السبت, نوفمبر 26, 2022
الرئيسيةحياتناثروة محمد عبده حديث السوشيال ميديا.. عقارات في كل مكان! (فيديو)

ثروة محمد عبده حديث السوشيال ميديا.. عقارات في كل مكان! (فيديو)

بدأ بالاستثمار بناء على نصيحة والدته

- Advertisement -

وطن- تصدر الفنان السعودي محمد عبده، محركات البحث بعد حديثه عن ثروته الخيالية، مؤكداً أنها ليست مادية.

11 مليار

وقال محمد عبده خلال استضافته في برنامج “مراحل” من تقديم الإعلامي علي العلياني على شاشة SBC: “ثروتي تفوق 11 مليار… نورا وود وريم وهيفاء ودلال وعبدالرحمن وبدر وخالد والعالية والعنود وسلطان.. يفوقون كثير من المليارات، هؤلاء ثروتي”.

وحول حجم ثروته المادية، أشار الفنان السعودي إلى أنها تتركز في السوق العقارية التي لا يمكنه تحديد قيمتها بدقة.

قد يهمك أيضاً:

- Advertisement -

ولفت عبده إلى أنه يمتلك الكثير من العقارات التي تتوزع بين مكة والمدينة وجدة وأوروبا والفلبين.

أدين بالاعتذار لهذا الأمير

وحول سبب عمله في العقارات، أوضح عبده أنه امتثالاً لرغبة والدته التي لم تكن مقتنعة بالفن كمصدر رزق. فاقترحت عليه أن يكون لديه مجال عمل آخر بجانب الفن.

- Advertisement -

وفي ذات اللقاء، كشف عبده عن اسم الشخص الذي يشعر أنه مدين له بالاعتذار خلال مسيرته. وهو أحد أمراء آل سعود.

وقال إنه مدين بالاعتذار للأمير خالد بن فهد بن عبد العزيز، ولكثير من الناس الذين رحلوا إلى الدار الآخرة ومنهم من ينتظر.

وأضاف: ” كل إنسان خطاء وأن خير الخطائين هم التائبين والمستغفرين. وأتمنى أن ألقاهم في الدار الآخرة وليس بيني وبينهم إلا السماح والمغفرة”.

صوت مستعار

وفي سياق آخر، كشف الفنان السعودي سبب غنائه بصوت مستعار وليس بصوته الحقيقي في بداية مشواره الفني.

وقال إنه لجأ لهذا الأمر بناء على نصيحة مدربين الصوت، بعدم استخدام طبقات الصوت العليا والمفتوحة وأن يدخرها للمستقبل.

وتابع: “صوتي ما نضج إلا في الثمانينات، والآن أستثمر صوتي أكثر من ألحاني، رغم أن ألحاني سبقت أدائي”.

وأكد عبده أن مسألة نضوج صوته في الثمانينات، كان رأي النقاد، مردفاً: ” مدربين الأصوات في تلك الفترة كانوا يقولوا لي لا تغني من صوتك، غني مستعار، وما تطلع بطبقات الصوت العالية. لأن بعد سن الواحد والعشرين أو الخامسة والعشرين يكون البلوغ الحقيقي للإنسان في تلك الفترة”.

واستطرد فنان العرب: “كثير نصحوني ما أغني بالطبقات العليا واحتفظ بها للمستقبل.  ولذلك تجدني أغني بالهمس في الستينات والسبعينات، لا بالصوت المفتوح حق محمد عبده اليوم”.

ملعبي لا أحد يستطيع اللعب فيه

وأكد عبده على تفرده وأنه لا يوجد فنان على الساحة الفنية يستطيع أن يكون خليفة له أو يحمل الراية من بعده.

جاء كلام عبده ردا على سؤال من الفنان الذي يستطيع حمل الراية من بعده. وأجاب: “أعتقد انه ما في شيء حقيقة. لأنه الجهد الذي أنا أسويه والوقفة على المسرح بالساعات ما في حدا إلى الأن يقفها أو يعملها” .

وتابع: “أنا اقول ملعبي أنا ما حد يقدر يلعب فيه”.

اقرأ أيضاً:

فتاة سعودية لم تحتمل مصافحة الفنان محمد عبده لها .. وهذا ما حدث!

رفيف عبدالله
رفيف عبدالله
كاتبة ومحررة صحفية فلسطينية وصانعة محتوى نصي رقمي ـ مختصة بأخبار الفن والمجتمع والمنوعات والجريمة، تقيم في غزة، درست قسم الصحافة والإعلام بكلية الآداب في الجامعة الإسلامية، تلقت عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، ودورات في حقوق الإنسان، التحقت بفريق (وطن) منذ عام 2019، وعملت سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المحلية والعربية، مختصة بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال بشأن الأخبار والأحداث الاجتماعية الغريبة والفنية، عربيا وعالميا.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث