متى يصبح شرب القهوة مضراً ؟ .. إدارة الغذاء والدواء الأمريكية تجيبك

0

إذا كنت من محبي القهوة، فربّما تتساءل عما يحدث لجسمك عندما تستهلك الكثير من الكافيين.

مادة الكافيين هي العقار الرسمي، الأكثر انتشارًا والأكثر استخدامًا في العالم. إنه عقار ذو تأثير نفسي وقد تمت دراسته العديد من المرات على المستوى العلمي والقانوني أيضا. وهناك من ينسب إليه فوائد صحية وآخرون يعتبرونه إضافة إلى النظام الغذائي تضر أكثر مما تفيد.

ليست القهوة فقط هي التي تحتوي على مادة الكافيين

في السوق، ليست القهوة فقط هي التي تحتوي على مادة الكافيين. نجد هذه المادة في العديد من المشروبات المنشطة وفي عدد لا يحصى من المنتجات.. حتى أن هناك مجموعات من الأدوية، تحتوي على الكافيين، كمسكنات لعلاج الصداع النصفي أو الصداع.

وحسب تقرير نشره موقع “ mejorconsalud “، حسب دراسة لادارة الغذاء والدواء الامريكية، وترجمته “وطن”، سلط فيه الضوء على الكمية المسموح بها لتناول الكافيين والحد الأقصى للجرعة الموصى بها يومياً ومعرفة ما إذا كان من الحكمة التحدث عن درجة من الإدمان، يمكن أن يصل إليها بعض الأشخاص العاشقين للقهوة.

متى تصبح مادة الكافيين مضرة؟

من الممكن تحديد أقصى جرعة يومية آمنة من الكافيين، حيث قامت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) بذلك. بالنسبة لهذه المنظمة الحكومية، فإن استهلاك 400 ملليجرام يوميًا من المادة، تعتبر آمنة بالنسبة للبالغين ولا تتسبب في آثار ضارة.

لا يمكن تحديد هذه القيمة بسهولة من قبل الأشخاص الذين يشربون القهوة كل يوم.  بما أن لا أحد يحسب الكمية التي يشربها بالملليجرام. لكن يمكننا القول أن الكمية تعادل حوالي 5 أكواب في اليوم، كأقصى حد لسلامتك.

اقرأ أيضاً: دراسة: شرب القهوة يقلل من اضطراب شائع وخطر!

ومع ذلك، توضح نفس المؤسسة التابعة لحكومة الولايات المتحدة أن هناك حدًا أدنى من الحد الأقصى للسلامة، أي ما يعادل 250 ملليغرام من الكافيين يوميا. وستعادل هذه الكمية ما بين 2 و 3 أكواب في اليوم. في هذا النطاق، لن يبلغ معظم البالغين الأصحاء أبدًا عن ردود الفعل السلبية.

تناول القهوة
تناول القهوة

باتباع نفس سياسة إدارة الغذاء والدواء، يمكن الوصول إلى جرعة زائدة من الكافيين عندما تتجاوز 1200 ملليغرام في اليوم، على الرغم من أن أكثر من 600 ملليغرام ستكون بالفعل فائضًا غير موصى به. وفي حين أنه يبدو من المستحيل الوصول إليه في الاستهلاك المعتدل، إلا أنه يجب أن يؤخذ في الاعتبار أن استخدام المكملات الغذائية مع المادة يمكن أن يكون محفوفًا بالمخاطر.

يستخدم العديد من الرياضيين الكافيين كمكمل للطاقة. في الواقع، حتى الجمعية الدولية للتغذية الرياضية كان عليها اتخاذ موقف بشأن هذا. بسبب الاستخدام المكثف بين الرياضيين. قد يتعرض الرياضيين لخطر  الجرعة الزائدة.

ما هي علامات زيادة الكافيين في الجسم؟

إلى جانب الآثار المفيدة للكافيين على الجسم، يجب أن ندرك أن الجرعات القصوى التي تحدثنا عنها بالفعل تحدد الحد الأقصى لتجنب ظهور النتائج السيئة. صحيح أن  القهوة مولدة للطاقة وتزيد من التركيز وتحسن المزاج، لكنها تسبب  أعراض صحية مزعجة وسلبية  يجب الانتباه إليها ومنها:

  • العصبية.
  • أرق.
  • مشاكل الجهاز الهضمي مع حرقة المعدة والغثيان.
  • صعوبات الكلام.
  • تسرع القلب أو زيادة معدل ضربات القلب.
  • طفح جلدي أو احمرار متزايد على الوجه.

في سياق متصل، يمكن أن تسبب القهوة، الشعور بالقلق وهذه حقيقة ثانوية، حيث يرى بعض الناس أن مزاجهم يسوء  عند شرب القهوة. الشعور بالقلق بعد شرب القهوة، له تأثير سلبي يدركه بعض البالغين بعد تناول كوب أو كوبين.

الكافيين وصحة القلب والأوعية الدموية

فيما يتعلق بتأثيرات القلب والأوعية الدموية، فإن العلاقة بين زيادة الكافيين في الجسم وعدم انتظام دقات القلب معروفة بالفعل. يتمثل الخطر الأكبر، في الإصابة باضطراب في نظم القلب الناتج عن تسارع خطير في معدل ضربات القلب.

وفقًا لدراسة نشرت في عام 2017، يمكن أن تضاعف هذه الحالة معدلات  التوتر، مما يؤدي إلى حالة من الإثارة، مع زيادة الأدرينالين في الدورة الدموية.

أيضًا على مستوى صحة القلب والأوعية الدموية، يجب الأخذ في الاعتبار أن الكافيين له تأثير على ضغط الدم الذي عادة ما يكون مؤقتًا.

بعبارة أخرى، يمكن لفنجان من القهوة أن يرفع ضغط الدم للحظة. بالنسبة لمعظم الناس، هذه ليست مشكلة، لكنها قد تشكل خطرًا على مرضى ارتفاع ضغط الدم.

القهوة
القهوة

لهذا السبب يوصى بأن ينظم هؤلاء المرضى, استهلاك المادة وأن يكونوا منتبهين، لعلامات وجود فائض من الكافيين في الجسم. خاصة إذا كانت أمراضهم لا تزال غير خاضعة للسيطرة أو أنهم حالتهم الصحية متقلبة وغير مستقرة.

هل علامات زيادة الكافيين في الجسم مرتبطة بالإدمان؟

لم يتم إدراج الكافيين، لا من قبل أي هيئة صحة عقلية تقريبًا أو من خلال البروتوكولات الطبية الدولية، كمسبب للإدمان. ولكن  الدليل التشخيصي والإحصائي للاضطرابات العقلية (DSM)، يمكن أن يثبت وجود تسمم تسببت مادة الكافيين.

في ذات السياق، تصل المادة إلى أقصى حد لها داخل الجسم بعد ساعة واحدة من تناولها، لكن التأثيرات قادرة على الاستمرار لمدة تصل إلى 6 ساعات أخرى. للوصول إلى درجة التسمم، سيكون من الضروري تجاوز 250 ملليغرام في اليوم.

بمجرد ظهور أعراض فرط الكافيين في الجسم، يمكنك التعرف عليها من خلال الأعراض التالية:

  • الإثارة والانفعالات والأرق.
  • أرق مستمر
  • عدم انتظام دقات القلب.
  • زيادة كمية البول.
  • اضطراب الجهاز الهضمي
  • متلازمة انسحاب الكافيين

يمكن أن يؤدي الإفراط في تناول الكافيين في الجسم إلى ظهور أعراض متلازمة الكافيين. يحدث هذا عندما يعتاد الجسم على جرعات مستمرة معينة من المادة وتَظهر علامات سيئة للشخص مباشرة عند التوقف عن شربها. يمكن أن تظهر متلازمة انسحاب الكافيين لمدة تصل إلى 24 ساعة بعد التوقف عن تناوله. أبرز العلامات هي ما يلي:

  • ضعف ووهن.
  • القلق والتهيج.
  • من الصعب التركيز.
  • الصداع.
  • الارتعاش
  • الارتجاف من الكافيين الزائد في الجسم.

قد يؤدي الإفراط في تناول الكافيين إلى حدوث ارتعاشات، علما و أن إيقاف تناوله فجأة يسبب الارتعاش أيضا.

كيفية تقليل الآثار السلبية للكافيين على الجسم

لمكافحة آثار أعراض متلازمة انسحاب الكافيين أو لتقليل الآثار السلبية للتسمم المحتمل بالكافيين، قد تساعد بعض الإجراءات البديلة.

في الحقيقة، إنها لا تمثل علاجًا طبيًا، ولكنها طرق بسيطة تطبق في المنزل:

  • تطبيق تقنيات الاسترخاء: لتقليل استهلاك القهوة أو لتجنب الرغبة الشديدة في تناول المادة, هناك طرق استرخاء مفيدة. التنفس العميق، واليوغا، أو مجرد الذهاب للمشي في الخارج …
  • تجنب الكافيين: من المنطقي أن نوصي بعدم اللجوء إلى الكافيين عند الشعور بالقلق أو عدم انتظام دقات القلب. وهذا يعني أيضا عدم تناول المنتجات الأخرى الغنية بالمادة، بخلاف القهوة.
  • الهيدرات: شرب الكثير من الماء، مقياس ضروري يحافظ على مستوى ترطيب الجسم، مع تعويض الخسائر الناتجة عن زيادة حجم البول.

اشرب القهوة، لكن كن حكيما

بشكل عام، لا حرج في شرب القهوة. يجب أن تفعل ذلك بحكمة وأن تضع حدا شخصيًا لا يتجاوز 400 ملليجرام في اليوم ويستجيب لما تشعر به عند شرب القهوة.

في المقابل، يختلف الموقف عند استخدام المكملات لممارسة الرياضة. سيكون من الأفضل دائمًا أن ينصحك خبير التغذية بهذا الأمر وأن يتم تناولها في إطار نظام غذائي متنوع ومتوازن.

 

«تابع آخر الأخبار عبر: Google news»

«وشاهد كل جديد عبر قناتنا في  YOUTUBE»

 

[ratemypost]
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More