الإثنين, نوفمبر 28, 2022
الرئيسيةالهدهدمفتي سلطنة عمان يغرّد عن تدنيس الأقصى ويوجّه رسالة للمتخاذلين العرب

مفتي سلطنة عمان يغرّد عن تدنيس الأقصى ويوجّه رسالة للمتخاذلين العرب

استتكر الشيخ الخليلي "من ركنوا إلى الخنوع والذلة ورضوا لأنفسهم الهوان"

- Advertisement -

وطن – أصدر مفتي سلطنة عمان الشيح أحمد بن حمد الخليلي، بيان شديد اللهجة يدين فيه اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي المسجد الأقصى، مشيدا ببطولات المرابطين فيه. ومتعجبا من التخاذل الإسلامي لنصرة المسجد الأقصى والقدس.

وقال الشيخ “الخليلي” في بيان له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” تحت عنوان: “موقف وموقف”: “كما نسرّ ونُعجب بالموقف البطولي الذي يقفه المرابطون في القدس الشريف لحمايته من تدنيسه برجس الاحتلال الصهيوني. ونبتهل ونضرع إلى الله أن يُمد أولئك الأبطال بمدد نصره وأن يشد أزرهم بملائكته، بقدر ذلك؛ نعجب ونتحير من هذا التخاذل الذي شمل الأمة الإسلامية -لا سيما العرب- عن نصرة إخوانهم”.

بينما أضاف مفتي سلطنة عمان قائلاً: “فبدلا من أن يهبوا كالريح المرسلة ليناصروا إخوانهم المرابطين بالأنفس والأموال ويطهروا هذه المقدسات من الأرجاس. ركنوا إلى الخنوع والذلة ورضوا لأنفسهم الهوان”.

اقرأ أيضاً: 

- Advertisement -

وتابع قائلا: “وهب منهم من هب في هذا الشهر المبارك مسرع إلى مائدة الإفطار مع العدو لينال منها حظا وافرا كأنما هي مغنم لا يعوض بشيء”.

كما أردف متسائلاً بالقول: “فليت شعري متى تشفى هذه الأمة من علتها؟. ومتى تحيا من مواتها؟. فتحيا ضمائرها وتعرف كيف تضطلع بالواجب. وتقوم بحق الأمانة التي طوقتها من قبل الله، فتحافظ على مقدساتها وتحمي حقوق المستضعفين من امتها”.

اقتحام الأقصى .. وسفيرة الإمارات تناقش مع رجال يهود “التسامح”!

- Advertisement -

وبينما كانت قوات الاحتلال الإسرائيلي تقتحم ساحات المسجد الأقصى وباحاته وتطلق القنابل على المصلين وتعتقلهم في نهار رمضان، الجمعة 15 أبريل/نيسان الجاري. كانت سفيرة الإمارات في باريس هند مانع العتيبة تناقش مع رجال دين يهود التسامح الديني والتعايش على هامش إفطار جماعي.

وقبل أيام من إفطار باريس، نظمت دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري الإماراتية يوم 10 أبريل/نيسان، إفطاراً جماعياً بمشاركة ممثلين من 6 طوائف دينية مقيمة بالبلاد، السيخ والبهرة والهندوس والبوذية واليهودية والكنيسة القبطية المصرية.

وانتقد الكاتب الإماراتي أحمد النعيمي ما حدث. حيث كتب على حسابه في تويتر إن حكومة الإمارات التي جمعت اليهود على موائد التسامح هي نفسها التي منعت العديد من معتقلي الرأي الإماراتيين من الإفطار مع عائلاتهم لسنوات، بسبب اعتقالهم.

كما أثارت المبادرة جدلاً داخل الإمارات نفسها بين الداعمين للفكرة والرافضين لها.

وبينما اعتبر البعض أن فكرة الإفطار تهدف إلى التسامح ونبذ العنصرية. رأى آخرون أن هذه الخطوة “تعد محاولة لتوثيق العلاقات مع إسرائيل على حساب المجتمع الإماراتي”.

وصباح الأحد، جددت قوات الاحتلال اقتحامها لباحات المسجد الأقصى المبارك، واعتدت على المرابطين فيه؛ لتأمين اقتحام مئات المستوطنين له، بمناسبة ما يسمى “عيد الفصح” العبري.

اقرأ أيضاً:

سالم حنفي
سالم حنفي
-سالم محمد حنفي، صحفي فلسطيني وعضو نقابة الصحفيين الفلسطينيين. مهتم بالشؤون السياسية والعربية ويشرف على تحرير القضايا السياسية في قسم هدهد بموقع "وطن" يغرد خارج السرب منذ العام 2018". -حاصل على بكالوريوس العلوم السياسية من كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية بجامعة النجاح في نابلس-فلسطين. -ماجستير العلوم السياسية من كلية الحقوق والعلوم الاقتصادية والسياسية بجامعة تونس المنار في تخصص "النظم السياسية". -حاليا، مقيد ببرنامج الدكتوراه بنفس الجامعة لتقديم أطروحة بعنوان:"التيار السلفي وأثره على التراجع الديمقراطي في بلدان الربيع العربي". -عملت لدى العديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، (مراسل صحفي لصحيفة الأيام الفلسطينية عام 2009، ومعد للبرامج السياسية والنشرات الإخبارية في راديو الرابعة الفلسطيني،
spot_img
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث