الخميس, مايو 19, 2022
الرئيسيةحياتنا4 أسباب ستجعلك تُغلق باب غرفتك أثناء النوم بلا تردد!

4 أسباب ستجعلك تُغلق باب غرفتك أثناء النوم بلا تردد!

يطمح العديد من الناس بعد يوم عمل طويل وشاق، إلى اللجوء إلى النوم والدخول في السبات طويلاً لوقت طويل. دون أرق واستيقاظ مفاجئ.

وترك باب غرفة النوم مغلقاً، سيساعدك على ذلك، على الرغم من أن تركه مفتوحاً يسمح بدخول الهواء النقي.

لكن موقع “برايت سايت” أورد الأسباب التي تجعل إغلاق باب غرفة النوم خياراً أفضل.

– منع الضوضاء:

إذا كان نومك خفيفاً، وتعيش في بيئة صاخبة، فستواجه على الغالب صعوبة في النوم.

في هذه الحالة، إغلاق الباب هو خيار جيد، حتى لو لم تكن معتادًا عليه.

كما أن إغلاق الباب أثناء النوم يساهم في تجنب سمتع أصوات الأشخاص في الغرف المجاورة

اقرأ أيضا: كم عدد ساعات النوم التي تحتاجها للحفاظ على صحة عقلك؟

– فرصة أكبر للنجاة من حريق في حال حدوثه:

إذا نشب حريق في منزلك، وكان باب غرفة النوم مفتوحا. فسينتشر بشكل أسرع في غرفتك.

أما الباب المغلق، سيمنحك وقتاً إضافياً للتصرف وإنقاذ نفسك من النار.

عدا أن الدخان السام لن ينتشر بسهولة في غرفتك بحال إغلاقها.

-الطاقة الإيجابية

النوم

تقول فلسفة “فنج شوي” الصينية، أن فتح باب غرفة النوم. يُخرج الطاقة الإيجابية من الغرفة ودخول الطاقة السلبية.

وبحسب مبادئ هذه الفلسفة القديمة، سيحميك إغلاق الباب من الطاقة السلبية. وسيمنحك شعوراً بالأمان والسكينة، والهدوء

-الاستيقاظ بشكل أسرع في حالة تعرضك للسرقة:

النوم

إذا ما اقتحم لص منزلك وسمعت ذلك، سيمنحك الباب المغلق عليك فرصة للتصرف.

فإذا سمعت شخصًا يقتحم منزلك أو على وشك ذلك، سيسمح لك الباب المغلق بالبقاء آمناً وطلب الشرطة وانتظار وصولها حتى تنقذك.

مياه البحر المالحة!

وفي سياق آخر، ذكرت صحيفة “womansworld”، أن شرب مياه البحر المالحة عبارة عن علاج طبي للحصول على نوم أفضل. ويغني الشخص عن الاضطرار للاستيقاظ في وقت متأخر من الليل أو أول ساعات الفجر للذهاب لقضاء الحاجة.

اقرأ أيضا: دراسة علمية تكشف سبب الميل إلى النوم بعد العلاقة الحميمة

وأشارت الصحيفة إلى أن ماء البحر، يحتوي على مادة “الإلكتروليتات”. وهي مسؤولة عن توازن السوائل في جسمك.

وفسرت الصحيفة الأمر بالقول “إذا كانت السوائل في جسمك غير متوازنة. فيسحاول جسمك تصحيح ذلك، عن الاستيقاظ في منتصف الليل”.

المصدر: (برايت سايت)

رفيف عبدالله
رفيف عبدالله
كاتبة ومحررة صحفية فلسطينية وصانعة محتوى نصي رقمي ـ مختصة بأخبار الفن والمجتمع والمنوعات والجريمة، تقيم في غزة، درست قسم الصحافة والإعلام بكلية الآداب في الجامعة الإسلامية، تلقت عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، ودورات في حقوق الإنسان، التحقت بفريق (وطن) منذ عام 2019، وعملت سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المحلية والعربية، مختصة بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال بشأن الأخبار والأحداث الاجتماعية الغريبة والفنية، عربيا وعالميا.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث