الرئيسيةالهدهدمقره الإمارات.. ألمانيا تلاحق تطبيق Telegram باعتباره وسيلة للتطرف

مقره الإمارات.. ألمانيا تلاحق تطبيق Telegram باعتباره وسيلة للتطرف

وطن – كشفت وكالة “أسوشييتد برس” الامريكية، نقلا عن مسؤول أمني ألماني كبير، إن وكالته أنشأت فريق عمل للتحقيق مع الأفراد المشتبه في استخدامهم تطبيق Telegram لارتكاب جرائم. وسط مخاوف متزايدة من أن تطبيق المراسلة أصبح “وسيلة للتطرف”.

وحذر مكتب الشرطة الجنائية الفيدرالية في ألمانيا من أن التطبيق يُستخدم لاستهداف السياسيين والعلماء والأطباء لدورهم في مواجهة جائحة فيروس كورونا.

وقال رئيس الوكالة، هولجر موينش، في بيان: “لقد ساهمت جائحة الفيروس التاجي على وجه الخصوص في تحول الناس إلى التطرف على Telegram. وتهديد الآخرين وحتى نشر دعوات للقتل”.

وقال إن فرقة العمل ستسعى للحصول على تعاون Telegram. ولكنها ستتخذ أيضًا إجراءات إذا لم تفعل ذلك.

وحاولت الحكومة الألمانية منذ سنوات، دون نجاح يذكر، جعل Telegram يلتزم بقواعد الدولة بشأن إزالة المحتوى غير القانوني.

وقالت الوكالة إن الشركة التي تقف وراء التطبيق، والتي تدعي أن لديها مئات الملايين من المستخدمين حول العالم، مقرها الإمارات العربية المتحدة.

وفي الشهر الماضي، نفذت الشرطة الألمانية مداهمات في ولاية سكسونيا بعد تقارير إعلامية أفادت بأن مجموعة من الأشخاص على Telegram. ناقشوا خططًا لقتل حاكم الولاية مايكل كريتشمر وأعضاء آخرين في حكومة الولاية.

كما شارك أعضاء المجموعة في رفض التطعيمات وسياسات الدولة والحكومة بشأن فيروس كورونا.

تأسيس Telegram

ويعود تأسيس تلغرام إلى عام 2013 على يد الأخوين نيكولاي وبافل دوروف مؤسّسي موقع فكونتاكتي (أكبر شبكة اجتماعية روسية). وقد نجحا في إطلاق برنامج تلغرام ثم سجّلاهُ كمنظمة مستقلة تتخذ من العاصِمة الألمانيّة برلين مقرًا لها.

وصَمَّم نيكولاي بروتوكولاً خاصاً للتطبيق يدعى MTProto ، في حين قَدَّم بافل دوروف الدعم المالي والهيكلي الأساسي للمشروع، ويقوم تلغرام بنفس الوظائف التي تقوم بها برامج التراسل الأخرى كـ: واتس آب، لاين، فايبر، تانغو.

ويعرف بافل دوروف بأنه رائد أعمال روسي اشتهر بكونه مؤسس موقع التواصل الاجتماعي فكونتاكتي، ولاحقًا تلغرام. ويٌطلق عليه اسم مارك زوكربيرغ الروسي.

في أغسطس 2014، تم تسمية بافل دوروف كواحد من أكثر القادة في أوروبا الشمالية الواعدة تحت 30 سنة. اختير في عام 2017 للانضمام إلى القيادات العالمية الشابة في المنتدى الاقتصادي العالمي ممثلاً لفنلندا.

يشار إلى انه في مارس/آذار من العام الماضي أعلنت شركة “مبادلة” و”أبوظبي كاتاليست بارتنرز” (وهما شركتان حكوميتان تابعتان لصندوق أبوظبي للاستثمار) عن استثمار 150 مليون دولار في تيليجرام.

وقالت الشركات حينها، أن الاستثمار سيكون في صورة سندات قابلة للتحويل إلى أسهم لأجل 5 سنوات قبل الاكتتاب العام المُزمَع. وذلك بالتعاون مع صندوق “أبوظبي كاتاليست بارتنرز” الذي سيستثمر أيضاً مبلغ 75 مليون دولار في المنصة.

(المصدر: أسوشييتد برس – ترجمة وطن)

سالم حنفي
سالم حنفي
-سالم محمد حنفي، صحفي فلسطيني وعضو نقابة الصحفيين الفلسطينيين. مهتم بالشؤون السياسية والعربية ويشرف على تحرير القضايا السياسية في قسم هدهد بموقع "وطن" يغرد خارج السرب منذ العام 2018". -حاصل على بكالوريوس العلوم السياسية من كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية بجامعة النجاح في نابلس-فلسطين. -ماجستير العلوم السياسية من كلية الحقوق والعلوم الاقتصادية والسياسية بجامعة تونس المنار في تخصص "النظم السياسية". -حاليا، مقيد ببرنامج الدكتوراه بنفس الجامعة لتقديم أطروحة بعنوان:"التيار السلفي وأثره على التراجع الديمقراطي في بلدان الربيع العربي". -عملت لدى العديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، (مراسل صحفي لصحيفة الأيام الفلسطينية عام 2009، ومعد للبرامج السياسية والنشرات الإخبارية في راديو الرابعة الفلسطيني، مراسل لبوابة القاهرة عام 2012، محرر ديسك مركزي في صحيفة العرب القطرية، محرر أول في موقع بغداد بوست).
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث