الرئيسيةالهدهد110 مليار دولار هي تكلفة سوق الضيافة في المملكة العربية السعودية

110 مليار دولار هي تكلفة سوق الضيافة في المملكة العربية السعودية

وطن- وفقًا لبحث أجرته شركة الاستشارات العقارية العالمية نايت فرانك، ستكلف خطة تحويل السعودية إلى وجهة ضيافة عالمية أكثر من 110 مليارات دولار، بهدف استكمال 310 آلاف غرفة فندقية جديدة وذلك فقًا لتصور رؤية المملكة 2030.

“عصر ذهبي”

وفي هذا السياق، نقل موقع “zawya” عن رئيس السياحة والترفيه في نايت فرانك عراب سليم قوله :”إن توفير العدد الهائل من الغرف التي خططت لها المملكة سيجلب معه عددًا من الفرص وسيكون الأكبر في تاريخ المنطقة ويبشّر بعصر ذهبي لقطاع الضيافة في المملكة.”

كما أشار سليم إلى أن التطور في قطاع الضيافة سيؤدي إلى ظهور الصناعات الموازية التي ستلبي احتياجات الأعداد المتزايدة من الزوار مؤكدا على ضرورة إحداث تغيير كبير في البنية التحتية للمملكة والحاجة لإنشاء شركات نقل وطنية جديدة.

ومن جهته، قال فيصل دوراني، رئيس أبحاث الشرق الأوسط في نايت فرانك أن السعودية “تقف على شفا تغيير جذري لمشهد الضيافة، حيث تنتقل من الرؤية إلى الواقع.”

خطة ستُكلف 110 مليار دولار 

كما أضاف دوراني:”إن المهمة الشاقة البالغة 110 مليارات دولار لتحويل مشهد الضيافة في المملكة العربية السعودية تذهب إلى أبعد من مجرد تسليم مفاتيح غرف فندقية إضافية. يجب توخي الحذر والاهتمام لتقديم الكمية الصحيحة من المنتج في المواقع الصحيحة.”

كما كشف بحث نايت فرانك أيضًا عن تغيير في كبار مشغلي الغرف الفندقية في المملكة بحلول عام 2030، حيث أوضح دوراني أن مشغلي الفنادق سيتنافسون مع بعضهم البعض لتأمين المشاريع في المستقبل، حيث تتوقع نيوم وروى المدينة إضافة حوالي 80 ألف مفتاح لكل منهما.

تقدر نايت فرانك أنه بحلول عام 2030، ستعزز مجموعة أكور مكانتها كأكبر مشغل للغرف الفندقية في المملكة العربية السعودية، مما يضاعف عدد الغرف التي تديرها إلى ما يقرب من 28000 غرفة كما سوف تقفز فنادق هيلتون من المركز الخامس حاليًا لتبرز كثاني أكبر علامة تجارية للفنادق في البلاد، مع ما يقرب من 19000 غرفة بحلول عام 2030.

وفي ذات السياق، قال سليم:”تمثل المشاريع الضخمة في المملكة حوالي 73٪ من الغرف الفندقية المزمع إنشاؤها. وعلى الصعيد المحلي، نحن على وشك رؤية زيادة بنسبة 63.2٪ في عدد الغرف الفندقية من فئة 4 و 5 نجوم بحلول نهاية العقد.”

متابعا “تتمثل الميزة التي تتمتع بها المملكة العربية السعودية على الدول الأخرى في المنطقة في حجمها الهائل. تقدم كل محافظة من محافظات المملكة الـ 13 شيئًا فريدًا وهذا بحد ذاته سيلعب دورًا مهمًا في جذب السياح إقليميًا وعالميََا.” 

عندما يتعلق الأمر بالمدن الحالية في المملكة، تقدر نايت فرانك أن هناك حاجة إلى حوالي 3.4 مليار دولار لتوفير 11,300 غرفة مخطط لها في جدة، وهو أعلى مستوى على الصعيد المحلي. تأتي الرياض في المرتبة الثانية، حيث من المتوقع أن تبلغ تكلفة 11،200 مفتاح فندقي جديد 3.2 مليار دولار.

أكثر 10 مشاريع معمارية إثارة للجدل في عام 2021 (صور)

ايمان الباجي
ايمان الباجي
إيمان الباجي من مواليد 14-12-1996 بمدينة سوسة جنسيتي تونسية متحصلة على الإجازة الأساسية في اللغة والآداب والحضارة الإنجليزية سنة 2019 من كلية الآداب والعلوم الإنسانية بسوسة. سبق وأن عملت مع شركة تونسية خاصة في مجال الترجمة وذلك تقريبا لمدة عام وبضعة أشهر أين تعلمتُ بعض أساسيات الترجمة ومجالاتها كما اكتسبت بعض الدراية بمواقع الترجمة في العالم خاصة الصحف والمجلات الأمريكية. كما قمت بعد ذلك بالترجمة لفائدة موقع كندي يهتم بالشؤون الكندية وقد كانت تجربة مفيدة جدا إذ مكنتني هذه التجرية من الإلمام بالكثير من قضايا هذا البلد. ثم بدأت العمل مع صحيفة وطن أواخر عام ٢٠٢١ وأتمنى أن أستفيد من هذه التجربة خاصة وأن هذه الصحيفة واسعة الانتشار وتهتم بمختلف القضايا في العالم.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث