الهدهد

مقتل ضابطين من وحدة “الكوماندوز” الإسرائيلية في حادث إطلاق نار في قاعدة عسكرية في وادي الأردن

قال الجيش الإسرائيلي إن ضابطين من وحدة الكوماندوز قتلا في ما يسمى بحادث نيران صديقة في قاعدة في وادي الأردن بالضفة الغربية في وقت متأخر من ليل الأربعاء.

وفقًا لموقع The Times of Israel ،كان الضباط – وكلاهما قائدا سرية في وحدة النخبة إيجوز (وحدة الكوماندوز) – يقومون بدورية حوالي الساعة 11 مساءً حول قاعدتهم ، المعروفة باسم النبي موسى ، شمال البحر الميت مباشرة بعد تمرين تدريبي.

وأثناء سيرهم، اكتشفوا ما اعتقدوا أنه شخصية مشبوهة، لكنه في الواقع كان ضابطًا آخر.

وحاول الضباط اعتقال هذا “المشتبه به”. ودعوه أولاً إلى التوقف ثم أطلقوا أسلحتهم في الهواء، بحسب الجيش.

اقرأ أيضا: تعرّف على لواء الـ”كوماندوس” الإسرائيلي الذي سيعمل في وادي الأردن وشمال فلسطين

وبحسب بيان للجيش الإسرائيلي، فقد زعم أن هذا الضابط الثالث سمع إطلاق النار لكنه لم يكن يعلم على ما يبدو أن زملائه الجنود أطلقوا النار. ثم أطلق النار عليهما مما أدى إلى إصابتهما بجروح قاتلة.

وقال الجيش الإسرائيلي في بيان: “الضباط قتلوا بعد خطأ في تحديد الهوية أدى إلى حادثة نيران صديقة”.

ووصف المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، ران كوخاف، الحادثة بأنها “مؤلمة و مؤسفة”. وقال لإذاعة “كان” صباح الخميس أن الجيش سيحقق في الظروف لكنه. لم يعين ضابطًا لقيادة التحقيق.

وقال إن رئيس أركان الجيش الإسرائيلي أفيف كوخافي كان متوجها إلى قاعدة غور الأردن صباح الخميس للقاء قادة الوحدة من أجل بدء التحقيق.

وبالإضافة إلى مواساة عائلات الضباط القتلى، قال كوخاف إن الجيش سيتعاطف مع الضابط الذي قتلهم عن طريق الخطأ.

(المصدر: The Times of Israel – ترجمة وطن)

سالم حنفي

-سالم محمد حنفي، صحفي فلسطيني وعضو نقابة الصحفيين الفلسطينيين. مهتم بالشؤون السياسية والعربية ويشرف على تحرير القضايا السياسية في قسم هدهد بموقع "وطن" يغرد خارج السرب منذ العام 2018". -حاصل على بكالوريوس العلوم السياسية من كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية بجامعة النجاح في نابلس-فلسطين. -ماجستير العلوم السياسية من كلية الحقوق والعلوم الاقتصادية والسياسية بجامعة تونس المنار في تخصص "النظم السياسية". -حاليا، مقيد ببرنامج الدكتوراه بنفس الجامعة لتقديم أطروحة بعنوان:"التيار السلفي وأثره على التراجع الديمقراطي في بلدان الربيع العربي". -عملت لدى العديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، (مراسل صحفي لصحيفة الأيام الفلسطينية عام 2009، ومعد للبرامج السياسية والنشرات الإخبارية في راديو الرابعة الفلسطيني، مراسل لبوابة القاهرة عام 2012، محرر ديسك مركزي في صحيفة العرب القطرية، محرر أول في موقع بغداد بوست).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى