الرئيسيةتقاريرمصدر ديبلوماسي: العلاقات الجزائرية المصرية على المحك

مصدر ديبلوماسي: العلاقات الجزائرية المصرية على المحك

وطن – كشف مصدر دبلوماسي مصري بأن العلاقات المصرية-الجزائرية أصبحت على “المحك” بسبب اختلاف وجهات النظر الحادة المتعلقة بالملف الليبي في الفترة الأخيرة.

توتر جديد في العلاقات بين مصر والجزائر

وقال المصدر الديبلوماسي المصري، عن استقبال الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون لرئيس الوزراء الليبي عبدالحميد الدبيبة مثّل صدمة للمسؤولين في مصر، خصوصاً أن الزيارة كانت بهدف الحصول على الدعم، ولم تكن في إطار مسعى من جانب الجزائر لإقناعه بتسليم مهامه للحكومة المكلفة برئاسة فتحي باشاغا.

مصادر: “السيسي” غادر الكويت غاضبا من الرئيس الجزائري تبون لهذه الأسباب!

وبحسب المصدر، فإن الدبيبة “لجأ إلى الجزائر أخيراً للاستقواء بموقفها الرافض لمد المرحلة الانتقالية، وإجراء الانتخابات في أسرع وقت ممكن. حيث زار الدبيبة الجزائر، الثلاثاء الماضي، وأجرى هناك محادثات مع الرئيس عبد المجيد تبون، وسط مساعٍ لحل أزمة الحكومتين في ليبيا.

توتر العلاقات بلغ ذروته في فبراير/شباط الماضي

واكد المصدر الديبلوماسي في حديثه لموقع “العربي الجديد“، الدبلوماسي على أن التوتر في العلاقات المصرية الجزائرية وصل إلى ذروته، خصوصاً نهاية فبراير/ شباط الماضي، بعدما قررت الجزائر تشكيل الـ”جي 4″ الأفريقية مع كل من نيجيريا، وإثيوبيا، وجنوب أفريقيا، في إطار تحالف جديد للتشاور والتنسيق حول قضايا القارة الأفريقية مستقبلاً”.

أوضح المصدر نفسه أن القيادة السياسية المصرية “رأت في تلك الخطوة استهدافاً مباشراً لها، خصوصاً في ظل ضم إثيوبيا للتحالف من جهة. ومن جهة أخرى أنه لم تتم مخاطبة مصر من جانب الجزائر للانضمام، على الرغم من عودة العلاقات أخيراً وانعقاد اللجنة المشتركة”.

صراع مصري-جزائري على الأرض الليبية

وشدد الدبلوماسي على أن الأمر “تحول لصراع مصري جزائري على الأراضي الليبية، عبر دعم كل طرف لحكومة من حكومتي الصراع”. لافتاً، في الوقت ذاته، إلى أن “الأزمة الحقيقية بالنسبة للقاهرة هي تطابق الموقف الجزائري مع موقف البعثة الأممية الذي يحظى بدعم دولي أوسع”.

الرئيس الجزائري يلمح للخلافات مع مصر

وكان الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون قد ألمح إلى خلافات مع مصر حول الملف الليبي. وقال في حوار بثه التلفزيون الرسمي، مساء السبت، إن “الحكومة الليبية التي تحظى بالشرعية الدولية هي حكومة الدبيبة”.

الموقف الجزائري هذه الأيام بشأن الأزمة الليبية يكاد يكون مخالفاً لمواقف بعض الدول

وأشار إلى أن الجزائر ملتزمة ومتمسكة في إطار الشرعية الدولية بدعم الحكومة المعترف بها دولياً. مؤكدا رفضه للخطوة الانفرادية التي دفعت بها مصر تحديداً، بشأن تعيين حكومة فتحي باشاغا.

كما كشف “تبون” عن خلافات وتباين في المواقف أخيراً مع بعض الدول، من دون أن يسميها. في إشارة إلى مصر، حول خيارات الحل السياسي في ليبيا.

حيث قال: “الموقف الجزائري هذه الأيام بشأن الأزمة الليبية يكاد يكون مخالفاً لمواقف بعض الدول. لقد كنا نسير في موقف واحد، لكن تم تعيين حكومة أخرى تقررت من قبل مجلس النواب”.

اقرأ أيضا:

شيراز ماضي
شيراز ماضي
صحفية فلسطينية، درست اللغة العربية والصحافة في جامعة بيت لحم، مهتمة بالشأن الفلسطيني بشكل خاص، والعربي بشكل عام، حصلت على العديد من الدورات في الصحافة الاستقصائية والدعم والمناصرة والتغطية الصحفية الميدانية والسلامة المهنية وإدارة صفحات التواصل الاجتماعي وغيرها. لدي معرفة وخبرة جيدة في التصوير الصحفي والمونتاج وتعديل الصور. وعملت كمراسلة ومعدة تقارير لدى موقع شبكة قدس الإخبارية وموقع دنيا الوطن، ومحررة في راديو بيت لحم 2000، وأخيرا التحقت بفريق موقع (وطن) بداية عام 2022، كمحررة وناشرة للأخبار بالأقسام السياسية والمنوعة.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث