حياتنا

عمرها 63 عاما.. كيف ساعد جسد لاعبة كمال أجسام في معركتها ضد كورونا؟

تحدثت صحيفة ” ذا ديلي ستار” البريطانية، في تقرير ترجمته “وطن” عن ليزلي ماكسويل، لاعبة كمال الأجسام الأسترالية والبالغة من العمر 63 عاما. وعن اصابتها بفيروس كورونا وكيف ساعدها جسدها الرياضي في التعافي من المرض.

انتقلت ماكسويل إلى حسابها على الانستغرام حيث يتابعها أكثر من 74 ألف متابعًا في نهاية الأسبوع لإبلاغهم بإصابتها بفيروس كورونا.

جسدها  القوي ساعدها في التغلب على كورونا

أكدت لاعبة كمال الأجسام ماكسويل من خلال صورة نشرتها وهي تستعرض جسدها القوي مع وصلات شعر مستقيمة ومرتدية بيكيني بطبعة جلد الفهد. على أن “جسدها القوي” ساعدها في التغلب على فيروس كورونا.

وكتبت تحت المنشور: “شكرًا لجسدي المحارب القوي الذي ساعدني في التغلب على كوفيد هذا الأسبوع.”

كما اضافت  “لقد أحتفظتُ بهذا الأمر ولم أشارككم جميعًا. ولكن كانت نتيجة اختبار فيروس كورونا إيجابية في وقت سابق من هذا الأسبوع.”

متابعة” كانت أعراض نزلة برد في الأيام الأولى ولكن الحمد لله انا في تحسن…لقد تناولت دواء إيفيرمكتين بالإضافة إلى فيتامين C و D مع الزنك. مع تناول مركب Quercitin و Glutathione وعالجت الأعراض بأقراص مضادة  للبرد.”

وتابعت: “وها أنا الآن بصورة طبيعية بدون تعديلات: جسم سليم قوي سيمنحك كل حظوظ  التعافي.”

اقرأ أيضا: أديل Adele بصور مثيرة على غلاف مجلة فوغ وتعترف بممارسة هذا الأمر مرتان يومياً!

تفاعل قوي للمتابعين

وسارع متابعوها إلى التعليق على المنشور متمنين لها الشفاء، حيث كتب أحدهم: “من الجيد سماع أنك بصحة جيدة يا جميلة. وأنت في أفضل حال”

بينما أضاف معلق آخر: “يسعدني سماع أنك في تحسن”.

وأضاف ثالث “أتمنى لك الشفاء العاجل يا حبيبتي!”

وبعد ذلك بأيام فقط، بدا أن ليزلي كانت تشعر بتحسن، حيث أخبرت متابعيها أنها عادت لممارسة الرياضة. وارفقت ذلك بصورة وهي ترتدي ملابس رياضية حمراء قائلة لمتابعيها:”عدتُ إلى التدريب بأوزان خفيفة بالإضافة إلى تمارين الجسم والتمدد.”

القرفصاء والتمدد

مضيفة “كان تمرين اليوم عبارة عن القيام بتمارين الضغط وتمارين القرفصاء وبعض تمارين التمدد.”

وختمت: “وفي النهاية، الأمر كله يتعلق بصحتنا – وأنا متأكدة من أننا نتفق جميعًا على أن الجسم القوي هو أفضل ما لدينا. ويمكننا جميعًا الحصول على جسم قوي من خلال تناول الطعام المغذي ورفع بعض الأوزان.”

كما نشرت ماكسويل أيضًا صورة سيلفي مثيرة يوم الأربعاء، 29 ديسمبر، وهي ترتدي حمالة صدر رياضية باهتة اللون حيث أخبرت متابعيها أنها أوشكت على الانتهاء من فترة الحجر الصحي.”

وكتبت تحت الصورة: “بضع ساعات فقط وسأخرج من الحجر الصحي.”

اقرأ أيضا: ما هي الحمية التي اتبعتها أديل لتخسر 45 كيلو من وزنها؟

مضيفة “سأذهب بالتأكيد إلى الشاطئ  يوم غد لأستنشق بعض الهواء النقي وانعم بأشعة الشمس والسباحة في البحر الذي افتقدته كثيرا. آمل أن تكونوا سعداء في صحة جيدة وتفعلوا ما تحبونه.”

 

المصدر: (ديلي ستار – ترجمة وتحرير وطن)

ايمان الباجي

إيمان الباجي من مواليد 14-12-1996 بمدينة سوسة جنسيتي تونسية متحصلة على الإجازة الأساسية في اللغة والآداب والحضارة الإنجليزية سنة 2019 من كلية الآداب والعلوم الإنسانية بسوسة. سبق وأن عملت مع شركة تونسية خاصة في مجال الترجمة وذلك تقريبا لمدة عام وبضعة أشهر أين تعلمتُ بعض أساسيات الترجمة ومجالاتها كما اكتسبت بعض الدراية بمواقع الترجمة في العالم خاصة الصحف والمجلات الأمريكية. كما قمت بعد ذلك بالترجمة لفائدة موقع كندي يهتم بالشؤون الكندية وقد كانت تجربة مفيدة جدا إذ مكنتني هذه التجرية من الإلمام بالكثير من قضايا هذا البلد. ثم بدأت العمل مع صحيفة وطن أواخر عام ٢٠٢١ وأتمنى أن أستفيد من هذه التجربة خاصة وأن هذه الصحيفة واسعة الانتشار وتهتم بمختلف القضايا في العالم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى