حياتنا

هكذا أصبح طفل تيتانيك الشهير بعد 25 عاماً ولا يزال يجني أرباحا من الفيلم (صور)

كشف “ريس طومسون“، الطفل ممثل دور “الصبي الأيرلندي الصغير” في فيلم “تيتانيك” أنه لا يزال يجني أرباحا من الفيلم رغم مرور 25 عامًا.

وبحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فقد ظهر “ريس طومسون” الذي يبلغ من العمر الآن 30 عامًا، في فيلم تيتانيك الشهير عندما كان يبلغ من العمر خمس سنوات فقط. حيث لعب دور راكب من الدرجة الثالثة توفي جنبًا إلى جنب مع والدته عندما اصطدمت سفينة “تيتانيك” بجبل جليدي.

وفي مشهد من الفيلم كان الصبي وأمه وأخته من بين العديد من الركاب الذين ينتظرون فتح بوابات الدرجة الثالثة.

ومع ذلك لم تصل العائلة مطلقًا إلى قوارب النجاة وشوهدت لاحقًا في مقصورتها حيث ماتوا بشكل مأساوي.

ولفتت الصحيفة البريطانية وفق ترجمة (وطن)، أن “ريس” يعمل الآن كمدير تسويق رقمي في منتجع “بريان هيد” للتزلج في ولاية “يوتا”.

وكان “ريس” عارض أزياء أطفال، عندما وقع عقد مع وكيل المواهب بعد فوزه في مسابقة.

اقرأ أيضاً: ليوناردو دي كابريو يحتضن حبيبته كاميلا موروني ويقبّلها في الماء (صور)

وأعطى الوكيل والدة ريس خياره بين بطولة إعلان “بنزين” أو الظهور في دور صغير في “تيتانيك”.

وفي حديثه لموقع “Business Insider” قال “ريس طومسون“: “أمي كانت تقول دعونا نفعل ذلك سيكون رائعًا حتى لو كان الفيلم سيئًا فسنراه. لذا لم يكن هذا قرارًا سيئًا من جانبها هذا أمر مؤكد.”

وانتهى الأمر بكونه قرارًا جيدًا لأن الممثل السابق لا يزال يتلقى شيكات ملكية مقابل ظهوره في الفيلم ذائع الصيت.

30 ألف دولار مقابل دوره

وتلقى “ريس” في الأصل حوالي 30 ألف دولار مقابل دوره بعد إطلاق الفيلم. مع وضع المال بأمان في حساب واستخدامه لتغطية نفقات تعليمه وسيارته ومعيشيته.

وهذا الراتب بعيد كل البعد عن 2 مليون دولار التي زعمت أن النجمة كيت وينسلت دفعتها مقابل الفيلم.

وأوضح أنه في السنوات التي أعقبت إطلاق الفيلم مباشرة، كانت شيكات حقوق الملكية الخاصة به منخفضة. إلى أن حدث ارتفاع مفاجئ عندما تم إصدار إصدارات VHS و DVD من الفيلم في 1998 و 1999 على التوالي.

وصدر فيلم تيتانيك في عام 1997 وقام ببطولته ليوناردو دي كابريو، وكيت وينسلت في الأدوار القيادية.

وفاز بـ 11 جائزة أوسكار وكان أول فيلم يصل إجماليه إلى أكثر من 1 مليار دولار في شباك التذاكر، وظل الفيلم الأعلى ربحًا على الإطلاق حتى Avatar في عام 2010.

وبعد إعادة إصدار عام 2012 للاحتفال بالذكرى المائة للمأساة، زاد شباك التذاكر للفيلم إلى أكثر من 2 مليار دولار.

(المصدر: ديلي ميل – بيزنس انسايدر)

 

باسل النجار

كاتب ومحرر صحفي مصري ـ مختص بالشأن السياسي ـ يقيم في تركيا، درس في أكاديمية (أخبار اليوم) قسم الصحافة والإعلام، حاصل على ماجستير في الصحافة الإلكترونية من كلية الإعلام جامعة القاهرة، تلقى عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، التحق بفريق (وطن) منذ العام 2017، وعمل سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المصرية والعربية، مختص بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال العربية والعالمية بشأن الأحداث الهامة من خلالها. مشرف على تنظيم عدة ورش تدريبية للصحفيين المبتدئين وحديثي التخرج لإكسابهم المهارات اللازمة للعمل بمجال الصحافة والإعلام،وتوفير المعرفة والمهارات اللازمة للمشاركين وتدريبهم على كيفية اعداد التقارير الصحفية، وأيضا تصوير التقارير الإخبارية وإعداد محتوى البرامج التلفزيونية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى