الخميس, مايو 19, 2022
الرئيسيةفيديوخلال خضوعها لعملية قيصيرية .. لبنانية تلد وهي تغنّي "سألوني الناس" لفيروز

خلال خضوعها لعملية قيصيرية .. لبنانية تلد وهي تغنّي “سألوني الناس” لفيروز

وطن – تداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لامرأة لبنانية تخضع لعملية قيصرية داخل غرفة العمليات وهي بكامل وعيها وتردد أغنية فيروز “سألوني الناس عنك يا حبيبي”.

وعندما وصلت السيدة عبارة “ولا أول مرة ما بنكون سوا”، يستدير الطبيب الذي يجري لها العملية ويردد العبارة معها.

وبعد لحظات يستخرج الطبيب المولود ويعرضه على والدته وهو يقول لها “قديه مهضومة”. ولوحظ أن المولود لم يصدر أي صوت بكاء كالمعتاد لدى المواليد الجدد.

وتعليقاً على الفيديو قال الدكتور “ريتشارد خراط” في لقاء لـ”لبنان 24″ ” أنه نشر هذا المقطع المصور لعملية الولادة القيصرية من أجل بث نوع من الحالة الايجابية في هذه الظروف القاسية التي تمر على لبنان.

كما أضاف: أن “المريضة أتت بحالة طارئة وهي تملك صوتاً رائعاً. وقد ساعد هذا الأمر على حصول الولادة بطريقة سلسة.

فيديو سيدة لبنانية تلد وهي تغني يغزو السوشال ميديا

ونال الفيديو استحسان عدد كبير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي. حيث أشادوا بطريقة الطبيب في إجراء العمليات وبالسيدة وصبرها وقمة تحملها لآلام الولادة.

وأعاد الإعلامي اللبناني نيشان نشر الفيديو عبر حسابه في انستغرام وعلق عليه قائلاً :” في غرفة العمليات سيدة تغني لفيروز وهي تلد طفلتها ما أروعها من لحظة وما أجمل صوتها وطبيبها كتلة طاقة إيجابية” وعلق nichan ab : ما قدرت شوف إلا لبنان بالفيديو…ألم وأمل…”نعم” للحياة” لا” للموت”.

وعلق الطبيب ريتشارد خراط الذي أجرى العملية في تغريدة له على تويتر: “وقت تكون المريضة صوتها رائع وتغني لفيروز هيي وعم تولد بحالة طارئة. هيي بتنسى الخوف وبتنسيك كل شي سلبي عم يصير”.

وكان الفيديو فرصة لمن مررن بتجارب ولادة مثيلة.

كما قالت إحداهن متوجهة بكلامها للدكتور خراط: “بدك تسمع صوتي انا بولادتي ما أحلاه كان واصل لمالطا”.

بينما قالت رانيا جبر :”أنا ما خليت شتيمة بالحكيم الالماني ويقلي عارفك عم تبهدليني”.

كما كان د. خراط قد أجرى عملية ولادة لمريضة في شهر آب أغسطس 2019 وهو يردد أغنية “بكتب اسمك يابلادي على الشمس الي ما بتغيب”.

وعلق بعد خروج الطفلة بسلامة “وهيدي زهراء خلْقِت علحن “بكتب اسمك يا بلادي”.

(المصدر: لبنان 24 – وطن – تويتر)

خالد الأحمد
خالد الأحمد
- كاتب وصحفي مواليد مدينة حمص 1966، نشرت في العديد من المجلات والصحف العربية منذ عام ١٩٨٣ م , درست في المعهد العلمي الشرعي ثم في الثانوية الشرعية بحمص عملت مراسلاً لجريدة الإعتدال العربية التي تصدر في الولايات المتحدة الأمريكية - نيوجرسي و- جريدة الايام العربية - ولاية فلوريدا أعوام 1990- 2000 وجريدة الخليج الإمارات العربية المتحدة - الشارقة - جريدة الاتحاد -أبو ظبي - مجلة روتانا السعودية - مجلة أيام الأسرة ( السورية) وأغلب الصحف والمجلات السورية، وبعد الإنتقال إلى الاردن اتبعت دورتين صحفية واذاعية لشبكة الاعلام المجتمعي ودورة لمركز الدوحة لحرية الإعلام في عمان وأنجز عشرات التقارير الإذاعية في إذاعة البلد وموقع عمان نت. أعمل كمتعاون مع موقع (زمان الوصل) باسم "فارس الرفاعي" منذ العام 2013 لدي اهتمامات بالكتابة عن القضايا الاجتماعية والتراث والظواهر والموضوعات الفنية المتنوعة لي العديد من الكتب المطبوعة ومنها :(غواية الأسئلة – مواجهات في الفكر والحياة والإبداع) و" عادات ومعتقدات من محافظة حمص-عن الهيئة السورية للكتاب بدمشق 2011 و(صور من الحياة الاجتماعية عند البدو) عن دار الإرشاد للطباعة والنشر في حمص 2008 و(معالم وأعلام من حمص) عن دار طه للطباعة والنشر في حمص 2010 . - والعديد من الكتب المخطوطة ومنها: (أوابد وإبداعات حضارية من سورية) و(زمن الكتابة – زمن الإنصات - حوارات في الفكر والحياة والإبداع) –طُبع الكترونياً بموقع "إي كتاب" و(مهن وصناعات تراثية من حمص) و(غريب اليد والوجه واللسان – صور من التراث الشعبي في حمص) و(مشاهير علماء حمص في القرنين الثاني والثالث عشر الهجريين).
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث