الرئيسيةالهدهدشاهد ماذا فعل الجيش الروسي بأسيرات أوكرانيات قبل تسليمهن لبلادهن!

شاهد ماذا فعل الجيش الروسي بأسيرات أوكرانيات قبل تسليمهن لبلادهن!

وطن – أقدم الجيش الروسي على حلاقة شعر أسيرات أوكرانيات كنّ لديه قبل تسليمهن إلى أوكرانيا في ثاني عملية تبادل أسرى بين الطرفين الجمعة.

وتمكن الجانب الأوكراني من إستعادة ما يقرب من 90 جندياً من بينهم 15 إمرأة فيما أفرجت أوكرانيا عن 86 جنديًا روسيًا من الأسر في منطقة زابوروجي. كما أفاد موقع Slovoidilo الأوكراني

وأوضحت نائبة رئيس الوزراء إيرينا فيريشوك أن هذه هي ثاني عملية تبادل للأسرى خلال الحرب.

يذكر أن أول تبادل لأسرى الحرب بين أوكرانيا وروسيا حصل في 24 مارس. إذ تم إعادة 10 جنود تم أسرهم في جزيرة الأفعى إلى أوكرانيا. إضافة إلى 19 بحارًا آخرين من سفينة الإنقاذ Sapphire الذين أرادوا إنقاذهم.

ويبدو أن عملية قص شعر الأوكرانيات تأتي كمحاولة للإنتقام من الأوكرانيين للخسائر التي تكبدها الجيش الروسي خلال الأسبوع الماضي.

خسائر الجيش الروسي 

وأكدت “هيئة الأركان العامة الأوكرانية” أن الجيش الروسي خسر 17 ألفاً و700 جندي، و143 مقاتلة و131 مروحية و625 دبابة منذ بداية هجومه على البلاد.

وذكرت أن الجيش الروسي خسر نحو 800 جندي من وحدات الفيلق الثاني خلال الأسبوع الماضي.

وكانت مفوضة حقوق الإنسان الروسية، تاتيانا موسكالكوفا، أعلنت أن بلادها أرسلت إلى لجنة الصليب الأحمر الدولية لائحة تضم تفاصيل عن أكثر من 500 أسير أوكراني من بينهم نساء.

كما أوضحت استعداد بلادها لمبادلتهم بجنود روس ألقي القبض عليهم من قبل القوات الأوكرانية خلال الأسابيع الأربعة الماضية. بحسب ما نقلت وكالة انترفاكس الروسية مساء الاثنين الماضي.

وأشارت إلى أن “كل شخص يتم أسره، يكتب على بطاقة خاصة بخط يده، للتأكيد أنه على قيد الحياة، ثم ترسل لاحقا إلى الصليب الأحمر.

اقرأ أيضاً: 

خالد الأحمد
خالد الأحمد
- كاتب وصحفي مواليد مدينة حمص 1966، نشرت في العديد من المجلات والصحف العربية منذ عام ١٩٨٣ م , درست في المعهد العلمي الشرعي ثم في الثانوية الشرعية بحمص عملت مراسلاً لجريدة الإعتدال العربية التي تصدر في الولايات المتحدة الأمريكية - نيوجرسي و- جريدة الايام العربية - ولاية فلوريدا أعوام 1990- 2000 وجريدة الخليج الإمارات العربية المتحدة - الشارقة - جريدة الاتحاد -أبو ظبي - مجلة روتانا السعودية - مجلة أيام الأسرة ( السورية) وأغلب الصحف والمجلات السورية، وبعد الإنتقال إلى الاردن اتبعت دورتين صحفية واذاعية لشبكة الاعلام المجتمعي ودورة لمركز الدوحة لحرية الإعلام في عمان وأنجز عشرات التقارير الإذاعية في إذاعة البلد وموقع عمان نت. أعمل كمتعاون مع موقع (زمان الوصل) باسم "فارس الرفاعي" منذ العام 2013 لدي اهتمامات بالكتابة عن القضايا الاجتماعية والتراث والظواهر والموضوعات الفنية المتنوعة لي العديد من الكتب المطبوعة ومنها :(غواية الأسئلة – مواجهات في الفكر والحياة والإبداع) و" عادات ومعتقدات من محافظة حمص-عن الهيئة السورية للكتاب بدمشق 2011 و(صور من الحياة الاجتماعية عند البدو) عن دار الإرشاد للطباعة والنشر في حمص 2008 و(معالم وأعلام من حمص) عن دار طه للطباعة والنشر في حمص 2010 . - والعديد من الكتب المخطوطة ومنها: (أوابد وإبداعات حضارية من سورية) و(زمن الكتابة – زمن الإنصات - حوارات في الفكر والحياة والإبداع) –طُبع الكترونياً بموقع "إي كتاب" و(مهن وصناعات تراثية من حمص) و(غريب اليد والوجه واللسان – صور من التراث الشعبي في حمص) و(مشاهير علماء حمص في القرنين الثاني والثالث عشر الهجريين).
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث