الرئيسيةالهدهدما حقيقة الاعتداء على مفتي سلطنة عمان الشيخ أحمد الخليلي؟!

ما حقيقة الاعتداء على مفتي سلطنة عمان الشيخ أحمد الخليلي؟!

- Advertisement -

وطن – نفى مصدر عماني مطلع ومقرب من الشيخ أحمد بن حمد الخليلي، مفتي سلطنة عمان، صحة الانباء المتداولة حول الاعتداء عليه من قبل أحد الأشخاص.

وأوضح المصدر وفق ما نقله حساب “عمان نيوز” على “تويتر”، بأن رجلا جاء إلى سماحة الشيخ الخليلي في المسجد ليبث له بعض الهموم والمشكلات التي يعاني منها. لافتا إلى انه انتابته حالة نفسية.

وأكد المصدر بأنه اتضح أن الرجل مريضا نفسيا ويعالج في مستشفى السلطان قابوس.

- Advertisement -

ولفت إلى أن الحادثة وقعت قبل أيام. مشددا بأن الشيخ “الخليلي” بخير وعافية ولم يحدث له أي مكروه.

وكان مغردون تداولوا اشاعة مفادها تعرض مفتي سلطنة عمان يوم الإثنين الماضي خلال تأديته صلاة الظهر لاعتداء من أحد المصلين. زاعمين أنّه اشهر سكيناً قبل ان يتم القبض عليه، دون ان يتعرض المفتي لأذى.

- Advertisement -

يُذكر أن الشيخ أحمد الخليلي قد شارك، الخميس، في حفل توقيع مذكرة تفاهم بين مكتب الإفتاء بوزارة الأوقاف والشؤون الدينية وجامعة آل البيت بالمملكة الأردنية الهاشمية بشأن تطوير وحدة الدراسات العمانية بالجامعة.

ويعرف عن مفتي سلطنة عمان، مواقفه من القضايا التي تشغل بال الناس، وتهمّهم، ودوماً ما يعلّق عليها ببياناتٍ رسميّة ينشرها حسابه الرسمي في تويتر، حيث يتفاعل معها المغردون العمانيون والعرب بشكلٍ لافت. خاصةً وأنهم يرون فيه رجل الدين الوحيد الذي يجرؤ على قول كلمة الحق، في وقتٍ انساق رجال  الدين والعلماء للتطبيل للحكام. حسب رأيهم
سالم حنفي
سالم حنفي
-سالم محمد حنفي، صحفي فلسطيني وعضو نقابة الصحفيين الفلسطينيين. مهتم بالشؤون السياسية والعربية ويشرف على تحرير القضايا السياسية في قسم هدهد بموقع "وطن" يغرد خارج السرب منذ العام 2018". -حاصل على بكالوريوس العلوم السياسية من كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية بجامعة النجاح في نابلس-فلسطين. -ماجستير العلوم السياسية من كلية الحقوق والعلوم الاقتصادية والسياسية بجامعة تونس المنار في تخصص "النظم السياسية". -حاليا، مقيد ببرنامج الدكتوراه بنفس الجامعة لتقديم أطروحة بعنوان:"التيار السلفي وأثره على التراجع الديمقراطي في بلدان الربيع العربي". -عملت لدى العديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، (مراسل صحفي لصحيفة الأيام الفلسطينية عام 2009، ومعد للبرامج السياسية والنشرات الإخبارية في راديو الرابعة الفلسطيني،
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث