الرئيسيةحياتناإيراني قتل زوجته وترك ابنه ليجدها في "بركة دماء" بسبب خيانتها له!...

إيراني قتل زوجته وترك ابنه ليجدها في “بركة دماء” بسبب خيانتها له! (صور)

حاول "عمدا" التستر على جريمة القتل

وطن – قضت محكمة بريطانية، بالحكم على زوج إيراني في ليفربول بالسجن المؤبد لمدة لا تقل عن 16 عامًا بتهمة قتل زوجته، بادّعاء أنها كانت على علاقة غرامية مع صديق للعائلة، في حادثة تعود إلى نوفمبر 2021.

إيراني قتل زوجته

وقتل الزوج (محمد أوريزا عزيزي) زوجته (ملك أدابزاده)، ثم خرّب شقتهم ليبدو وكأنها تعرضت للسرقة، وترك ابنهما ليجدها في “بركة من الدماء” . وفق صحيفة “ميرور” البريطانية

ملاك أدابزاده قتلها زوجها في بريطانيا
ملاك أدابزاده قتلها زوجها في بريطانيا

ونقلت “ميرور” عن موقع LiverpoolEcho أن جلسة استماع في محكمة “ليفربول كراون” استمعت إلى كيفية قيام “عزيزي” بتدمير شقتهم لجعلها تبدو وكأنها سُرقت قبل أن يعود لاحقًا مع ابنه، ويتركه يجد والدته “في بركة من الدماء” ووجهها لأسفل في الحمام.

كان “عزيزي”، المواطن الإيراني، الذي سُجن مدى الحياة اليوم، قد اكتشف أن زوجته كانت على علاقة مع الرجل المتزوج توراج خورشيدي، الذي كان يزورها ليقدم لها البوتوكس وحشوات الشفاه.

محمد أوريزا عزيزي إيراني قتل زوجته لاكتشاف أنها علاقة جنيسة بآخر
محمد أوريزا عزيزي

قال القاضي أندرو ميناري، قاضي القضاة، إنه ليس لديه شك في ذلك اليوم، أو قبل وقت قصير من اكتشاف عزيزي للعلاقة الغرامية، في أن زوجته “حزمت حقيبتها وكانت تنهي الزواج”.

وبعد أن استجوبته الشرطة بشأن هذه القضية، قال عزيزي: “ثقافيًا في الماضي كان هذا الأمر غير مقبول. ويمكن أن يرجمن حتى الموت”.

“عزيزي”، الذي لم تكن لديه أحكام سابقة، اعترف بالقتل.

الضحية كانت على علاقة جنسية مع إيراني آخر 

ووفق الصحيفة، بدأت “أدابزاده علاقة جنسية مع خورشيدي. وهو مواطن إيراني آخر كان يعيش في نوريس جرين. وكان “يعطها حقن البوتوكس والحشو”.

في يوم الخميس 25 نوفمبر، خططت لمقابلة خورشيدي في متنزه، ثم قضاء الليلة معًا. ومع ذلك، لم تحضر ولم يتمكن خورشيدي من الاتصال بها.

استمعت المحكمة إلى أنهما تبادلا رسائل “واتس آب”، أشار فيها “خورشيدي” إليها على أنها “دميتي”. وقال “أموت من أجلك”.

وقال قاضي المحكمة: “بعد فترة وجيزة تعرضت للضرب حتى الموت من قبل زوجها”.

وشوهد عزيزي ومعه حقيبة زعم الادعاء أنها تحتوي على أشياء مرتبطة بالقتل.

وعثر على “أدابزاده” مصابة بجروح في رأسها ووجهها ناجمة عن “ضربات قوية متكررة بسلاح غير حاد”.

وقال نيك جونسون، محامي الدفاع عن المتهم، إن جميع الأدلة تشير إلى أن عزيزي لم يكن أبدًا عنيفًا مع زوجته من قبل و “بذل قصارى جهده على مر السنين ليكون بمثابة الزوج”.

واضاف أن موكله نادم على القتل “المروع” وترك ابنه وشأنه دون أي أسرة.

وقال القاضي إن عزيزي حاول “عمدا” “التستر” على جريمة القتل ثم ترك ابنه يعثر على والدته.

وقالت قاضية إن أدابزاده كانت “امرأة مبهجة للغاية. لم تكن سعيدة بزواجها منك وأرادت ببساطة حياة مختلفة”.

اقرأ أيضاً: 

المصدرميرور
شيراز ماضي
شيراز ماضي
صحفية فلسطينية، درست اللغة العربية والصحافة في جامعة بيت لحم، مهتمة بالشأن الفلسطيني بشكل خاص، والعربي بشكل عام، حصلت على العديد من الدورات في الصحافة الاستقصائية والدعم والمناصرة والتغطية الصحفية الميدانية والسلامة المهنية وإدارة صفحات التواصل الاجتماعي وغيرها. لدي معرفة وخبرة جيدة في التصوير الصحفي والمونتاج وتعديل الصور. وعملت كمراسلة ومعدة تقارير لدى موقع شبكة قدس الإخبارية وموقع دنيا الوطن، ومحررة في راديو بيت لحم 2000، وأخيرا التحقت بفريق موقع (وطن) بداية عام 2022، كمحررة وناشرة للأخبار بالأقسام السياسية والمنوعة.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث