الإثنين, نوفمبر 28, 2022
الرئيسيةتقارير"وطن" تكشف حقيقة كذبة "محمد بن سلمان الأعلى شعبية" التي روج لها...

“وطن” تكشف حقيقة كذبة “محمد بن سلمان الأعلى شعبية” التي روج لها ذباب الديوان الملكي

- Advertisement -

وطن – في واقعة تعكس بؤس ولي العهد السعودي محمد بن سلمان وذبابه الإلكتروني التابع للديوان الملكي، والذي يتصيد كل ما يمكنه من إعادة الثقة لنفسه، في ظل المقاطعة الدولية له عقب مقتل الكاتب الصحفي السعودي جمال خاشقجي، لجأ النظام السعودي لترويج كذبة حول استفتاء اختار “ابن سلمان” بأنه الأعلى شعبية بين زعماء العالم.

وبناء على هذه الكذبة المفضوحة، دشن الذباب الإلكتروني السعودي على موقع التدوين المصغر “تويتر” وسما بعنوان: “#محمد_بن_سلمان_الاعلي_شعبيه”، ليتصدر قائمة الوسوم الأكثر تداولا في المملكة منذ، الأربعاء حتى ساعة كتابة هذا الخبر.

ناشطون سعوديون يسخرون من الوسم

من جانبه، سخر المعارض السعودي عمرو بن عبدالعزيز من الوسم “التطبيلي”، قائلا في تدوينة له عبر حسابه بموقع “تويتر”: “بعد الفشل والهزائم بالملف اليمني وضربات عصابة الحوثي انهارت معنوياته، فيحاول حاشيته رفعها بعد تغيبه عن المشاركة بالمناسبات الرسمية، الحل في هاشتاق تطبيلي لاقيمة له”.

- Advertisement -

أما الدكتور خالد الجبري، نجل القيادي الأمني السعودي الهارب سعد الجبري، فسخر قائلا: “يبدو أن حالة السايكوباثي المختبئ في سراديب نيوم تأزمت واحتاجت ما يوهمه بأن محمد بن سلمان الأعلى شعبية عبر تزوير استطلاع رأي معهد أسترالي في ديسمبر الماضي لـ٣٠٠٠ إندونيسي تم سؤالهم عن “مستوى الثقة” في عدد من قادة العالم. جاء الرئيس الإندونيسي ويدودو في المركز الأول بنسبة ٧٤٪”.

- Advertisement -

من جانبه، علق الناشط السعودي عبدالله عمر على ما تم ترويجه من كذب مفضوح قائلا: “اذا كان محمد بن_سلمان الأعلى شعبية وشعبه يحبونه ومستعدين للتضحية لأجله كما يزعم فما الذي يمنعه من الدعوة لانتخابات نزيهة يكون القرار فيها للناس وحينها نرى شعبيته المزعومة ( بعيدا عن الاستطلاعات المزيفة وشركات العلاقات العامة المدفوعة) ؟”.

حقيقة الاستطلاع

إلا أنه بالبحث عن مصدر الكذبة التي روجها ذباب “ابن سلمان”. وجد أن الاستطلاع أجراه معهد “LOWY” الأسترالي في إندونيسيا شمل مجموعة من الموضوعات خاصة ما إذا كانوا يفضلون الشركات أو البنوك أو صناديق الاستثمار من ثماني دول معينة تشتري حصة أغلبية في الشركات الأندونيسية الكبرى، ليظهر أن المملكة العربية السعودية الأكثر شعبية بنسبة 57% يليها الولايات المتحدة بنسبة 42%.

ووفقا لملخص التقرير الصادر عن معهد LOWY” فإن الاستطلاع شمل 3000 مواطن أندونيسي. حيث تصدرت المملكة العربية السعودية مقياس حرارة المشاعر الذي يقيس التصورات حول البلدان والاقاليم.

الرئيس الأندونيسي يحتل المركز الأول

وبحسب التقرير أيضا الذي نشرته “بلومبرغ” فقد احتل الرئيس الاندونيسي جوكو وديديو المركز الأول كمصدر إلهام لأكبر قدر من الثقة بين من شملهم الاستطلاع بنسبة 74%، ليأتي في المركز الثاني ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بنسبة 57% ويليه ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد بنسبة 52% ممن استطلعت آرائهم.

كما جاء في الاستطلاع “وسط الحديث عن تحول إسلامي في السياسة الخارجية الإندونيسية، وتصاعد النزعة الدينية المحافظة في الداخل، فقد أعرب المزيد من الإندونيسيين عن ثقتهم في قادة المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة أكثر من أي قادة أجانب آخرين.

اقرأ أيضا

سالم حنفي
سالم حنفي
-سالم محمد حنفي، صحفي فلسطيني وعضو نقابة الصحفيين الفلسطينيين. مهتم بالشؤون السياسية والعربية ويشرف على تحرير القضايا السياسية في قسم هدهد بموقع "وطن" يغرد خارج السرب منذ العام 2018". -حاصل على بكالوريوس العلوم السياسية من كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية بجامعة النجاح في نابلس-فلسطين. -ماجستير العلوم السياسية من كلية الحقوق والعلوم الاقتصادية والسياسية بجامعة تونس المنار في تخصص "النظم السياسية". -حاليا، مقيد ببرنامج الدكتوراه بنفس الجامعة لتقديم أطروحة بعنوان:"التيار السلفي وأثره على التراجع الديمقراطي في بلدان الربيع العربي". -عملت لدى العديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، (مراسل صحفي لصحيفة الأيام الفلسطينية عام 2009، ومعد للبرامج السياسية والنشرات الإخبارية في راديو الرابعة الفلسطيني،
spot_img
اقرأ أيضاً

1 تعليق

  1. الاحترام والشعبية يكسب باستحقاق . لا يفرض ولا يشترى بالمال او بذباب مدفعوع الثمن . مهما عملو هؤلاء اللاقزام من حكام العرب سيببقون اقزام بانظار العالم قبل شعوبهم . هؤلاء اشباه الرجال اذلاء بامر الله جل جلاله ولن ينالو البر لانهم عبيد اعداء الله ويحاولون تدمير دين الله .لن تجد لهم عزة ولا كرامة مهما عملوا الى ان يرجعوا الى الله

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث