ضاحي خلفان يهاجم الشيخ حمد بن جاسم بالتلميح دون التجرؤ على ذكر اسمه!

بسبب تغريدته عن انقلاب السودان

0

بعد الهجوم الذي شنه المستشار السياسي لرئيس الإمارات، أنور قرقاش، على رئيس الوزراء القطري الأسبق الشيخ حمد بن جاسم، حسبما أكد ناشطون، عاد نائب رئيس شرطة دبي الفريق ضاحي خلفان، ليمارس نفس اللعبة، مُلمحاً بصورةٍ مباشرة الى “بن جاسم”.

وفي هذا السياق، قال “خلفان” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” كان هناك رئيس وزراء قديم أكل الدهر عليه وشرب. تحدث عن أحداث السودان. وياليته انطب ولا تكلم.”

وأضاف ضاحي خلفان:”علقوا عليه الناس حتى اختفى من المشهد” .

وكان الشيخ حمد بن جاسم قد أكد في تغريدات له عبر “تويتر” أن ما جرى ويجري في السودان ما هو إلا من النتائج الأولى للتخطيط والتنسيق والتعاون بين إسرائيل ودولة عربية “للأسف”.

اقرأ أيضاً: تغريدته عن السودان أوجعتهم .. صحيفة بحرينية تتطاول على الشيخ حمد بن جاسم

وأشار إلى أن تلك الدولة كانت تروج في المحافل الغربية بأنها غيرت سياستها وبدأت تهتم الآن فقط بالاقتصاد والتنمية.

وأكد الشيخ حمد بن جاسم في تغريدة لاحقة أن هدفه هنا ليس نقل الأخبار، “بل أريد أن أؤكد أننا نحتاج لأن نحترم وندعم إرادة الشعوب وألا نتدخل لفرض سياستنا، سواء كانت ناجحة أو فاشلة، أو قناعاتنا على الغير”.

 

قرقاش يهاجم بن جاسم

وعقب نشر هذه التغريدات، شن أنور قرقاش، هجوما عنيفا على شخصية غامضة، وصفها بأنها مرتبطة بـ”الفتن والمؤامرات”، وينقصها الحكمة رغم الجاه والمال الذي تملكه.

وقال “قرقاش” في تغريدة له عبر حسابه على “تويتر” رصدتها “وطن” وأكد الناشطون على أنه يقصد الشيخ حمد بن جاسم: “أشفقت على وضعه عند قراءة تغريدته. فهو ليس أكثر من باحث عن دور بعد أن فقد موقعه وأصبح صوتاً من الماضي ارتبط بالفتن والمؤامرات”.

اقرأ أيضاً: انقلاب السودان .. هل تحوّل العقوبات البلاد إلى يَمن جديد أو ليبيا أُخرى!

وأضاف: “سيرته العملية خليط غريب من التناقضات، ورغم كل الجاه والمال إلا أن الحكمة غائبة عنه. ويبقى حديثه مجرد صدى صوت بالكاد يُسمع”.

يشار إلى أن هذا الجدال، جاء عقب بيان لوزارة الخارجية القطرية، أعربت فيه عن قلقلها من تطور الأوضاع في السودان. ودعت جميع الأطراف لاحتواء الموقف وعدم التصعيد.

كما أعربت الخارجية القطرية عن تطلعها لإعادة العملية السياسية إلى المسار الصحيح تحقيقا لتطلعات الشعب السوداني.

اقرأ أيضأ: غضب في لبنان .. المنتخب الإماراتي وصل بحقائب بها أسلحة ووفد أمني! (صور)

ودعت الفرقاء في السودان إلى تغليب الحكمة والعمل لمصلحة الشعب السوداني.

وفي 25 أكتوبر/تشرين الأول، أعلن قائد الجيش عبد الفتاح البرهان حالة الطوارئ في البلاد، وحل مجلسي السيادة والوزراء الانتقاليين، وأعفى الولاة، كما اعتقل قيادات حزبية ووزراء ومسؤولين. في حين أكدت مصادر بأن هذا التحرك من قبل “البرهان” جاء بدعم إماراتي.

«تابعنا عبر قناتنا في  YOUTUBE»

[ratemypost]
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More