فضيحة “الكامب نو” تسببت في إقصاء برشلونة خارج الدوري الأوروبي (شاهد)

وطن- شهدت مباراة القمة الحاسمة بين برشلونة وفرانكفورت، فضيحية بعد قيام جماهير الفريق الكتالوني ببيع تذاكرهم لجماهير الفريق الألماني بأثمان باهظة، ظناً منهم بأن المباراة ستكون حاسمة بالنسبة لهم وسيتأهل إلى الدور القادم من بطولة الدوري الأوروبي.

فضيحة جماهير برشلونة

وأكدت صحيفة سبورت الكتالونية، بأن فضيحة تسبب فيها مشجعي وجماهير برشلونة قبل المباراة، بعد قيام الآلاف منهم ببيع تذاكرهم إلى جماهير الفريق الضيف فرانكفورت الألماني بأثمان باهظة في السوق السوداء، وهو ما أثر على أداء الفريق داخل ملعب ” الكامب نو”.

وكشفت تقارير إسبانية آخرى، بأن نحو 30 ألف مشجع ألماني قد تواجدوا داخل مدرجات ” الكامب نو”، معقل نادي برشلونة لمساندة وتشجيع فريقم آينتراخت فرانكفورت، على الرغم من توقع حضور 5 آلاف مشجع فقط للمباراة الحاسمة. في إياب دور الربع النهائي من الدوري الأوروبي.

وأردفت تلك التقارير، ” بأن جماهير فريق فرانكفورت الألماني، كانوا يرتادون الملابس البيضاء ومنتشرين في جميع الأماكن داخل مدرجات ملعب الكامب نو”.

كما وعلق رئيس نادي برشلونة خوان لابورتا، على ما حدث من قبل جماهير الفريق الكتالوني بعد بيع تذاكرهم لجماهير فرانكفورت، قائلاً : ” ما حدث هو عار!”.

باعوا تذاكرهم بأسعار باهظة

واستكملت، ” عدد لا بأس به من جماهير برشلونة قاموا بشراء التذاكر. وباعوها بأسعار عالية، كما أن مشجو الفريق الضيف فرانكفورت قاموا بالفعل بشراء التذاكر عبر الإنترنت. وهو ما دفع النادي الكتالوني إلى إيقاف البيع إلكترونياً في اللحظات الأخيرة”.

كما وعللت التقارير الإسبانية، بأن سبب بيع جماهير برشلونة ” البلوغرانا” تذاكرهم بأثمان باهظة، ظناً منهم بأن المواجهة ستكون في صالح فريقهم. لكن الأمر انعكس عليهم بالسلب.

ونجح فريق فرانكفورت الألماني في إقصاء برشلونة على أرضه وأمام جماهيره الحاضرة، من بطولة الدوري الأوروبي، بعد الفوز التاريخي بنتيجة 4-3. في مجموع مباراتي الذهاب والإياب من دور الربع النهائي.

ويستعد فريق فرانكفورت المتأهل للمواجهة القوية المرتقبة. أمام وست هام يونايتد الإنجليزي، في ذهاب دور النصف النهائي من مسابقة الدوري الأوروبي مع أواخر الشهر الجاري.

( المصدر: وطن + سبورت + تويتر)

قد يهمك أيضاً: 

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

الأحدث