الهدهد

تقرير سري: ميناء في بحر عمان هو مصدر أسلحة الحوثيين المهربة لليمن

قالت صحيفة “وول ستريت جورنال” إن تقريرا سريا للأمم المتحدة كشف أنه من المحتمل أن تكون آلاف الأسلحة التي استولت عليها أمريكا على طول طرق الإمداد للحوثيين في اليمن. مصدرها هو مدينة “جاسك” الساحلية في جنوب شرق إيران.

وتتزايد الهجمات الصاروخية وكذلك هجمات الطائرات المسيرة على السعودية، من قبل المتمردين الحوثيين المدعومين من إيران في اليمن مع تعثر العلاقات مع الولايات المتحدة.

ومن المحتمل أن يكون مصدر الآلاف من قاذفات الصواريخ والمدافع الرشاشة وبنادق القنص وغيرها من الأسلحة التي صادرتها البحرية الأمريكية في بحر العرب بالأشهر الأخيرة هو ميناء واحد في إيران. وفقًا لتقرير سري للأمم المتحدة يقدم بعض الأدلة الأكثر تفصيلاً على ذلك.

بينما قالت مسودة التقرير التي أعدتها لجنة خبراء تابعة لمجلس الأمن الدولي بشأن اليمن. إن القوارب الخشبية الصغيرة ووسائل النقل البري استخدمت في محاولات لتهريب أسلحة مصنوعة في روسيا والصين وإيران على طول الطرق المؤدية إلى اليمن. والتي حاول الجيش الأمريكي منذ سنوات إغلاقها.

وقال تقرير الأمم المتحدة، نقلا عن مقابلات مع أطقم القوارب اليمنية وبيانات من أدوات ملاحية تم العثور عليها على متن القوارب. إن القوارب غادرت من ميناء جاسك الإيراني في بحر عمان.

في حين دعمت إيران علانية الحوثيين في صراعهم في اليمن وخارجها. ضد أهداف في المملكة العربية السعودية والبحر الأحمر. لكنها نفت منذ فترة طويلة تزويد الجماعة بالسلاح.

وأبلغت إيران لجنة الأمم المتحدة أن أسلحتها لم يتم بيعها أو نقلها أو تصديرها إلى اليمن.

وقال متحدث باسم بعثة إيران في الأمم المتحدة إنه لا يمكنه التعليق على الفور.

مدينة “جاسك” الإيرانية

وأصبحت “جاسك” المدينة الساحلية الصغيرة في جنوب شرق إيران والتي كانت ميناءً غامضًا تصدر الفواكه والخضروات إلى عُمان، ذات أهمية استراتيجية كبيرة في العقد الماضي.

وفي عام 2008، بدأت في استضافت قاعدة بحرية. وافتتحت هناك محطة لتصدير النفط العام الماضي.

اقرأ أيضا: أصيب بهجوم كيمياوي عراقي سابقاً .. وفاة السفير الإيراني لدى الحوثيين بـ”كورونا”

وتابعت “وول ستريت جورنال” أن التقرير الذي اطلعت عليه يقدم تفاصيل عن دعم إيران للجماعات المسلحة في جميع أنحاء الشرق الأوسط.

بينما فحصت لجنة الأمم المتحدة شحنتين صادرتهما البحرية الأميركية في عام 2021 وشحنة واحدة صادرتها السعودية في عام 2020. وخلصت اللجنة أن ميناء جاسك هو مصدر هذه الشحنات.

وفي ديسمبر الماضي، ضبطت البحرية الأميركية في مياه الخليج شحنة أسلحة على متن سفينة صيد مصدرها إيران. ويعتقد أنّها كانت في طريقها إلى المتمردين الحوثيين. في اليمن الغارق في الحرب.

وتتألف الشحنة بحسب بيان الأسطول الخامس الأميركي، من نحو 1400 رشاش من طراز “ايه كيه-47” وأكثر من 226 ألف طلقة ذخيرة. وقد جرت العملية في شمال بحر العرب في 20 ديسمبر.

في حين منذ منتصف 2014 يعاني اليمن من حرب ضروس بين الحوثيين المدعومين من إيران وقوات الحكومة المعترف بها دوليا والمدعومة من السعودية التي تدخلت بهذه الحرب.

بينما تتهم أمريكا والسعودية إيران بتهريب الأسلحة إلى الحوثيين وهو ما تنفيه طهران.

(المصدر: وول ستريت جورنال -ترجمة وطن)

سالم حنفي

-سالم محمد حنفي، صحفي فلسطيني وعضو نقابة الصحفيين الفلسطينيين. مهتم بالشؤون السياسية والعربية ويشرف على تحرير القضايا السياسية في قسم هدهد بموقع "وطن" يغرد خارج السرب منذ العام 2018". -حاصل على بكالوريوس العلوم السياسية من كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية بجامعة النجاح في نابلس-فلسطين. -ماجستير العلوم السياسية من كلية الحقوق والعلوم الاقتصادية والسياسية بجامعة تونس المنار في تخصص "النظم السياسية". -حاليا، مقيد ببرنامج الدكتوراه بنفس الجامعة لتقديم أطروحة بعنوان:"التيار السلفي وأثره على التراجع الديمقراطي في بلدان الربيع العربي". -عملت لدى العديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، (مراسل صحفي لصحيفة الأيام الفلسطينية عام 2009، ومعد للبرامج السياسية والنشرات الإخبارية في راديو الرابعة الفلسطيني، مراسل لبوابة القاهرة عام 2012، محرر ديسك مركزي في صحيفة العرب القطرية، محرر أول في موقع بغداد بوست).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى