الرئيسيةالهدهد"بريدي البريدي".. عالم فيزياء سوري اعتقله نظام الأسد 12 عاماً وصفّاه في...

“بريدي البريدي”.. عالم فيزياء سوري اعتقله نظام الأسد 12 عاماً وصفّاه في فرنسا بمأدبة مسمومة

- Advertisement -

وطن – خاصّ: في ذروة احتجاجات الفرنسيين على مجازر حماة التي تصادف ذكراها الأربعين الشهر القادم أقدمت مخابرات النظام في باريس على استدراج الطالب السوري بريدي البريدي واختطافه وشحنه إلى دمشق في صندوق ديبلوماسي ليقضي 12 عاماً في زنازين النظام.

وبريدي عالم فيزياء سوري من مواليد يبرود في القلمون 1959. أوفد إلى فرنسا نتيجة لتفوقه في الفيزياء. وبرز تفوقه هناك مما أثار انتباه كل المهتمين بالصناعات النووية.

- Advertisement -

وروى ناظم الصغير بَريدي ابن عم العالم السوري لـ”وطن” أن مظاهرات اندلعت في شوارع باريس للاحتجاج على مجازر النظام في حماة في عام 1982.

وفي هذه الأثناء اختفى “بريدي البريدي” من باريس وصدرت مجلة (الوطن العربي) العراقية آنذاك. وعلى غلافها العنوان التالي “ماذا تفعل سوريا بعلمائها”.

- Advertisement -

وفي التفاصيل أن المخابرات السورية قامت باختطاف العالم “البَريدي” وشحنه إلى سوريا بواسطة (الصندوق الدبلوماسي) ليقضي 12 عاماً في سجون حافظ الأسد ولم تترك عالته –بحسب المصدر- سبيلاً إلا وطرقته للإفراج عنه دون جدوى.

 

وكشف بَريدي أن قريبه العالم سرد له أثناء أحد لقاءاته معه كيف اتهمه المحقق وكيف منعه النظام من السفر خارج القطر.

وأردف “زرت أغلب السفارات ورحبوا بي وقالوا لي أعطنا جواز سفرك لنمنحك فيزا ولم يكن لدي جواز سفر”. ولم يكن له من سبيل إلا الهرب حيث تمكن من دخول الأردن خفية.

وروى المصدر أنه التقى بَريدي بعد الإفراج عنه فباح له برغبته بالعودة إلى باريس. وأن كل سفارات العالم ترحب به ولكنه ممنوع من السفر.

وتابع محدثنا أن قريبه انتقل بعدها إلى باريس ليلتحق بجامعة ستراسبورغ. وعاد إلى الوطن بصندوق خشبي ولكن ميتاً هذه المرة.

المتهم الرئيسي في قتل بريدي هو النظام

وأشار إلى أن العراق حينها كان يسعى لبناء مفاعل نووي وتسعى سفارته لالتقاط العلماء العرب. فتمت دعوته من قبل السفارة العراقية إلى وليمة.

ويبدو أن بريدي حضر هذه الوليمة. لكن لم يحصل أبداً أي اتفاق حسبما أكد الراحل بريدي نفسه.

وأردف المصدر أن بعض أصدقائه وشى به لدى سفارة النظام في باريس. وكانت الاحتجاجات ضد سوريا في شوارع على مجازر النظام في حماة عام 1982.

بينما عبّر محدثنا عن اعتقاده بأن المتهم الرئيسي في قتل بَريدي هو النظام بتواطؤ من المخابرات الفرنسية.

والمعلومات الواردة من أقاربه تقول أنه سمم. ولم يتم التأكد منها إذ لم يجرؤ أحد على تشريح الجثة.

مضيفاً أن “الجريمة حدثت في فرنسا وفي حالة مثل البَريدي لا يمكن للفرنسيين أن يغفلوا عن ذلك دون التواطؤ”.

(وطن – خاصّ)

خالد الأحمد
خالد الأحمد
- كاتب وصحفي مواليد مدينة حمص 1966، نشرت في العديد من المجلات والصحف العربية منذ عام ١٩٨٣ م , درست في المعهد العلمي الشرعي ثم في الثانوية الشرعية بحمص عملت مراسلاً لجريدة الإعتدال العربية التي تصدر في الولايات المتحدة الأمريكية - نيوجرسي و- جريدة الايام العربية - ولاية فلوريدا أعوام 1990- 2000 وجريدة الخليج الإمارات العربية المتحدة - الشارقة - جريدة الاتحاد -أبو ظبي - مجلة روتانا السعودية - مجلة أيام الأسرة ( السورية) وأغلب الصحف والمجلات السورية، وبعد الإنتقال إلى الاردن اتبعت دورتين صحفية واذاعية لشبكة الاعلام المجتمعي ودورة لمركز الدوحة لحرية الإعلام في عمان وأنجز عشرات التقارير الإذاعية في إذاعة البلد وموقع عمان نت. أعمل كمتعاون مع موقع (زمان الوصل) باسم "فارس الرفاعي" منذ العام 2013 لدي اهتمامات بالكتابة عن القضايا الاجتماعية والتراث والظواهر والموضوعات الفنية المتنوعة لي العديد من الكتب المطبوعة ومنها :(غواية الأسئلة – مواجهات في الفكر والحياة والإبداع) و" عادات ومعتقدات من محافظة حمص-عن الهيئة السورية للكتاب بدمشق 2011 و(صور من الحياة الاجتماعية عند البدو) عن دار الإرشاد للطباعة والنشر في حمص 2008 و(معالم وأعلام من حمص) عن دار طه للطباعة والنشر في حمص 2010 . - والعديد من الكتب المخطوطة ومنها: (أوابد وإبداعات حضارية من سورية) و(زمن الكتابة – زمن الإنصات - حوارات في الفكر والحياة والإبداع) –طُبع الكترونياً بموقع "إي كتاب" و(مهن وصناعات تراثية من حمص) و(غريب اليد والوجه واللسان – صور من التراث الشعبي في حمص) و(مشاهير علماء حمص في القرنين الثاني والثالث عشر الهجريين).
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث