دوللي شاهين لم تُضرب .. وهذا سبب الكدمات على وجهها! (صور)

من تصوير دورها بمسلسل المماليك

0

بكدمات وتورم على وجهها، صدمت الفنانة اللبنانية دوللي شاهين، الجمهور بصورٍ نشرت على حسابها في انستغرام، لكن هل هذه الصور حقيقية؟!.

وبينما لم تكشف دوللي شاهين ما جرى لها، زعم مدير أعمالها عصام ميلاد نصرالله، إنّها تعرضت للاعتداء بالضرب من قِبَل مجموعة من الأشخاص.

وقال مدير اعمال دوللي شاهين إنّ حالتها النفسية سيئة بعد الاعتداء عليها ونقلها إلى المستشفى.

كما ادعى أنّها أصيبت بكدمات في أنحاء متفرقة من جسدها؛ بعد الاعتداء .

ولم يذكر عصام ميلاد أي تفاصيل أخرى عن المجموعة التي اعتدت بالضرب على دوللي شاهين.

حقيقة تعرض دوللي شاهين للاعتداء 

لكن الحقيقة، ان ما حدث ليس اعتداءً على دوللي شاهين، إنما هي صور من تصوير دورها بمسلسل المماليك الذي تشارك فيه.

وتجسد الفنانة دوللي شاهين ضمن أحداث مسلسل “المماليك” شخصية نانى خبيرة أبراج.

وقد انتهت دوللي من تصوير أكثر من نصف مشاهدها في عدد من الأماكن بطريق المنصورية.

ومن المقرر عرض المسلسل في شهر ديسمبر المقبل.

كما ويتولى بطولة العمل الفنانين: رانيا يوسف وبيومي فؤاد ودوللي ونانسي صلاح وسيدرا ورامى وحيد وعمر حسن يوسف وحنان سليمان وعفاف رشاد.

وينتمي مسلسل “المماليك”، إلى نوعية الأعمال الطويلة التي تدور أحداثها في 60 حلقة، وهو عمل اجتماعي تشويقي.

اقرأ أيضاً: دوللي شاهين تثير الجدل من جديد بجلابية نانسي عجرم ووضعيات تصوير جريئة جداً!

وقال حازم فودة مخرج المسلسل أن العمل ينتمي لنوعية المسلسلات الـ 60 حلقة، ويقدم بشكل مختلف عن نوعية المسلسلات الطويلة السائدة.

يذكرأن مسلسل (المماليك) عند بداية ظهوره وانتشار أخبار عن بدء تنفيذه ظن الناس أننا سنعود إلى الدراما التاريخية.

لكن على خلاف ذلك كشف مخرج الفيلم حازم فودة في أحد اللقاءت الصحفية أن هناك رسالة في بداية عرض الحلقات تحكي سبب التسمية.

وقال إنّ الرسالة هي (لو أمسكت سراً ستصبح مالك، ولو مُسِكَ عليك سراً ستصبح مملوكاً).

وبالتالي كل الشخصيات مماليك سواء مماليك لأناس آخرين، أو هم أنفسهم مملوكين لآخرين .

وذكر أن هذا هو سبب التسمية بالإضافة لأن الزمن الحوار في المسلسل لأشخاص يعيشون في عالمنا .بحسب المخرج فودة

«تابع آخر الأخبار عبر: Google news»

«وشاهد كل جديد عبر قناتنا في YOUTUBE»

 

 

[ratemypost]
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More