فيديو

عناصر الحرس الملكي البريطاني يدوسون طفلاً بقسوة وما فعلوه لاحقاً أكثر صدمة!

وثق فيديو للحرس الملكي البريطاني، ردة فعلهم الصادمة بعد مرور طفل أمامهم أثناء دورية روتينية، مما فجر جدلاً عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

صرخ الطفل من الألم

والمثير للجدل، أن عنصري الحرس الملكي لم يعيرا الطفل الذي صرخ من الألم أي اهتمام، وأكملا سيرهما دون أن يلتفتا للخلف حتى للاطمئنان عليه.

بل قام الجندي الذي أوقع الطفل، برفع ساقه ليكمل سيره دون أن يسمح للطفل المتألم بعرقلته. بينما يظهر الطفل وهو ينهض ما يعني أنه لم يصب بأذى.

تعليقات غاضبة

وجاء في التعليقات الغاضبة: ” شكل من أشكال الترفيه في الشوارع، ولكنه فظ. يجب تكليفهم بأدوار عسكرية مناسبة ومفيدة إذا كانوا قادرين على القيام بها ، وإلا فليتم تسريحهم”.

بينما دافع آخر عنهم قائلا: ” لكي نكون منصفين. هذا درس كبير لهذا الطفل ليتعلم الابتعاد عن الطريق. لا يُسمح للحراس بالتجول إلا بهذا الوجه المتجهم”.

وتساءلت ناشطة عن دور الوالدين قائلة: ” بدا أنه داس على الطفل بكل برود. لكن لماذا لم يكن الوالد منتبهًا؟”.

اقرأ أيضا: فيديو مخيف .. مسلح بقوس وسِهام يهدد باغتيال الملكة إليزابيث!

وشرح آخر قوانين الحرس الملكي الصارمة، وقال: ” يفخر حرس الملكة بعدم التوقف أمام أي أحد. إنهم يدفعون الناس بشكل روتيني بعيدًا عن الطريق ، بصوت عالٍ. وقد يتذمر الناس ، لكنهم يعرفون أنهم لا يستطيعون فعل أي شيء حيال ذلك”.

فشل الوالدين

وعقبت ناشطة: ” يحتاج الوالدان إلى استجواب والجنود بحاجة إلى روح الدعابة. ملاحظة. لدي أطفال لذلك نعرف أننا لسنا دائمًا قادرين على السيطرة عليهم”.

بينما أكد متابع أن الجندي عاد ليتأكد أن الطفل بخير، وكتب: ” نعم. قام الطفل على الفور ولم يبكي، ولا توجد سيارة إسعاف”.

وتابع: ” فشل الوالدين في السيطرة على طفلهم. وقد أُعطي تحذير لإفساح المجال. إنه قصر عمل. ليس متحفًا. لقد عاد الجندي للتأكد من أن الصبي بخير”.

اقرأ أيضا: السلطان هيثم وزوجته عهد البوسعيدية في ضيافة الملكة إليزابيث (شاهد)

المتحدث باسم الحرس يبرر

ولاحقاً أكد متحدث باسم الحرس الملكي أنهم على علم بالحادث، منوهاً إلى وقوعها أثناء دورية روتينية.

وقال المتحدث باسم الحرس بحسب ما نقلت صحيفة ” الإندبندنت” البريطانية: “الحراس المناوبون حذروا أفراد الجمهور من أن دورية تقترب. لكن الطفل لسوء الحظ ركض أمام الجندي بشكل غير متوقع”.

وتابع: “حاول الجندي تخطي الطفل واستمر في أداء واجبه. وبعد الحادث قام الجندي بفحص الطفل وطمأنه بأن كل شيء على ما يرام”.

 

المصدر: (وطن – مواقع التواصل)

رفيف عبدالله

كاتبة ومحررة صحفية فلسطينية وصانعة محتوى نصي رقمي ـ مختصة بأخبار الفن والمجتمع والمنوعات والجريمة، تقيم في غزة، درست قسم الصحافة والإعلام بكلية الآداب في الجامعة الإسلامية، تلقت عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، ودورات في حقوق الإنسان، التحقت بفريق (وطن) منذ عام 2019، وعملت سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المحلية والعربية، مختصة بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال بشأن الأخبار والأحداث الاجتماعية الغريبة والفنية، عربيا وعالميا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى