الرئيسيةالهدهدإساءة أمين حزب جبهة العمل الإسلامي الأردني سابقا للصحابي معاوية بن أبي...

إساءة أمين حزب جبهة العمل الإسلامي الأردني سابقا للصحابي معاوية بن أبي سفيان تضعه في ورطة

وطن – بعد تطاوله على الصحابي معاوية بن أبي سفيان وتشبييه إياه بـ”الداعشي”، أصدر حزب جبهة العمل الإسلامي الأردني، بيانا أعلن فيه عن قرار المحاكم الداخلية للحزب بتجميد عضوية أمينه العام السابق زكي بني ارشيد لمدة عامين.

وقال الحزب الذي يعتبر الجناح السياسي لجماعة الإخوان المسلمين، في بيان تلقت الأناضول نسخة منه: “في سابقة من نوعها، أقدم الأخ زكي بني ارشيد على تقديم شكوى ضد الحزب لدى محكمة البداية الحكومية بعد قرار المحاكم ‏الداخلية ‏للحزب تجميده لمدة سنتين”.

وأوضح الحزب أن قرارا التجميد هو “نتيجة قيامه بالإساءة للصحابي الجليل معاوية بن أبي سفيان على مواقع التواصل الاجتماعي، مخالفا ‏لرأي ‏أهل السنة والجماعة باعتبار الصحابة رضوان الله عليهم كلهم ثقات وعدول”.

وتابع: “‎حاولت قيادة الحزب خلال المرحلة السابقة إقناع الأخ زكي بالتراجع عما بدر منه من إساءة للصحابي الجليل والعدول ‏عن ‏اتهامه له بالقتل والاستبداد وتشبيهه رضي الله عنه بالدواعش، إلا أنه رفض”.

أمين حزب جبهة العمل الإسلامي الأردني سابقا زكي بني ارشيد

وأردف: “مما اضطر المحاكم الداخلية للحزب ونتيجة لشكوى ‏تقدم ‏بها أحد أعضاء مجلس شورى الحزب أخذ هذا القرار بعد مرور القضية في كل مراحلها ضمن المحاكم المركزية والعليا المنتخبة ‏من ‏أعضاء مجلس الشورى للحزب والمكونة من 12 أخا”.

وأوضح أن “القيادة التنفيذية للحزب، بما فيها الأمين العام، ليس لها أي سلطة على السلطة القضائية للحزب وهي محاكم مستقلة ومنتخبة من ‏مجلس الشورى”.

وأكد أن قيادته “كانت حريصة كل الحرص على عدم التعاطي الإعلامي مع هذه القضية، حتى تم التعامل معها على ‏غير ‏حقيقتها بحسب ما تناولته بعض وسائل الإعلام اليوم (الأحد)، ولذا اقتضى التنويه”.

وكان زكي بني ارشيد قد طعن في الصحابي معاوية بن أبي سفيان رضي الله عنه، واتهمه بهدم نظام الشورى في الإسلام!

اقرأ أيضا:

المصدرالأناضول
سالم حنفي
سالم حنفي
-سالم محمد حنفي، صحفي فلسطيني وعضو نقابة الصحفيين الفلسطينيين. مهتم بالشؤون السياسية والعربية ويشرف على تحرير القضايا السياسية في قسم هدهد بموقع "وطن" يغرد خارج السرب منذ العام 2018". -حاصل على بكالوريوس العلوم السياسية من كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية بجامعة النجاح في نابلس-فلسطين. -ماجستير العلوم السياسية من كلية الحقوق والعلوم الاقتصادية والسياسية بجامعة تونس المنار في تخصص "النظم السياسية". -حاليا، مقيد ببرنامج الدكتوراه بنفس الجامعة لتقديم أطروحة بعنوان:"التيار السلفي وأثره على التراجع الديمقراطي في بلدان الربيع العربي". -عملت لدى العديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، (مراسل صحفي لصحيفة الأيام الفلسطينية عام 2009، ومعد للبرامج السياسية والنشرات الإخبارية في راديو الرابعة الفلسطيني، مراسل لبوابة القاهرة عام 2012، محرر ديسك مركزي في صحيفة العرب القطرية، محرر أول في موقع بغداد بوست).
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث