7 أشياء يحتاج المراهقون معرفتها عن وسائل التواصل الاجتماعي

0

ما الذي يمكن أن نوصي به أطفالنا فيما يتعلق بالشبكات و وسائل التواصل الاجتماعي؟. وما هي أكبر المخاطر، التي يمكن ان يتعرضوا إليها في هذا العصر؟.

الإحساس الزائف

قالت مجلة “لا مينتي إيس ما رافايوسا” الإسبانية في تقرير ترجمته “وطن“، إن هناك حقائق يجب أن يعرفها المراهقون، كمستخدمين محتملين، عن الشبكات الاجتماعية.

وبما أن المراهقين يبدأون التواصل مع الشبكات الاجتماعية في وقت مبكر، فمن الضروري توجيههم في جوانب معينة.

وعلى الرغم من أنهم قد يعتقدون أن لديهم دراية ومعرفة كبيرة، إلا أن هذا ليس قاعدة دائما.

علاوة على ذلك، فإن هذا الإحساس الزائف بالقدرة على التحكم في طريقة الاستخدام والسيطرة على الكم الهائل من المعلومات، هو ما يجعلهم هدفا سهلا لبعض مخاطر العالم الرقمي.

لذلك نريد اليوم أن نتحدث عن 7 أشياء يجب أن يعرفها المراهقون عن وسائل التواصل الاجتماعي.

في هذا السياق، زادت الشبكات الاجتماعية مثل Tiktok و Instagram و Snapchat و Twitch، من عدد المستخدمين في السنوات الأخيرة، لتصبح جزءًا من المشهد اليومي للشبكة.

لدرجة أن العديد من الشباب يرون أن الحساب الشخصي ضروري على الويب كما أن امتلاك الواي فاي أمر لا بد منه.

العالم الرقمي

في الحقيقة، إن العالم الرقمي،  لا يساعدهم على التواصل الاجتماعي أو إثبات  شخصياتهم أو الترفيه عن أنفسهم فحسب.

بل إنها أيضًا وسيلة في غاية الأهمية يستخدمونها لإجراء تجاربهم الاجتماعية الصغيرة وتشكيل هويتهم.

هل يمكننا منعهم من الوصول إلى الحدود القصوى، التي يمكن أن تكون خطيرة؟ دعنا نحاول على الأقل باستخدام هذه المفاتيح.

من الطبيعي أن يعتقد أكثر من شخص، أن هذا الموضوع مستحيل بعض الشيء.

لكن هذه التطبيقات ليست ضارة في حد ذاتها، حيث تكمن المشكلة في كيفية استخدام الشباب لهذه المجموعة من التطبيقات فقط.

في سياق متصل، قامت دراسة حديثة أجرتها مجموعة Qustodio وشركة Ipsos، وهي شركة متعددة الجنسيات متخصصة في أبحاث السوق، بتحليل واقع جديد أطلقوا عليه اسم “العائلات شديدة الارتباط”.

وخلص البحث إلى أن الساعات التي يقضيها المراهقون الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و 17 عامًا مع أجهزتهم أعلى من ساعات التدريس في الفصل.

اقرأ أيضا: طبقوها خطوة بخطوة .. سناب شات يفاجئ مستخدميه بميزة جديدة

ومن الجوانب الأخرى الجديرة بالذكر التي يمكن ملاحظتها أن الآباء غالبا ما يقيدون استخدام التكنولوجيا في المتوسط، قبل تثقيف وتوعية أولادهم وفوائدها ومخاطرها.

ولأن هذا الاتجاه يتغير شيئا فشيئا، فيصبح من الضروري على نحو متزايد (شبه سائد) أن يجري الآباء محادثة بشأن تلك الأمور التي يحتاج المراهقون إلى معرفتها بشأن وسائل الإعلام الاجتماعية.

  1. عليك أن تكون حذرا عند نشر أشياء معينة

الخصوصية هي واحدة من أكثر الموضوعات ذات الصلة في الشبكات الاجتماعية.

يجب على المراهق أن يهتم كثيرًا بالمواد التي ينشرها ، فلا ينشر كل شيء كما أن هناك أمور غير مسموح بها.

على سبيل المثال، لا ينبغي مشاركة الصور الحميمة حتى بشكل خاص.

يمكن لأطراف ثالثة التقاط هذه الصور والاستفادة منها بشكل ضار.

ظاهرة الابتزاز الجنسي (الابتزاز من خلال التكنولوجيا الجديدة)، أصبح أمر شائع اليوم.

هناك توصية أخرى تتعلق بإلغاء تنشيط تحديد الموقع الجغرافي في الصور التي تتم مشاركتها على الشبكات الرقمية.

  1. ليس كل ما يظهر على الشبكات الاجتماعية صحيحًا

تنتشر الأخبار المزيفة اليوم بشكل غير مسؤول، فمشاركة البيانات والمعلومات والأخبار المزيفة هي أمر يجب على الأطفال والمراهقين أخذه بعين الاعتبار.

وبالمثل، وبعيدًا عن الأخبار المزيفة، هناك مشكلة استبداد الصورة والإشهار، ذلك العالم الخفي للــ Instagram، حيث كل شيء يظهر لنا مثاليا.

يجب أن نحذر أطفالنا من أن العديد من المؤثرين، يمثلون مجرد منتجات إعلامية.

خلف تلك الأجساد والوجوه المثالية، هناك حيل لا حصر لها وفلاتر وزيارات لا تعد ولا تحصى إلى غرفة العمليات.

وعلى الرغم من أن المراهقين مغرمون بدرجة غير معقولة بعالم الأجهزة والمنصات، إلا أن هذا لا يعني أن لديهم مهارات نفسية كافية للتعامل مع تلك القنوات التي تحكمها الصورة.

وديكتاتورية الإشهار والإعلام على غرار، الأخبار الوهمية ومجرمي الإنترنت أو المتنمرين عبر الإنترنت.

لذلك هم دائما بحاجة إلى نصيحتنا وإرشادنا.

  1. إنك تساوي أكثر من مجرد لايك على الموقع: مخاطر المقارنة

شيء آخر يجب أن يعرفه المراهقون عن الشبكات الاجتماعية هو أنه لا ينبغي عليهم تكوين احترامهم لذاتهم بناءً على ما يحدث في تلك المواقع.

غالبًا ما يقومون بتحميل صورة، وينتظرون التفاعل.

يمكن للتعليقات أن تملأ قلبك سعادة كما يمكن أن تسبب لك الألم وانعدام الأمن والعقد النفسية

في ذات السياق، يعدّ الحسد  عامل آخر متكرر في الشبكات الاجتماعية على غرار، Instagram أو Tik Tok هما المرآة التي تقارن بها نفسك مع الآخرين. وكما نعلم جيدًا، فإن ما يلاحظوه المراهقين  يوميًا لا علاقة له بالحقيقة.

ومن هنا حسب تحقيق أجرته كلية الطب بجامعة جونز هوبكنز، يزداد اكتئاب المراهقين وهذا مقترن بارتفاع السلوك الانتحاري في العقود الأخيرة، الذي يعزى بالأساس إلى  ظهور وتنوع  وسائل التواصل الاجتماعي

  1. لن  تفقد أي شيء إذا انعدم الاتصال بالإنترنت لبضع ساعات

من الأمور الأخرى، التي ينبغي على المراهقون معرفتها عن وسائل التواصل الاجتماعي هو أن أهمية الحياة تكمن  خارج الشاشة.

كَبالغين، يُنصح بمراقبة وقت استخدام أجهزتك. يجب أن يعتادوا على ممارسة هواياتهم وشغفهم غير المرتبط حصريًا بالتكنولوجيا، لأن هذا سيؤثر على نوعية حياتهم.

في الحقيقة، يعاني العديد من المراهقين من التهيج والمزاج السيئ وانعدام الراحة الليلية، وقلة النوم وذلك بسبب الإدمان الكامل الذي يعانون منه بالفعل على هواتفهم المحمولة وشبكات التواصل الاجتماعي.

هذا شيء يجب علينا كبَالغين أن نتحكم فيه ونمنعه.

  1. قل لا للتحديات

تشكل التحديات خطرًا حقيقيًا على المراهقين، وعلى أي شخص بالغ غير ناضج ومتهور أو غير مسؤول.

مثال ذلك،  أصبح تحدي “black-out”، الذي يتألف من سد المسالك الهوائية حتى تفقد الوعي، رائجًا في الآونة الأخيرة.

مات العديد من الأطفال والمراهقين وهم يحاولون مواجهة التحدي.

اقرأ أيضا: جوجل تطلق ميزة أمان جديدة خاصة بإزالة الصور من نتائج البحث

  1. لا تشارك في مبادرات التحرش

ينبغي على المراهقين أن يتأكدوا بأنّه ممنوع على المراهقين الترويج للتسلط على الأشخاص عبر الإنترنت أو مشاركة بعض المحتويات الضارة.

وهذا شيء آخر يجب أن يعرفه المراهقون عن وسائل التواصل الاجتماعي، فلا ينبغي عليهم استخدامها للإيذاء. يعد نشر صور أو مقاطع فيديو خاصة أو إهانة شخص ما أو مضايقته جريمة وممارسة يجب ألا يشاركوا فيها بأي حال من الأحوال.

  1. في أي موقف غير معتاد، يمكنك دائمًا اللجوء إلى شخص بالغ

ربما تكون هذه هي النصيحة الأساسية والأكثر رقي.

يمكن للأطفال والمراهقين طلب المساعدة من البالغين عندما يجدون أنفسهم في وضع غير عادي أو غير مريح أو ينطوي على تهديد يتجاوز حدودهم.

يجب أن يشعروا أنهم ليسوا وحدهم، وأن بإمكانهم القدوم إلينا لإيجاد الحلول.

وبالمثل، من الضروري أيضًا أن يبلّغوا زملائهم عن حملات التحرش أو أي موقف غير سليم.

إن تعليمهم هذه المفاتيح مبكرًا سوف يساهم بشكل مباشر في الاستخدام الصحيح للشبكات الاجتماعية.

تابع آخر الأخبار عبر: « Google news»  

وشاهد كل جديد عبر قناتنا في « YOUTUBE» 

[ratemypost]
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More