الرئيسيةالهدهد"خائن".. استجابة سانشيز لملك المغرب محمد السادس تضعه في ورطة كبيرة (شاهد)

“خائن”.. استجابة سانشيز لملك المغرب محمد السادس تضعه في ورطة كبيرة (شاهد)

- Advertisement -

وطن – تسببت استجابة رئيس الحكومة الإسبانية بيدرو سانشيز، لملك المغرب محمد السادس وإعلان دعمه للمغرب في قضية الصحراء الغربية، في موجة غضب كبيرة ضد حكومته بإسبانيا.

مظاهرات ضد حكومة سانشيز

ورصدت الصحف الإسبانية تظاهرات بدأت الأسبوع الماضي في البلاد ومستمرة إلى الآن، ضد حكومة “سانشيز” مطالبين بإعطاء الشعب الصحرواي حق تقرير مصيره.

- Advertisement -

وبحسب صحيفة “lagaceta” الإسبانية ندد المتظاهرين في المدن الإسبانية بالتحول المفاجئ لموقف الحكومة الإسبانية من القضية الصحراوية.

قد يهمك أيضا

ووجهوا دعوات تطالب إسبانيا بتحمل مسؤولياتها التاريخية والأخلاقية تجاه القضية.

وكان قرار رئيس الوزراء الاسباني الاشتراكي بيدرو سانشيز، بدعم خطة الرباط بشأن النزاع على أراضي الصحراء الغربية، قد وضع قبل أيام حدا لموقف دبلوماسي ملتبس استمر قرابة عام.

- Advertisement -

ونددت لافتات عديدة للمتظاهرين في شوارع إسبانيا بالقرار.

وكتب على بعض هذه اللافتات:”سانشيز خائن” و”الصحراويون يقررون، ليسوا ورقة مساومة بيدكم”، وكذلك “الصحراء ليست للبيع”.

هذا وقالت “روزا ألونسو” رئيس جمعية رمال الصحراء “تورميس” في حديث لوسيلة إعلام إسبانية: “لا نتفق مع الرسالة التي كتبها بيدرو سانشيز إلى ملك المغرب. ونشعر نحن والشعب الصحراوي بالخيانة الكاملة للمرة الثانية بعد 46 عامًا “.

وشددت “روزا” على أن “وحدهم من يحق لهم تقرير مستقبلهم هم الصحراويون”.

من جانبها أضافت “ماريا أنجليس لوبيز” أمين صندوق جمعية أصدقاء الشعب الصحراوي على أنه إذا كان قرار سانشيز يستجيب لمسألة مراقبة الهجرة. فإن “الشعب الصحراوي لا يمكن أن يكون ورقة مساومة وأنهم ليسوا مشاركين في القرار”.

وتابعت:”الصحراويون مستاؤون للغاية ويشعرون أن إسبانيا باعتهم مرة أخرى.”

وقالت روزا ألونسو ، التي تتذكر كيف يتم إساءة معاملة النشطاء ولجان المحامين والأطباء والمنظمات غير الحكومية الذين يذهبون إلى الصحراء الغربية حيث يتم طردهم.

فيما قالت “روزا ألونسو”: “إسبانيا تستسلم لابتزاز المغرب”.

الأمم المتحدة ترفض

والأسبوع الماضي، رفضت الأمم المتحدة إعلان الحكومة الإسبانية دعمها لخطة الحكم الذاتي المغربية كحل للنزاع حول الصحراء الغربية.

وذكّرت المنظمة الدولية بضرورة حل هذا الصراع من خلال “الالتزام الكامل (من الأطراف) بالعملية السياسية التي تيسرها الأمم المتحدة”.

وحث المتحدث باسم الأمم المتحدة، ستيفان دوجاريك، جميع الأطراف المعنية على دعم جهود المبعوث الشخصي للصحراء، ستافان دي ميستورا ، “الهادفة إلى استئناف العملية السياسية” للتفاوض بين أطراف النزاع.

كما اكتفى المتحدث بتأكيد أنه اطلع على “إعلان الحكومة الإسبانية بشأن المغرب والصحراء الغربية”، والذي لم يرغب في التعليق عليه.

لكنه أضاف بعد ذلك أن دي ميستورا “لا يزال على اتصال بالمحاورين المعنيين”. حسب الزعم أيضا فيما يتعلق بإسبانيا.

الجزء الأكثر أهمية في الإعلان هو أن الأمم المتحدة “تكرر أهمية الحفاظ على الالتزام الكامل (للأطراف) بالعملية السياسية التي تيسرها الأمم المتحدة. بما يتماشى مع القرار رقم 2602 لسنة (2021)”.

وهذا هو القرار الأخير الذي وافق عليه مجلس الأمن في (أكتوبر) الماضي، والذي اختار فيه المجلس “حلاً واقعيًا وقابل للحياة ودائمًا ومقبولًا للطرفين وقائمًا على حل وسط. والذي ينص على إعطاء الشعب الصحراوي حق تقرير مصيره، في إطار أحكام ومبادئ وأغراض ميثاق الأمم المتحدة “.

اقرأ أيضا

باسل النجار
باسل النجار
كاتب ومحرر صحفي مصري ـ مختص بالشأن السياسي ـ يقيم في تركيا، درس في أكاديمية (أخبار اليوم) قسم الصحافة والإعلام، حاصل على ماجستير في الصحافة الإلكترونية من كلية الإعلام جامعة القاهرة، تلقى عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، التحق بفريق (وطن) منذ العام 2017، وعمل سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المصرية والعربية، مختص بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال العربية والعالمية بشأن الأحداث الهامة من خلالها. مشرف على تنظيم عدة ورش تدريبية للصحفيين المبتدئين وحديثي التخرج لإكسابهم المهارات اللازمة للعمل بمجال الصحافة والإعلام،وتوفير المعرفة والمهارات اللازمة للمشاركين وتدريبهم على كيفية اعداد التقارير الصحفية، وأيضا تصوير التقارير الإخبارية وإعداد محتوى البرامج التلفزيونية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث