الرئيسيةالهدهدالسيسي: "أنا مش رئيس والله" .. ويصف سفرة طعامه!! (فيديو)

السيسي: “أنا مش رئيس والله” .. ويصف سفرة طعامه!! (فيديو)

- Advertisement -

وطن – خرج رئيس النظام المصري عبدالفتاح السيسي، اليوم الأربعاء، في خطاب متلفز جديد له وتسبب بإثارة الجدل كعادته بين المصريين عبر تصريحاته، قائلاً: “أنا مش رئيس والله”.

وخلال حضوره احتفال تكريم المرأة المصرية، تطرق السيسي إلى الأزمة الاقتصادية العنيفة التي تضرب مصر، بسبب الارتفاع المفاجئ بسعر الدولار وقبله غزو روسيا لأوكرانيا، فضلا عن سياسات نظامه الفاشلة التي أفقرت المصريين.

- Advertisement -

وقال إنه “كان يتطلب علينا اتباع حلول علمية كدولة، فى مواجهة الأزمة العالمية التى نتابعها والتى لها تأثير كبير”.

وشدد على أن مصر ليست لديها أي مشكلة في مخزون القمح ولا في أي سلعة أساسية.

كما تطرق السيسي في حديثه إلى حياته الخاصة مجددا وضرب الأمثلة المزعومة بالتقشف على نفسه.

“سفرة طعام السيسي”

- Advertisement -

سفرة طعام السيسي كان لها نصيب من حديث رئيس النظام،  وقال إن سفرة طعامه ليست كما يظنها الناس الذين يعتقدون أنه يأكل من الجنة، وأنه يمنع أهل بيته من شراء بعض الأطعمة.

وقال عبدالفتاح السيسي بحسب ما رصدت (وطن) ما نصه:”في البيت بقولهم كده. حتى عندي يعني الناس اللي بتاكل معانا لو جهم شافوا بيتهيألهم إن بيت الرئيس بقى فيه العجب.”

وتابع حالفا بأنه ليس رئيسا:”ما أنا مش رئيس والله.. والله أنا ما رئيس. فيقولك أكيد السفرة بتاعته دي مختلفة جدا بياكل من الجنة يعني. لا أنا بسأل الأسعار دي بكام ودي بكام. وبقولهم متجيبوش دي وجيبوا دي .. انا بعمل كده اه. امال ايه مش أنا مسؤول أمام الله سبحانه وتعالى.”

وأضاف السيسي في حديثه أن”الدولة ليست خصمًا للمواطن في المشكلات التي تواجهه.”

وأعرب رئيس النظام المصري أيضا عن أمنيته بانتهاء الأزمات قريبا حتى لا يرتفع سعر البترول أكثر من ذلك.

نقص السلع الغذائية الأساسية في الأسواق

وشدد على أن برنامج “الإصلاح الاقتصادي” الذي جرى تطبيقه في مصر ساهم بشكل كبير في الحد من نتائج الأزمة العالمية على البلاد.

وحاول السيسي طمأنة المصريين بشأن عدم نقص السلع الغذائية الأساسية في الأسواق، متجاهلاً عن عمد ارتفاع أسعارها بنسب تجاوزت 50%.

وقال: “لولا إجراءات الإصلاح الاقتصادي التي اتخذتها الدولة المصرية لأصبح موقفنا أصعب كثيراً خلال العامين الماضيين. وهدفي هو الحفاظ على الوطن، في ظل الحالة التي يعيشها العالم حالياً”. في إشارة إلى إجراءات خفض قيمة الجنيه مقابل الدولار مجدداً، ورفع أسعار الفائدة بنسبة 1%.

وقال السيسي إن هناك مشكلة كبيرة فى سلاسل التوريد نتيجة الأزمة الكبيرة التي نتابعها الآن. فهي أزمة كبيرة ولها تأثيرات اقتصادية وخيمة على الجميع”. وفقا لما ذكرته وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية.

وأضاف: “كنا نتحدث عن 70 دولارا لسعر برميل البترول. ولكننا نتحدث الآن عن 120 دولارا لسعر البرميل حاليا. ونتمنى أن تنتهى هذه الأزمة سريعا حتى لا يقفز هذا الرقم لأكثر من ذلك”

الابتعاد عن الإسراف

كما دعا الرئيس المصريين إلى ضرورة الابتعاد عن الإسراف.

وقال: “إذا كنتم ترغبون في مستقبل وحياة أفضل لأبنائنا وبناتنا وأحفادنا القادمين، فلابد من التمسك بالترشيد والابتعاد عن الإسراف”.

وأضاف: “البعض يسرف في الطعام خلال شهر رمضان. ولكن يجب أن يكون هناك ترشيد في ذلك، على الرغم من أننا لا نواجه أية مشكلة في شراء السلع. وهي متوفرة في الأسواق، وكل شيء متوفر لدينا، وقمنا بالاستعداد لكل شيء”.

وأكد أيضا أنه لا توجد مشكلة في توفير السلع الغذائية، قائلا: طب إحنا عندنا مشكلة في السلع؟. لا والله اعملوا اللي انتوا عايزينه خدوا اللي انتوا عايزينه انزلوا عبوا زي مانتوا عايزين .

و قال: “لسه الجيش منزل 2 مليون كرتونة و ممكن ننزل 3 و 10 و 20 مليون كرتونة. إحنا عاملين حسابنا لكل حاجة و بنص ثمنها مش لازم نكسب.”

ولم ينسى السيسي أن يكرر إسطوانته المشروخة عن إنقاذه لمصر عبر الانقلاب الذي قام به ضد الرئيس الراحل محمد مرسي.

وقال:”البلد كانت ستسقط لولا فضل سبحانه وتعالى الذي أنعم علينا ومد إلينا يد العون، وعلينا أن نشكر الله من خلال الحفاظ على بلدنا وشعبنا وأن نحاول تيسير أحواله، وتحسين الظروف المعيشية والبناء والتعمير.”

وتسببت تصريحات السيسي بموجة جدل وسخرية واسعين على مواقع التواصل في مصر.

وهاجم العديد من النشطاء السيسي واتهموه بإفقار مصر وتدمير اقتصادها، وأشار بعضهم إلى بيع أصول الدولة والتي كان آخرها قبل يومين حيث باعت مصر لأبوظبي حصص كبيرة في شركات حكومية مملوكة للدولة.

اقرأ أيضاً: 

باسل النجار
باسل النجار
كاتب ومحرر صحفي مصري ـ مختص بالشأن السياسي ـ يقيم في تركيا، درس في أكاديمية (أخبار اليوم) قسم الصحافة والإعلام، حاصل على ماجستير في الصحافة الإلكترونية من كلية الإعلام جامعة القاهرة، تلقى عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، التحق بفريق (وطن) منذ العام 2017، وعمل سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المصرية والعربية، مختص بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال العربية والعالمية بشأن الأحداث الهامة من خلالها. مشرف على تنظيم عدة ورش تدريبية للصحفيين المبتدئين وحديثي التخرج لإكسابهم المهارات اللازمة للعمل بمجال الصحافة والإعلام،وتوفير المعرفة والمهارات اللازمة للمشاركين وتدريبهم على كيفية اعداد التقارير الصحفية، وأيضا تصوير التقارير الإخبارية وإعداد محتوى البرامج التلفزيونية.
اقرأ أيضاً

2 تعليقات

  1. ما الذي يفاجئ ما قاله ابن اليهودية الخسيسي وهويقول الحق انه ليس برئيس وانما ارجوز خائن لوطنه وشعبه وخادم اعداء الله. غبي لك من يعتقد اي خائن وطن الذي يبيع وطنه من اجل السطة رئيس دولة . كل حكام العرب خونة وخدم وأذلاء وجبناء

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث