الرئيسيةالهدهدتسريبات بنك سويسري تكشف حجم الأموال المودعة باسم الرئيس الجزائري الراحل "بوتفليقة"...

تسريبات بنك سويسري تكشف حجم الأموال المودعة باسم الرئيس الجزائري الراحل “بوتفليقة” وخالد نزار

- Advertisement -

وطن – كشف تسريب بيانات  عملاء  بنك كريدي سويس السويسري، عن حجم الأموال التي أودعها كل من الرئيس الجزائري الراحل عبد العزيز بوتفليقة وكذلك وزير الدفاع الجزائري الأسبق خالد نزار.

ووفقا للتسريبات التي نشرتها صحيفة الغارديان، فإن الرئيس الراحل عبدالعزيز بوتفليقة الذي يعتبر أطول رؤساء الجزائر حكما، وتولى الحكم عام 1999، وظل في منصبه لنحو 20 عاما. وتكاثرت حوله مزاعم تزوير الانتخابات والتلاعب بالأصوات، فخرجت الاحتجاجات الجماهيرية رافضة تعيينه لفترة حكم خامسة.  قد اودع في حسابع في بنك “كريدي سويس” مبلغ بقيمة 1.6 مليون دولار في الفترة من 1999 حتى 2011.

كما كشفت التسريبات، أن من بين الأسماء المذكورة أيضا، اسم وزير الدفاع الجزائري الأسبق خالد نزار، بحساب له بمليوني فرنك سويسري، ظل مفتوحا حتى 2013، أي بعد عامين من اعتقاله في سويسرا بعد شكوى ضده من مواطنين جزائريين بالتعذيب وانتهاكات حقوق الإنسان وجرائم حرب، وتم إطلاق سراحه حينها بعد التحقيق معه.

- Advertisement -

وعادت القضية إلى الواجهة قبل نحو أسبوعين. حيث  أعلنت منظمة حقوقية سويسرية، اليوم الثلاثاء، أنه ولأول مرة، ستتم محاكمة وزير الدفاع الجزائري الأسبق خالد نزار أمام القضاء السويسري.

وقالت منظمة “تريال”، في بيان، إن النيابة العامة السويسرية تتهم الجنرال الجزائري المتقاعد خالد نزار بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية. وذكرت أنه، قيد البحث، الانتهاكات التي ارتكبت بين 14 يناير/ كانون الثاني 1992 و31 يناير/ كانون الثاني 1994.

وكشفت المنظمة أن النيابة العامة استمعت، مجددا لنزار لمدة ثلاثة أيام في مقر مكتب المدعي العام الاتحادي في بيرن وقررت مقاضاته.

تسريبات أخرى

- Advertisement -

كما أكدت البيانات أن علاء وجمال مبارك، كان لديهما 6 حسابات، على فترات زمنية مختلفة. بقيمة 196 مليون دولار في سويسرا.

وأشارت البيانات إلى وجود حسابات بنكية للعديد من رجال الأعمال في مصر. من بينهم حسين سالم، الذي وصفته التسريبات بأنه “رجل مقرب لفترة طويلة من نظام مبارك”. إضافة إلى اللواء عمر سليمان، الذي وصلت قيمة حساباته إلى أكثر من 26 مليون جنيه استرليني.

كما ذُكر في التسريبات أن رئيس الوزراء العراقي السابق “إياد علاوي”، كان ضمن عملاء بنك “كريدي سويس”،  وقد ذكر اسم علاوي من قبل في تسريبات “بنما”. وجاء فيها أنه يملك شركة بنمية منذ عام 1985؛ مع مجموعة من المديرين. وسجل مالكًا وحيدًا لها عام 2000، واشترت له الشركة بيتًا في بريطانيا بقيمة مليون ونصف دولار، وحلت عام 2013.

وذكرت التسريبات أنه في عام 2003؛ فتح رئيس دائرة المخابرات الأردنية، سعد خير، حسابا في بنك “كريدي سويس”. كان حده الأقصى أنه يحتوي في النهاية على حوالي 30 مليون دولار، وأغلق الحساب بعد وفاته عام 2009.

وكان خير مستفيدا من الحساب المذكور فقط، ولكن هناك حسابان آخران باسمه يضمان 14، و6.5 مليون دولار. إلا أن زوجته وشقيقه قد نفيا علمهما بوجود هذين الحسابين، وأغلق الحسابان عام 2014.

كما ذكرت التسريبات اسم عبدالحليم خدام أحد أبرز رجال نظام “حافظ الأسد”، وتدرج في المناصب منذ عام 1970 حتى عام 2005، حتى أصبح نائبا للرئيس. واشتهر بانتهاكات حقوق الإنسان ضد المعارضين السياسيين. حيث أظهرت التسريبات الأخيرة أن “خدام” كان لديه حساب شخصي في بنك “كريدي سويس”. بمبلغ يُقارب 98 مليون دولار في الفترة بين عامي 1994 و2006.

(المصدر: الغارديان – ترجمة وطن)

اقرأ أيضا

بوتفليقة يوارى الثرى إلى جانب أبطال حرب الاستقلال وشقيقه السعيد يلقي نظرة الوداع عليه

وصية عبدالعزيز بوتفليقة قبل وفاته.. هذا ما قاله لمحامي العائلة بعدما قبض على يده بقوة

ما هي “الأسرار الخطيرة” التي يمتلكها السعيد بوتفليقة وقال إنها لو خرجت ستهز أركان الجزائر؟

وطن
وطنhttps://watanserb.com/
صحيفة وطن تأسست في واشنطن عام 1991 كصحيفة أسبوعية مطبوعة وتوزع في كافة الولايات المتحدة. دشنت موقعها الإلكتروني عام 1996 وكان من أوائل المواقع الإخبارية العربية. تحمل شعار تغرد خارج السرب.. وهو سرب الحكومات والأحزاب
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث