الرئيسيةحياتنامسن حلبي يلقن المذيع "شادي حلوة" درساً لن ينساه (فيديو)

مسن حلبي يلقن المذيع “شادي حلوة” درساً لن ينساه (فيديو)

أحرج المسن الإعلامي شادي حلوة

وطن- شعر مذيع موال للنظام بصدمة من ردة فعل مسن حلبي أثناء لقائه به في برنامجه الرمضاني (الناس لبعضها). الذي يقدم جوائز مالية لمن يلتقي بهم.

“كذب ما بدي”

واقترب المذيع “شادي حلوة” من شخص سبعيني وأبدى إعجابه بنشاطه مع هذا العمر المتقدم.

فاختصر عليه المسن الكلام وقال له بلهجته الحلبية: ” لخم  مخم كذب ما بدي  لف برم ما بريد”.

وتابع: ” لأنو أكثر المذيعين بمجرد ما يتحدث الضيف الحقيقة يغلقون المايكرفون”.

قد يهمك أيضاً:

برنامج مسابقات

فتظاهر حلوة بالضحك وقال له:” أنا برنامج مسابقات”. وهنا استدرك المسن “بدي أحكي الصح أنا”.

وقال له حلوة نحنا برنامج مسابقات وهنا قال له الشيخ بتعفف: “ما بدي أربح “.

وأضاف : “الشغلات عندنا عيب”، ويقصد من هم في سنه.

وتوجه لحلوة قائلاً “روح الحاق الجهّال نحنا ما خرج هالشغلة”.

ولكن المذيع أصر على طرح سؤاله المتعلق بسورة الفلق ( قل اعوذ برب الفلق)، وطلب من محدثه أن يكملها. فأكملها المسن وعندما وصل إلى قوله تعالى ” ومن شر حاسد إذا حسد”، توجه لحلوة قائلاً “الحاسد مثلك وأمثالك الذين  يحسدون الناس”، فبهت الذي كفر.

اقرأ أيضاً:

المصدررصد وطن
خالد الأحمد
خالد الأحمد
- كاتب وصحفي مواليد مدينة حمص 1966، نشرت في العديد من المجلات والصحف العربية منذ عام ١٩٨٣ م , درست في المعهد العلمي الشرعي ثم في الثانوية الشرعية بحمص عملت مراسلاً لجريدة الإعتدال العربية التي تصدر في الولايات المتحدة الأمريكية - نيوجرسي و- جريدة الايام العربية - ولاية فلوريدا أعوام 1990- 2000 وجريدة الخليج الإمارات العربية المتحدة - الشارقة - جريدة الاتحاد -أبو ظبي - مجلة روتانا السعودية - مجلة أيام الأسرة ( السورية) وأغلب الصحف والمجلات السورية، وبعد الإنتقال إلى الاردن اتبعت دورتين صحفية واذاعية لشبكة الاعلام المجتمعي ودورة لمركز الدوحة لحرية الإعلام في عمان وأنجز عشرات التقارير الإذاعية في إذاعة البلد وموقع عمان نت. أعمل كمتعاون مع موقع (زمان الوصل) باسم "فارس الرفاعي" منذ العام 2013 لدي اهتمامات بالكتابة عن القضايا الاجتماعية والتراث والظواهر والموضوعات الفنية المتنوعة لي العديد من الكتب المطبوعة ومنها :(غواية الأسئلة – مواجهات في الفكر والحياة والإبداع) و" عادات ومعتقدات من محافظة حمص-عن الهيئة السورية للكتاب بدمشق 2011 و(صور من الحياة الاجتماعية عند البدو) عن دار الإرشاد للطباعة والنشر في حمص 2008 و(معالم وأعلام من حمص) عن دار طه للطباعة والنشر في حمص 2010 . - والعديد من الكتب المخطوطة ومنها: (أوابد وإبداعات حضارية من سورية) و(زمن الكتابة – زمن الإنصات - حوارات في الفكر والحياة والإبداع) –طُبع الكترونياً بموقع "إي كتاب" و(مهن وصناعات تراثية من حمص) و(غريب اليد والوجه واللسان – صور من التراث الشعبي في حمص) و(مشاهير علماء حمص في القرنين الثاني والثالث عشر الهجريين).
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث