعلام محلية فإن الجثتين تعودان لشابين جزائريين كانا يحاولان الوصول إلى أوروبا بطريقة غير شرعية، وتبين من التحقيقات أنهما اختنقا من جراء نقص الأوكسجين.

- Advertisement -

وكشف نشطاء اسمي الشابين الضحيتين وهما “ابرهيم باشا”و”منير زوبيري” من أبناء حي بن واضح بلدية حمادي بولاية بومرداس.

إلى مطار أورلي الدولي

بدوره، قال مصدر نقابي بالخطوط الجوية الجزائرية لوكالة لأناضول التركية، إن الشابين “عثر عليهما صباح السبت من طرف فرق فنية تابعة للشركة بمقصورة الأمتعة على متن طائرة تجارية كانت ستتجه إلى مطار أورلي الدولي بالعاصمة الفرنسية باريس”.

التحقيق في ملابسات القضية

وأوضح المصدر أن الشابين “يرجح صعودهما للطائرة مطلع يونيو (حزيران) الجاري، بغرض الهجرة بطريقة غير نظامية نحو أوروبا”.

وأردف أن “الفرق التي عثرت على الضحيتين وجدت جوازي سفريهما مثبتين على ساقيهما”، مشيراً إلى أن السلطات “باشرت تحقيقا فورياً لمعرفة ظروف وملابسات القضية، كما سيتم تشريح جثتي الضحيتين لتحديد أسباب الوفاة بدقة”.

“الهروب من جحيم الجزائر”

وأثارت الحادثة وخبر الإقالات الكثير من الجدل والاستياء على مواقع التواصل الاجتماعي ” تويتر، لا سيما مع تداول فيديو لهما وهما يتحدثان عن الرحلة باتجاه مدينة برشلونة حيث علق “شوقي بن زهرة”: (“الحرقة الجوية” هي الطريقة الجديدة للهروب من جحيم الجزائر.)

وأضاف أن شابين حاولوا “الحرقة” عبر طائرة للخطوط الجوية الجزائرية بعدما تسللوا إليها بكل سهولة محاولين تكرار تجربة الطفل أيمن الذي نجح في الوصول إلى فرنسا. وأردف “بهذا تتواصل عملية هروب الشباب برا وبحرا وجواً.

ونظراً لتدهور الأوضاع الإقتصادية وانخفاض فرص العمل والبطالة يحاول الشباب الجزائريون الهجرة بشكل غير شرعي إلى أوروبا، لكن كثيراً ما يلقون مصرعهم وبخاصة في طريقهم إلى أسبانيا.

“الجنرلات اللصوص”

وأتى الجزائريون في المركز الأول للواصلين إلى إسبانيا بشكل غير نظامي عام 2021، وأُحصِي حوالي 10 آلاف جزائري وصلوا إلى إسبانيا بحرا.

وذلك بالإضافة إلى وجود عدد من الجزائريين الذين سافروا إلى إسبانيا بشكل شرعي وقررّوا البقاء هناك رغم انتهاء مدة تأشيراتهم.

وعقب صاحب حساب باسم ” ابليكيشن” متحدثاً عن الضحيتين:”ماتوا في سماء الوطن.. الوطن الذي لم يحتويهم ولم يعطيهم، وتولاه الجنرلات اللصوص”.

“فاجعة تدمي القلوب”

وفي السياق ذاته قال “عماد أمسمير” في فاجعة تدمي القلوب.. حلم الهروب إلى أوروبا ينهي حياة جزائرييْن بين مُحركيْ طائرة جزائرية “.

وعلق “محمد بايض” أن المخابرات الخسائرية –كما سماها- بارعة في كشف كل مايتعلق بالمغاربة وفشلت في اكتشاف شابين جزائريين تسللا إلى مدرج المطار. ولقيا حتفهما بفعل نقص الأوكسجين بمكان عجلات طائرة جزائرية راسية بمطار هواري بومدين،قمة الغباء والوقاحة”.

“شاهد” .. “وطن” تكشف حقيقة فيديو انتشر على نطاقٍ واسع لتحطم الطائرة العسكرية الجزائرية

 

خالد الأحمد
خالد الأحمد
- كاتب وصحفي مواليد مدينة حمص 1966، نشرت في العديد من المجلات والصحف العربية منذ عام ١٩٨٣ م , درست في المعهد العلمي الشرعي ثم في الثانوية الشرعية بحمص عملت مراسلاً لجريدة الإعتدال العربية التي تصدر في الولايات المتحدة الأمريكية - نيوجرسي و- جريدة الايام العربية - ولاية فلوريدا أعوام 1990- 2000 وجريدة الخليج الإمارات العربية المتحدة - الشارقة - جريدة الاتحاد -أبو ظبي - مجلة روتانا السعودية - مجلة أيام الأسرة ( السورية) وأغلب الصحف والمجلات السورية، وبعد الإنتقال إلى الاردن اتبعت دورتين صحفية واذاعية لشبكة الاعلام المجتمعي ودورة لمركز الدوحة لحرية الإعلام في عمان وأنجز عشرات التقارير الإذاعية في إذاعة البلد وموقع عمان نت. أعمل كمتعاون مع موقع (زمان الوصل) باسم "فارس الرفاعي" منذ العام 2013 لدي اهتمامات بالكتابة عن القضايا الاجتماعية والتراث والظواهر والموضوعات الفنية المتنوعة لي العديد من الكتب المطبوعة ومنها :(غواية الأسئلة – مواجهات في الفكر والحياة والإبداع) و" عادات ومعتقدات من محافظة حمص-عن الهيئة السورية للكتاب بدمشق 2011 و(صور من الحياة الاجتماعية عند البدو) عن دار الإرشاد للطباعة والنشر في حمص 2008 و(معالم وأعلام من حمص) عن دار طه للطباعة والنشر في حمص 2010 . - والعديد من الكتب المخطوطة ومنها: (أوابد وإبداعات حضارية من سورية) و(زمن الكتابة – زمن الإنصات - حوارات في الفكر والحياة والإبداع) –طُبع الكترونياً بموقع "إي كتاب" و(مهن وصناعات تراثية من حمص) و(غريب اليد والوجه واللسان – صور من التراث الشعبي في حمص) و(مشاهير علماء حمص في القرنين الثاني والثالث عشر الهجريين).
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث