الرئيسيةالهدهدحركة النجباء العراقية تنشر فيديو لشكل الهجوم الصاروخي الشامل على اسرائيل

حركة النجباء العراقية تنشر فيديو لشكل الهجوم الصاروخي الشامل على اسرائيل

سيكون متزامناً من اليمن وايران والعراق وسوريا ولبنان وغزة

وطن – نشرت حركة النجباء العراقية الموالية لإيران في العراق، مقطعا مصورا باللغة العبرية هددت فيه إسرائيل بالقصف تضامنا مع الفلسطينيين.

الفيديو الذي أحدث ضجة واسعة في الإعلام العبري وجاء تحت عنوان “سقوط الأسوار”، أظهر استعراض ترسانة عسكرية من الصورايخ لعدة حركات مسلحة في اليمن والعراق وإيران.

وناقشت حركة النجباء عبر المقطع سيناريو الهجوم الصاروخي الشامل والمتزامن من اليمن وايران والعراق وسوريا ولبنان وغزة، على الأراضي المحتلة في فلسطين.

ويشير الفيديو إلى أن كل هذه الصواريخ معدة خصيصا لاستهداف دولة الاحتلال من أكثر من اتجاه. كما كشف عن المسافة بين موقع كل صاروخ وبين إسرائيل.

صاروخ جمال69

ومن ضمن هذه الصواريخ الباليستية التي استعرضها المقطع صاروخ يحمل اسم “جمال69″، لدى حركة النجباء العراقية والمصمم لضرب شرق إسرائيل.

ويكشف الفيديو أن هذا الصاروخ يعمل بالوقود الجامد، ووزن الرأس الحربي الذي يحمله 450 كيلو، ومداه 700كم.

كما لفت أن المسافة التقريبية إلى فلسطين المحتلة من موقع الصاروخ حوالي 460كم، والهدف شرق الأراضي المحتلة.

وتداولت وسائل إعلام عبرية هذا المقطع باعتباره تهديدا خطيرا لأمن إسرائيل.

الأمين العام لحركة النجباء يشيد بصمود الفلسطينيين

في منتصف أبريل الجاري، نقلت وكالة “مهر” افيرانية للأنباء، عن الأمين العام لحركة النجباء أكرم الكعبي، إشادته بصمود الشعب الفلسطيني.

وقال ما نصه “إن المجاهدين في فلسطين العزيزة يمرون بمرحلة حاسمة وحساسة. والشعب الصابر يناضل ضد طاغوت الاحتلال الصهيوني ويستقبل رصاصه الغادر بصدور عارية بمرأى ومسمع مدعي العروبة.”

كما أعلن “الكعبي” أن موقف حركة النجباء ثابت تجاه العدوان، وقال: “نجدد وقوفنا الدائم مع أبناء الشعب الفلسطيني الجريح ضد الصهاينة وكل المطبعين معهم.”

عدوان على القدس 

وكان الكاتب والباحث المتخصص في قضايا الشرق الأوسط حسن عبدو، كشف أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي كانت تستعد جيدا لعدوان على القدس، وخاصة على المسجد الأقصى المبارك خلال “عيد الفصح” اليهودي، وأن يكون هذا العدوان بلا رادع من أحد.

وقال الباحث الفلسطيني في تصريحات لــِ”وطن“: إن إسرائيل استخدمت الدول العربية التي اجتمعت بها في قمة النقب قبيل شهر رمضان، للضغط على المقاومة في غزة. وعلى الفلسطينيين في الضفة الغربية لعدم الرد على أي عدوان على المسجد الأقصى المبارك.

“عبدو” أكد ايضا أن هذه الجهود الإسرائيلية فشلت، بالرغم من استخدام الاحتلال لمصر والأردن والدول الأخرى للضغط على الفلسطينيين من أجل إظهار أن هناك ما اسمته سلطة الاحتلال بالتسهيلات مع بداية شهر رمضان المبارك للضفة وغزة.

اقرأ أيضاً: 

باسل النجار
باسل النجار
كاتب ومحرر صحفي مصري ـ مختص بالشأن السياسي ـ يقيم في تركيا، درس في أكاديمية (أخبار اليوم) قسم الصحافة والإعلام، حاصل على ماجستير في الصحافة الإلكترونية من كلية الإعلام جامعة القاهرة، تلقى عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، التحق بفريق (وطن) منذ العام 2017، وعمل سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المصرية والعربية، مختص بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال العربية والعالمية بشأن الأحداث الهامة من خلالها. مشرف على تنظيم عدة ورش تدريبية للصحفيين المبتدئين وحديثي التخرج لإكسابهم المهارات اللازمة للعمل بمجال الصحافة والإعلام،وتوفير المعرفة والمهارات اللازمة للمشاركين وتدريبهم على كيفية اعداد التقارير الصحفية، وأيضا تصوير التقارير الإخبارية وإعداد محتوى البرامج التلفزيونية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث