حياتنا

رياض محرز يتزوّج من خطيبته عارضة الأزياء على الطريقة الإسلامية (صور)

كشفت تقارير صحفية بريطانية عن احتفال لاعب مانشستر سيتي رياض محرز بزواجه من خطيبته عارضة الأزياء ”تايلور وارد“ وكان ذلك خلال احتفال صغير وعلى الطريقة الإسلامية.

وأعلن الثنائي خطوبتهما عبر تطبيق “إنستغرام” في يوليو الماضي، حين قيل بأن رياض عرض خاتمًا بقيمة 400000 جنيه إسترليني على حبيبته.وفق ترجمة “وطن”

حفل صغير وعلى الطريقة الإسلامية

تايلور وارد البالغة من العمر 23 عامًا ورياض البالغ من العمر 30 عامًا، عقد قرانهما في حفل صغير وعلى الطريقة الإسلامية، حسبما ذكرت صحيفة “ذا صن” البريطانية.

وقد قالت تايلور، وهي ابنة نجمة تلفزيون الواقع ومصممة الديكور، المليونيرة “داون وارد” الكلمة العربية “قبول” التي تعني الموافقة على الزواج ثلاث مرات.

كما أشارت صحيفة ذا صن إلى أن رياض وتايلور سيقيمان مراسم احتفال أخرى للزفاف في المملكة المتحدة حتى يصبح الزواج قانونيا في البلاد.

وفي هذا السياق، أوضح مصدر مقرب للصحيفة: “رياض وتايلور متزوجان بشكل قانوني بموجب الشريعة الإسلامية بعد مراسم الزواج أواخر العام الماضي. بالنسبة لهما كزوجين كان من المهم اتباع تقاليد دينه الإسلامي.”

مضيفا نفس المصدر” كان حفل الزواج قصيرًا ولكنه رائعا وسيستعدان لحفل زفاف آخر وسيكون الحدث الرئيسي. تيلور ورياض متحمسان للغاية وفي حالة حب.”

حفل الخطوبة

وقد احتفل نجم مانشستر سيتي رياض محرز بخطوبته من عارضة الأزياء البريطانية “تايلور وارد” في شهر سبتمبر.

وقد طغى اللون الأبيض على حفل خطوبتهما بحضور عدد من الأقارب والأصدقاء.

وعرض رياض الزواج على حبيبته تايلور خلال رحلة صيفية إلى ميكونوس في اليونان مع والدي تايلور. وانضم إليهما الأصدقاء المقربون فقط.

وقد ارتدت تايلور خلال تلك المناسبة طقم من قماش الدانتيل الأبيض مؤلف من قطعتين.

اقرأ أيضاً: مانشستر سيتي يخاطب رياض محرز بعد نجاحه مع منتخب بلاده

وقد نشرت صورتين مع رياض وهي ترتدي خاتم الخطوبة عبر حسابها على منصة انستغرام.

وقالت تايلور في تعليق مع المنشور: ”لا يوجد أحد أفضل أن أصنع معه هذه الحياة. أكثر من حياتنا. وأنا متحمسة للعيش معًا لذلك قلت نعم، أحبك.”

ومن الجدير بالذكر، أن رياض كان متزوجًا سابقًا من “ريتا جوهال” بعد زواج استمر 5 أعوام ولديه منها ابنتان.

(المصدر: ذا صن)

ايمان الباجي

إيمان الباجي من مواليد 14-12-1996 بمدينة سوسة جنسيتي تونسية متحصلة على الإجازة الأساسية في اللغة والآداب والحضارة الإنجليزية سنة 2019 من كلية الآداب والعلوم الإنسانية بسوسة. سبق وأن عملت مع شركة تونسية خاصة في مجال الترجمة وذلك تقريبا لمدة عام وبضعة أشهر أين تعلمتُ بعض أساسيات الترجمة ومجالاتها كما اكتسبت بعض الدراية بمواقع الترجمة في العالم خاصة الصحف والمجلات الأمريكية. كما قمت بعد ذلك بالترجمة لفائدة موقع كندي يهتم بالشؤون الكندية وقد كانت تجربة مفيدة جدا إذ مكنتني هذه التجرية من الإلمام بالكثير من قضايا هذا البلد. ثم بدأت العمل مع صحيفة وطن أواخر عام ٢٠٢١ وأتمنى أن أستفيد من هذه التجربة خاصة وأن هذه الصحيفة واسعة الانتشار وتهتم بمختلف القضايا في العالم.
زر الذهاب إلى الأعلى