حياتنا

“الحشاش لما يكون فايق”.. هكذا برر القارئ المصري “صديق الحشاش” عبارته المثيرة للجدل!

برر قارئ القرآن المصري، صديق الحشاش، مقولته التي أثارت جدلاً واسعاً عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

“يحق لي استخدام اسمي للدعاية”

وقال صديق عن الفيديو الذي كتب عليه “الحشاش لما يكون رايق تعيش معاه أحلى دقايق”، إن هناك أشياء يأخذها الناس على غير مضمونها”.

وأضاف خلال مداخلة مع الإعلامي محمد الباز ببرنامج “آخر النهار”: “يعني لما استخدم اسمي للدعاية لي على فيديوهات اعتقد أنه يحق ليا”.

وتابع الحشاش:  “لقيت إن قارئا يكتب ألقابا وينسبها لنفسه، وأنا اخترت إن يكون الحشاش لما يكون فايق تعيش معاه أحلى دقائق”.

وأكد صديق الحشاش أنه تفاجأ بهجوم الناس عليه، وطالبوه بإزالة هذا اللقب.

هجمة شرسة

وحول الجدل المثال حول منشوره، قال صديق إنه لم يستخدم اسمه إلا للدعاية ولم يسء لأحد، لكنه فوجئ بهجمة شرس.

اقرأ أيضا: سيدة عارية في البلكونة تستنفر رجال الأمن في مصر!

وتعقيباً على الأمر، قال رئيس نقابة محفظي وقراء القرآن الكريم في مصر. الشيخ محمد حشاد إن المواقع استنكرت أن يقول قارىء “الحشاش لما يفوق تعيش معاه أحلى دقايق”.

وفسر ذلك بالقول: “لأنها تنطبق على الحشاش متعاطي الحشيش. لكن صديق هو رجل طيب وقال لي أنا والله ما أقصد”.

وأكد حشاد أنه سيتم استدعاء صديق للحضور يوم 18 في النقابة للاستوثاق، لإبداء وجهة نظره والاعتذار.

لا حرج من لقب العائلة

وسبق أن قدم الشيخ الحشاش، اعتذارًا للجمهور على الهواء.

وقال: “أعتذر للجميع كبيرًا وصغيرًا عن سوء الفهم،  لكن لا أعتذر عن استخدام اسمي، فأنا لا أشعر بحرج من لقب عائلتي”.

وتابع: “لا علاقة لي بمفهوم غيري وغير مسؤول عن مفهوم غيري. وأنا بقول ما بداخلي وغيري يفهم زي ما هو عايز. وأنا غير مسؤول عن اختلاف الثقافات عند الناس”.

وكان الشيخ صديق الحشاش، قد نشر فيديو عبر حسابه يوم 19 سبتمبر وكتب عليه “الحشاش لما بيكون فايق تعيش معاه أحلى دقايق.. تتذكر الآخرة وتخشى هولها.. رب هب لي من لدنك رحمة”.

وهو الأمر الذي أُثار موجة جدل واسعة وصلت إلى حد تقديم شكوى ضده.

العقوبة المتوقعة

و أعلن حينها محمد حشاد، أنه تم إيقاف عضوية الشيخ الحشاش، لحين حضوره أمام لجنة القيم والمتابعة بالنقابة. يوم 18 ديسمبر الجاري، للتحقيق معه.

اقرأ أيضا: مصري يقتل زوجته أثناء ممارسة العلاقة الحميمية واعترافات صادمة!

وبحسب وسائل إعلام محلية، أشار حشاد إلى أن العقوبات ستتحدد بعد انتهاء التحقيق. والتي قد تصل للشطب أو إيقاف العضوية لفترة. لكن اللجنة المعنية بالتحقيق هي التي ستحدد القرار.

 

(المصدر: وطن – وسائل إعلام محلية)

 

«تابعنا عبر قناتنا في  YOUTUBE»

رفيف عبدالله

كاتبة ومحررة صحفية فلسطينية وصانعة محتوى نصي رقمي ـ مختصة بأخبار الفن والمجتمع والمنوعات والجريمة، تقيم في غزة، درست قسم الصحافة والإعلام بكلية الآداب في الجامعة الإسلامية، تلقت عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، ودورات في حقوق الإنسان، التحقت بفريق (وطن) منذ عام 2019، وعملت سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المحلية والعربية، مختصة بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال بشأن الأخبار والأحداث الاجتماعية الغريبة والفنية، عربيا وعالميا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى