ننشر صور وأسماء 31 شخصاً ممن تمّ إعدامهم في السعودية ضمن أكبر إعدام جماعي منذ سنوات

وطن – نشرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، صور 31 شخصاً، من أصل 81 أعدمتهم السعودية، السبت الماضي، في أكبر إعدام جماعي في السعودية منذ سنوات.

وذكرت الصحيفة، أنّ جثث الذين تمّ إعدامهم لن تعاد إلى عائلاتهم خوفاً من حدوث أيّ اضطرابات خلال أو بعد تشييعهم.

فيما يلي صور 31 شخصاً وأسماءهم ممن جرى إعدامهم: 

عبدالله بن محمد بن صالح البندر – عبدالله بن جواد بن حسن أنسيف  – حسين بن أحمد بن حسين العجمي

أسعد بن مكي بن ​​شبر

احمد بن عبد الواحد بن احمد اسويكت – عبدالله بن ناجي بن عبدالله العمار – عبدالله بن محمد بن علي الزاهر

علي بن عباس بن علي العوامي – أحمد بن زكي بن ​​عبدالله العبدرب النبي – علي بن محمد بن عبدالله عفريت

حسن بن محمد بن عبدالله الفرج- جعفر بن محمد بن صالح الفرج

عقيل بن حسن بن علي الفرج – أمجد بن أحمد بن علي العوامي – علي بن عاطف بن علي اليف

حسن محمد – حسن الشيخ – هيثم المختار

سيد محمد علوي الشاخوري

محمد بن عبدالله بن حسن – مهدي بن صالح بن عبدالله الزنادي – جمال بن حسن بن علي البناوي

جعفر بن أحمد بن علي أبو حسون- حسن بن سلمان بن أحمد الرضوان-حسين عبدالنبي

محسن بن إبراهيم بن علي المسبح- محمد بن عبدالله بن حسن السمائل- محمد بن سعود بن محمد الجوهر

حسن بن هاشم بن علوي القلاف – موسى بن جعفر بن محمد المبيوق- مصطفى بن علي بن محمد الخياط

كما نقلت منظمة “هيومن رايتس ووتش” عن نشطاء سعوديين، أن 41 ممن تم تنفيذ الإعدام فيهم ينتمون إلى الأقلية المسلمة الشيعية في البلاد.

قد يهمك أيضاً: 

وقال مايكل بَيج، نائب مديرة الشرق الأوسط في هيومن رايتس ووتش: “إقدام السعودية على إعدام 81 رجلا جماعيا نهاية الأسبوع الماضي ليس إلّا عرضا وحشيا لحكمها الاستبدادي ونظامها القضائي. الذي يضع عدالة محاكماتهم وأحكامهم موضع شك كبير.”

كما نشرت وزارة الداخلية السعودية يوم 12 مارس الجاري 81 اسما، وقالت إنهم أُعدموا بجرائم تشمل القتل والصلات بجماعات إرهابية أجنبية، فضلا عن الجريمة الموصوفة بالعبارة الغامضة المتمثلة. “الترصد لعدد من المسؤولين والوافدين واستهدافهم”.

كما أُدين آخرون باستهداف “الأماكن الحيوية التي يقوم عليها اقتصاد البلاد”، وتهريب أسلحة لـ “زعزعة الأمن، وزرع الفتن والقلاقل، وإحداث الشغب والفوضى”، وقتل عناصر شرطة، وزرع الألغام.

بينما أضافت أن من ضمن الذين أُعدموا سبعة يمنيين وسوري. لم يذكر البيان كيف تم إعدامهم.

ولم يكن من الواضح سبب اختيار المملكة يوم، السبت، لتنفيذ عمليات الإعدام على الرغم من أنها استحوذت على الكثير من اهتمام العالم الذي ظل مركزًا على حرب روسيا على أوكرانيا.

(المصدر: ديلي ميل – وطن – هيومن رايتس ووتش) 

اقرأ أيضاً:

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

الأحدث