“سكان نيوم لن يكونوا سعوديين”.. السعودية ترد رسمياً على رئيس السياحة بالمشروع

وطن – بعد أن أثارت تصريحاته غضب السعوديين، نفى مصدر سعودي صحة ما صرح به رئيس السياحة بمشروع “نيوم” أندرو ماكيفوي، بأن سكان المدينة لن يكونوا سعوديين.

وقال المصدر السعودي في تصريحات لوكالة الانباء السعودية “واس” نشرتها فجر، الاثنين، إن “مشروع نيوم يعد أحد المشاريع الاستراتيجية الكبرى لصندوق الاستثمارات العامة، ويخضع بالكامل لسيادة وأنظمة المملكة العربية السعودية”.

ونفى المصدر السعودي “التعليقات الواردة على لسان رئيس قطاع السياحة في نيوم (أندرو ماكفوي) بشأن الوضع السكاني داخل مدينة المستقبل أو أنه سيكون لهم صفة خاصة يلقبون بها لتمييزهم عن غيرهم”.

وأشار المصدر إلى “أن مشروع نيوم سيعمل ضمن مناطق اقتصادية خاصة تخضع لسيادة واقتصاد المملكة العربية السعودية من النواحي الأمنية والدفاعية والتنظيمية، مع تطوير تشريعات اقتصادية خاصة بمنطقة المشروع تحقق أفضل مفاهيم حوكمة المناطق الاقتصادية في العالم، لتكون نيوم أحد أهم نقاط الجذب عالمياً”، بحسب قوله.

مشروع نيوم

وكان أندرو ماكيفوي قد كشف في تصريحات لصحيفة “ذا ناشيونال نيوز” على هامش معرض “سوق السفر العربي”، الذي عقد في مركز التجارة العالمي بدبي أنه يتوقع أن يسمي مليون “نيوميّ” المدينة بأنها “موطنهم” خلال العقد القادم.

رئيس قطاع السياحة في نيوم أندرو ماكيفوي

وكشف ماكيفوي إن نيوم ستُعامل كدولة خاصة بها، منفصلة عن القواعد التي تحكم بقية المملكة العربية السعودية. موضحا إن هذا سيجعلها أكثر جاذبية للأشخاص الذين يفكرون في الانتقال إلى هناك، وكذلك السياح.

نيوم ستعامل كدولة داخل دولة

وقال “إنها وجهة جذابة لكثير من الناس لأنها فرصة للمساعدة في إنشاء دولة جديدة بالكامل تقريبًا من الصفر”.

وكشف ماكيفوي إن نيوم ستُعامل كدولة خاصة بها، منفصلة عن القواعد التي تحكم بقية المملكة العربية السعودية. موضحا إن هذا سيجعلها أكثر جاذبية للأشخاص الذين يفكرون في الانتقال إلى هناك، وكذلك السياح.

وأردف بالقول: “ستُعامل نـيوم كدولة داخل بلد ما بمنطقتها الاقتصادية وسلطتها الخاصة. نحن بحاجة إلى التأكد من أن قوانينها ولوائحها تتوافق مع طموحات أولئك الذين نحاول جذبهم للعمل والعيش هنا “.

وفيما يتعلق بتناول الكحول، قال “ماكيفوي”:”الكحول بالتأكيد ليست خارج الطاولة. نحن بحاجة إلى أن نكون منافسين. ولكي نفعل ذلك، علينا أن نطابق ما تقدمه الوجهات المنافسة”.

اقرأ أيضا:

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

الأحدث