الهدهد

أنور رسلان مُعذّب وقاتل الآلآف .. السجن مدى الحياة لضابط نظام “الأسد” في ألمانيا

في محاكمة وصفت بأنّها تاريخية، أسدلت محكمة ألمانية، اليوم الخميس، الستار على قضية الضابط السابق في المخابرات السورية التابعة لنظام بشار الأسد أنور رسلان .

وقضت المحكمة العليا الإقليمية في كوبلنتس على الضابط أنور رسلان البالغ من العمر 57 عاما بالسجن مدى الحياة؛ لادانته بارتكاب جرائم ضدّ الإنسانية في ختام أوّل محاكمة في العالم محورها فظائع منسوبة إلى نظام بشار الأسد.

ووفقا لحكم المحكمة، فإن “رسلان” مسؤول عن مقتل معتقلين وتعذيب آلاف الآخرين في معتقل سرّي للنظام في دمشق، وذلك بين 2011 و2012.

اقرأ أيضاً: “فورين بوليسي”: العقوبات الأمريكية على سوريا عبثية .. يجب أن تتغير الخطط

وهذا هو ثاني حكم يصدره القضاء الألماني في هذه المحاكمة. بعد إدانة ضابط آخر من المخابرات السورية أدنى رتبة. في شباط/فبراير 2021.

وكان الادعاء العام الألماني قد أصدر 13 فبراير/ شباط 2019 أمرا بالقبض على الضابطين السوريين. اللذان كانا يعملان في المخابرات السورية.

وتم القبض على الرجلين في ولايتي برلين وراينلاند بفالتس. مشيرا إلى أن القبض على رئيس قسم سابق في الاستخبارات وأحد مرؤوسيه جاء بسبب القيام بعمليات تعذيب جماعي وانتهاكات بدنية بحق معارضين الأمر الذي يتعلق بالاشتباه في ارتكاب المتهمين لجرائم ضد الإنسانية.

ويقبع الاثنان حاليا في الحبس الاحتياطي.

وأفادت بيانات الادعاء العام الألماني حينها، بأن الرجلين ينتميان إلى أحد أقسام الاستخبارات المسؤول عن الأمن في محيط العاصمة السورية دمشق. وكان المتهم الأكبر سنا ويدعى أنور رسلان يترأس قسم التحقيقات والسجن الملحق به.

ولفت الادعاء إلى أن أنور خلال توليه هذا المنصب في الفترة بين نيسان / أبريل 2011 حتى ايلول/ سبتمبر 2012. كان يأمر بعمليات تعذيب منهجي ووحشي.

وحسب بيانات الادعاء، فقد غادر الرجلان سوريا في 2012. وكان الادعاء العام الفرنسي أصدر أمرا بالقبض على مساعد آخر في القسم التابع لأنور.

ونوه الادعاء الألماني إلى أن القبض على الاشخاص الثلاثة تم بالتنسيق بين السلطات الألمانية والفرنسية.

(المصدر: وكالات) 

سالم حنفي

-سالم محمد حنفي، صحفي فلسطيني وعضو نقابة الصحفيين الفلسطينيين. مهتم بالشؤون السياسية والعربية ويشرف على تحرير القضايا السياسية في قسم هدهد بموقع "وطن" يغرد خارج السرب منذ العام 2018". -حاصل على بكالوريوس العلوم السياسية من كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية بجامعة النجاح في نابلس-فلسطين. -ماجستير العلوم السياسية من كلية الحقوق والعلوم الاقتصادية والسياسية بجامعة تونس المنار في تخصص "النظم السياسية". -حاليا، مقيد ببرنامج الدكتوراه بنفس الجامعة لتقديم أطروحة بعنوان:"التيار السلفي وأثره على التراجع الديمقراطي في بلدان الربيع العربي". -عملت لدى العديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، (مراسل صحفي لصحيفة الأيام الفلسطينية عام 2009، ومعد للبرامج السياسية والنشرات الإخبارية في راديو الرابعة الفلسطيني، مراسل لبوابة القاهرة عام 2012، محرر ديسك مركزي في صحيفة العرب القطرية، محرر أول في موقع بغداد بوست).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى