الهدهد

5 أخبار علمية لا تصدق غيرت عام 2021

قالت صحيفة “لارازون” الإسبانية، إن عام 2021 تميز بالتجارب العلمية والاكتشافات الجديدة في شتى المجالات، وهذا ليس مجرد صدفة. بل الجهود العالمية، وتكاتف العلماء والخبراء أدى إلى بروز ظواهر علمية وأسرار طبية، تبعث التفاؤل وتحفز العالم أكثر للقيام بمزيد من التجارب والبحوث التي تساعد العالم على التطور والازدهار. إضافة إلى التحقق من الأمور الغامضة في الكوكب.

فيما يلي استعرضت الصحيفة أهم الاكتشافات لعام 2021 وفق ما ترجمته “وطن”:

خريطة قلب المريخ

نستطيع تسمية عام 2021 بعام كوكب المريخ، وهو مسعى عالمي تم التخطيط له بالفعل منذ عام 2020.

المريخ من الكواكب الشبيهة بالأرض، ومن هنا يزداد الاهتمام العالمي بمعرفة ما إذا كان هناك حياة عليه.

وقد تمكنت الإمارات بفضل “مسبار الأمل” من الوصول إلى مداره لتكون أول دولة عربية تشارك في الرحلات الفضائية إليه. يبلغ قطر المريخ حوالي 6800 كلم، وهو بذلك مساو لنصف قطر الأرض، وثاني أصغر كواكب النظام الشمسي بعد عطارد. تقدر مساحته بربع مساحة الأرض. ويدور حول الشمس في مدار يبعد عنها 228 مليون كلم تقريباً، أي مرة ونصف المسافة الفاصلة بين مدار الأرض والشمس.

2021 عام كوكب المريخ

شاهد البشر أشياء غريبة على سطح المريخ على مدار قرون، والسبب في ذلك هو كون المريخ من أقرب الكواكب التي قد تكون صالحة للسكن أو ربما لقربه إلينا قربا يكفي لإلقاء نظرة جيدة عليه.

وأيا ما كان السبب، فإن المريخ بسطحه الصخري الذي ترتسم عليه علامات ذات سيكولوجية خاصة. لطالما خدعنا نحن البشر، إذ رأى الناس على مدار أزمنة مختلفة أشياء غريبة تبدو على سطحه. بدءا بالقنوات إلى الوجوه البشرية المخيفة والأشجار والحشرات وغيرها، غير أن هذه الأشياء الغريبة قد دُحضت وفُنّدت.

إن اكتشاف هذا الكوكب الأحمر، الذي يشبهنا إلى حد كبير، يفتح نافذة مميزة لماضينا ومستقبلنا على حد سواء.

أول رحم ميكانيكي

لطالما كان الخيال العلمي في التسعينيات علميًا بشكل متزايد وأقل خيالًا. لكن هذا العام، امتزج العلم بالخيال. إلى درجة أنه جعل ثدييات الحيوانات تلد في أرحام اصطناعية لأول مرة.

تمكن العلماء من إنماء جنين إحدى الثدييات خارج الرحم، للمرة الأولى، في دراسة نُشرت في مجلة Nature. قال فريق من الباحثين، إنهم نجحوا في إنماء أكثر من ألف من أجنة الفئران لمدة ستة أيام باستخدام عملية تتضمن جهازًا ميكانيكيًا.

شهد الجزء الأول من التجربة قيام الفريق بإزالة الفئران من أرحام أمهاتها بعد خمسة أيام. وفي مقابلة مع صحيفة نيويورك تايمز، قال الدكتور جاكوب حنا، أحد الباحثين في المشروع. إن فريقه تمكن منذ ذلك الحين من أخذ جنين من أنثى فأر بعد الإخصاب مباشرة وزراعته لمدة 11 يومًا. علاوة على ذلك، فإن الأجنة التي يتم إنتاجها في المختبر متطابقة باستمرار مع نظيراتها “الحقيقية”.

أمضى الفريق سبع سنوات في صنع الآلة التي مكنتهم من البحث، إنه نظام من جزأين يتكون من حاضنة ونظام تهوية، يطفو كل من الأجنة في قنينة مملوءة بسائل خاص محمّل بالمغذيات، تقوم عجلة بتدوير الفئران برفق حتى لا تلتصق بجدار منزلها المؤقت. هذا يمنع الأجنة من التشوه ومن ثم الموت. كما يوفر جهاز التنفس الاصطناعي المرفق للفئران الأكسجين مع الحفاظ على تدفق بيئتها وضغطها.

يستغرق الفأر حوالي 20 يومًا للإيماء إلى النقطة التي يمكنه فيها البقاء على قيد الحياة خارج الرحم. حتى الآن، يمكن للرحم الميكانيكي الذي صنعه الدكتور حنا وفريقه أن يحافظ على الفئران خلال 11 يومًا من النمو.

في تلك المرحلة، في أكثر من نصف فترة الحمل المنتظم، تموت الفئران، تصبح الأجنة أكبر من أن تعيش على العناصر الغذائية التي تمتصها من خلال الانتشار. إنهم بحاجة إلى إمدادات الدم، وهذا هو التحدي الفني التالي الذي يخطط الفريق لحله.

قال الدكتور حنا لصحيفة نيويورك تايمز إن أحد الحلول المحتملة المطروحة على الطاولة يتضمن إمداد الدم الاصطناعي الذي يمكن أن يتصل بمشيمة الفئران. لا نستطيع طبعا تطبيق هذا على البشر على الأقل الآن، لكن يتبادر إلى الأذهان، أسئلة على غرار، لماذا تنتهي العديد من حالات الحمل بالإجهاض التلقائي. لا شك أننا نواجه أحد أوجه التقدم العظيمة في هذا القرن.

الإبداع الاصطناعي

هل الذكاء الاصطناعي قادر على الخلق؟ السؤال مطروح لكن النتيجة غير معروفة. لكن مع الوقت، ربما يكون قادر على إنتاج حلول أصلية مبنية على التعلم، والتجريد، وربط المفاهيم. لا يوجد وعي يحرك ملكة الإبداع الصناعي، ولكن بخلاف ذلك لا يختلف كثيرًا عما يفعله دماغنا.

في شهر يناير، أصدرت شركة أوبن إيه آي OpenAI، إحدى الشركات الرائدة في مجال تطوير الذكاء الاصطناعي ابتكارا غريبا ورائعا هو الDALL-E، ويسمى ايضا GPT-3، حيث قامت بتدريب شبكة عصبية تقوم بإنشاء صور من التعليقات النصية لمجموعة واسعة من المفاهيم، التي يمكن التعبير عنها بلغة طبيعية.

ففي أوائل شهر يناير قفزة OpenAI، إلى الأمام في قدراتها: لرسم توضيحي لفجل دايكون صغير في توتو يمشي مع كلب. وأيضًا، أرنب يرتدي بيجاما يشاهد التلفاز، وجمبريًا يرتدي بدلة يستخدم آلة حاسبة ومجموعة متنوعة من التركيبات الغريبة الأخرى. وكلها مرسومة بسلسلة خوارزميات جديدة تسمى DALL-E.

اقرأ أيضا: أهم 10 أحداث عالمية حصلت في عام 2021 تبعاتها مستمرة معنا في 2022

يمكن للبرنامج إنشاء مجموعة متنوعة من الرسومات والصور بناءً على مطالبات نصية بسيطة. قد تبدو الرسومات بسيطة (بعضها أفضل من البعض الآخر). لكنها نوع من التقدم الذي يسلط الضوء على كيفية استمرار الذكاء الاصطناعي في اكتساب قدرات شبيهة بقدرات الإنسان.

حيث تأخذ هذه الشبكة العصبية العملاقة المكونة من 12 مليار متغير تعليقًا نصيًا. مثلا اذا اخترت النص (“كرسي بذراعين على شكل أفوكادو”).

تنتج الصور المولدة بالذكاء الاصطناعي، تستخدم DALL-E نفس بنية الشبكة العصبية الجديدة المسؤولة عن العديد من التطورات الحديثة في ML: the Transformer.

المحولات، التي تم اكتشافها في عام 2017، هي نوع من الشبكات العصبية التي يمكن توسيع نطاقها وتدريبها على مجموعات بيانات ضخمة. لقد كانوا ثوريين بشكل خاص في معالجة اللغة الطبيعية (فهم أساس نماذج مثل BERT و T5 و GPT-3 وغيرها)، وتحسين جودة نتائج بحث Google، والترجمة، وحتى في التنبؤ بهياكل البروتينات.

يتم تدريب معظم نماذج اللغات الكبيرة هذه على مجموعات بيانات نصية ضخمة مثل ال (Wikipedia or crawls of the web). في الحقيقة، ما يجعل DALL- E فريدًا هو أنه تم تدريبه على تسلسلات كانت عبارة عن مزيج من الكلمات والبكسل (ربما كانت تحتوي على صور وتعليقات توضيحية).

أقدم ملاذ للبشرية

على الرغم من التنقيب في موقع Karahan Tepe التركي منذ عام 2019، إلا أنه لم يتم الإعلان عن نتائج التحقيق والأشياء التي تم العثور عليها إلا هذا العام. حتى الآن، يُعتقد أن Göebkli Tepe، أقدم مزار يعود تاريخه إلى حوالي 9600 عام.

ومع ذلك، تشير البيانات الجديدة إلى أن Karahan Tepe قد يكون عمره 11400 عام. نحن نتحدث عن هيكل معقد مصنوع من الصخور، بقطر مركز محفور يبلغ 23 مترًا، تم بناؤه في عصر ما قبل الزراعة نظريًا، مع السكان الرحل أو شبه الرحل. لذلك، يخبرنا الاكتشاف عن القدرة التنظيمية المذهلة لهذه المجتمعات الصغيرة، والتي تختلف هيكليًا عن مجتمعاتنا.

صواريخ دقيقة ضد سرطان البروستاتا

خلال هذا العام، كانت هناك بعض الأخبار المفعمة بالأمل فيما يتعلق بعلاجات السرطان. ولكن إذا كان علينا أن نسلط الضوء على أحدها، فمن المحتمل أن يكون هذا المرض أحد أبرز التطورات.

في الواقع، لقد كان هذا المرض الخطير، أبرز موضوع، قامت حوله أكبر مؤتمر عالمي مخصّص لمرض السرطان.

في الواقع، الاستراتيجية ليست جديدة، لكن النتائج التي تم الحصول عليها خلال عام 2021 للأورام الجديدة، مثل سرطان البروستاتا، نتيجة ناجحة واستثنائية في تاريخ المرض.

يأتي هذا “التشخيص” و “العلاج”، من خلال استخدام مواد معينة من بعض أنواع السرطان، كما لو فخ، وهذه العملية، تعطي إشارة تساعدنا في تحديد مكان المرض باستخدام تقنيات التصوير، أو عند مهاجمة الخلايا الخبيثة.

هناك دائمًا أشياء في طور الإعداد، بالطبع، مثل حقيقة أنه تم العثور على العديد من الديناصورات والزواحف الجديدة، التي تعود الى عصور ما قبل التاريخ، خلال عام 2021.

يجب أن يؤخذ في الاعتبار أن الحجر الصحي، في العام الماضي قد أثر على وتيرة عمل بعض مجموعات البحث.

لكن في المجمل كانت الاكتشافات والتجارب السريرية في مجال الطب وغيرها من مجالات الإبداع والتطور، فاصل علمي استثنائي، أكد أنه على الرغم من انتشار الوباء. تبقى العلوم مادة راسخة عند المبدعين للقيام بالدراسات والاكتشافات وكأنها نمط حياة وطريقة عيش وليس مجرد إبداع.

(المصدر: صحيفة “لارازون” الإسبانية – ترجمة وطن)

معالي بن عمر

معالي بن عمر، درست اختصاص بكالوريا آداب، متحصلة على الإجازة التطبيقية في اللغة والآداب والحضارة الإسبانية والماجستير المهني في الترجمة إسباني عربي/عربي-اسباني وفرنسي اسباني/اسباني-فرنسي. مترجمة تقارير ومقالات صحفية من مصادر إسبانية ولاتينية وفرنسية متنوعة، ترجمت لكل من عربي21 و نون بوست والجزيرة وترك برس ضمن شركة تونسية خاصة للترجمة والمحتوى الرقمي. بالإضافة إلى ذلك ترجمت في عديد المجالات على غرار السياسة والمال والأعمال والمجال الطبي والصحي والأمراض النفسية، و عالم المرأة والأسرة والأطفال… إلى جانب اللغة الاسبانية، أنا أتقن جيدا اللغة الفرنسية تحدثا وكتابة، كما أني ترجمت من اللغة الفرنسية إلى اللغة العربية، في موقع عرب كندا نيوز، وواترلو تايمز-كندا وكنت أعمل على ترجمة الدراسات الطبية الكندية وأخبار كوفيد-19، والأوضاع الاقتصادية والسياسية في كندا. خبرتي في الترجمة فاقت السنتين، كاتبة محتوى مع موسوعة سطور و موقع أمنيات برس ومدونة صحفية مع صحيفة بي دي ان الفلسطينية، باحثة متمكنة من مصادر الانترنت مدونة مهتمة بالشأن العربي والعالمي مجتهدة واثقة من نفسي وأحب العمل والمثابرة. من عاشقي اللغة العربية، اللغة الأكثر تميزا من بين اللغات العالمية، وأحب الغوص في الانترنت والبحث وقراءة المقالات السياسية والطبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى