حياتنا

فيديو صادم يُبين كمية الأوساخ التي تحملها فرشاة الشعر بعد تركها ساعة في حوض الماء والشامبو!

بين فيديو منتشر عبر “التيك توك” كمية الأوساخ التي تحملها فرشاة الشعر بعد تركها ساعة في حوض من الماء والشامبو.

مفاجأة غير متوقعة

وتحدث مجلة “ديلي ميل البريطانية” عن فيديو لقي رواجا كبيرا على وسائل التواصل الاجتماعي. حملته صانعة محتوى معروفة يتمثل في ترك فرشاة شعرها لمدة ساعة في حوض مليء بالماء الدافئ والشامبو. وكانت المفاجأة غير متوقعة.

وحسب ترجمة “وطن”، هذا الفيديو الذي قامت بتحميله صانعة المحتوى البريطانية everything_tidy، حصد أكثر من 3 ملايين مشاهدة. وهو يظهر كمية الأوساخ التي كانت عالقة بفرشاة الشعر بعد نقعها في الحوض لمدة ساعة في الماء.

وقامت البريطانية بهذه التجربة بعد أن شاهدت مقطع فيديو لمبتكرة أخرى – تدعى  @unitfour . توضح من خلاله أن الشعر المتسخ يمكن أن يكون ناتجًا عن استخدام فرشاة شعر متسخة.

اختبار النظرية 

وفي محاولة لاختبار النظرية، ملأت صانعة المحتوى البريطانية حوضًا بالماء الساخن والشامبو. وتركت فرش شعرها في الحوض لبعض الوقت – وشعرت بالاشمئزاز مما اكتشفته عند عودتها لتفقد الحوض.

اقرأ أيضا: كيف تحمي وجهك وعينيك من آثار إساءة استخدام الشاشة؟

وفي الفيديو الذي نشرته قالت من خلاله: “شاهدتُ مقطع فيديو الأسبوع الماضي لامرأة تقول. ربما السبب الرئيسي في سرعة ظهور شعرك دهنيًا ليس في الحقيقة بسبب بصيلاته. وإنما سبب ذلك فرشاة شعرك.”

متابعة قولها “لذلك سأقوم باختبار هذه النظرية. ووضعتُ كل فرش شعري في الحوض وسأتركها لبعض الوقت في الماء الساخن والشامبو.”

“مقرف”

وعند عودتها إلى الحوض، قالت: “تركتها لمدة ساعة وعدت لكي أتفقد المياه.يا إلهي، هذا مقرف. أيتها السيدات لا تنسين غسل فرشاة الشعر. لم أكن أعرف هذا الشيء، لكن انظروا إلى تلك الحالة.”

ردود متباينة وغير متوقعة 

وتلقى الفيديو ردودًا متباينة، حيث تعهد بعض المتابعين بغسل فرش شعرهم على الفور.

وأبدى أحدهم امتعاضه من هذا العمل الروتيني الذي أُضيف إلى بقية الأعمال اليومية قائلاً في هذا الصدد: “هل يتعين علينا غسل كل شيء؟.”

اقرأ أيضا: اعرف كيف تستثمر أموالك إذا كان عمرك أقل من 30 عامًا

وكشف البعض الآخر أنهم لا يستخدمون حتى فرشاة الشعر. إذ قال أحدهم: “أنا سعيد لأنني لا أستخدم فرشاة الشعر وأستخدم يدي فقط”.

ومع ذلك، صُدم عدد من المستخدمين ذلك أنهم اكتشفوا أن العديد لا يقوم بغسل فرشاة شعرهم.

 

(المصدر:ديلي ميل – ترجمة وتحرير وطن)

 

«تابعنا عبر قناتنا في  YOUTUBE»

ايمان الباجي

إيمان الباجي من مواليد 14-12-1996 بمدينة سوسة جنسيتي تونسية متحصلة على الإجازة الأساسية في اللغة والآداب والحضارة الإنجليزية سنة 2019 من كلية الآداب والعلوم الإنسانية بسوسة. سبق وأن عملت مع شركة تونسية خاصة في مجال الترجمة وذلك تقريبا لمدة عام وبضعة أشهر أين تعلمتُ بعض أساسيات الترجمة ومجالاتها كما اكتسبت بعض الدراية بمواقع الترجمة في العالم خاصة الصحف والمجلات الأمريكية. كما قمت بعد ذلك بالترجمة لفائدة موقع كندي يهتم بالشؤون الكندية وقد كانت تجربة مفيدة جدا إذ مكنتني هذه التجرية من الإلمام بالكثير من قضايا هذا البلد. ثم بدأت العمل مع صحيفة وطن أواخر عام ٢٠٢١ وأتمنى أن أستفيد من هذه التجربة خاصة وأن هذه الصحيفة واسعة الانتشار وتهتم بمختلف القضايا في العالم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى