نجل رامي مخلوف يتسكّع بأموال السوريين المنهوبة رفقة عارضة أزياء إسرائيلية (فيديو)

1

في فيديو أحدث ضجة واسعة بين السوريين على مواقع التواصل، ظهر علي نجل رامي مخلوف، رجل الأعمال السوري وابن خال بشار الأسد. وهو يتسكع في شوارع أمريكا رفقة عارضة أزياء إسرائيلية

وسبب هذا الفيديو وانتشاره كان حوارا دار بين اليوتيوبر الأمريكي دانيال ماك وشخص ثري مجهول قابله في أحد أهم شوارع التسوق في كاليفورنيا. والذي عادةً يقابل الأثرياء ويسألهم عن مصدر رزقهم.

ولم يكن دانيال ماك يعلم أن المقطع الذي نشره في الثالث من أكتوبر الجاري سيحدث ضجةً كبيرة في الشرق الأوسط وتحديداً في سوريا. التي أنهكتها الحرب الأهلية المستمرة منذ نحو عقد من الزمان.

نجل رامي مخلوف

حيث انتبه ناشطون سوريون إلى أن الشاب الوسيم الذي يقود سيارة من طراز فيراري 488 سبايدر بقوة 670 حصاناً. والتي يراوح سعرها بين 260 ألفاً و330 ألف دولار أمريكي، ليس سوى علي نجل رجل الأعمال السوري رامي مخلوف، ابن خال الرئيس السوري بشار الأسد.

أما الفتاة التي كانت تجلس إلى جواره، فقال ناشطون إنها عارضة الأزياء الإسرائيلية التي تقيم في لوس أنجلوس، ميشال عيدان (21 عاماً).

نجل رامي مخلوف
نجل رامي مخلوف

ويشار إلى أن مخلوف الأب هو أحد الأعمدة الاقتصادية للنظام السوري منذ عقود، ويمتلك “سيريتل”، أكبر شركة اتّصالات في سوريا. علاوةً على حصص في قطاعات الكهرباء والنفط والعقارات والمصارف.

ويتهمه السوريون بنهب أموالهم مستفيداً من صلة القرابة بعائلة الأسد. علماً أن الآونة الأخيرة شهدت صراعاً بين الطرفين على الأموال والضرائب.

فيديو نجل مخلوف مع العارضة الاسرائيلية

وأحدث الفيديو ضجة كبيرة وعبّر الكثير من السوريين النشطين عبر مواقع التواصل الاجتماعي عن انزعاجهم من “استعراض” و”تسكّع”. نجل مخلوف بـ”أموال السوريين المنهوبة”.

وقال أحدهم إن ثمن السيارة قادر على إعاشة آلاف السوريين المعدمين لأشهر، وانتبه آخر إلى أن سعر البنطال الذي كان يرتديه. (أكثر من 1300 دولار) أي ما يعادل راتب أكثر من 50 من كبار المسؤولين السوريين أو بضع مئات من الموظفين العاديين، ويتطلب من أحدهم إدخار راتب عمل خمس سنوات لجمعه.

من جانبه غرّد الناشط والإعلامي السوري عمر مدنية: “الأسد وحاشيته سرقوا سوريا وأبناؤهم يعيشون برفاهية، بالمقابل شبيحة الأسد. يُقتلون في سبيل الدفاع عن الأسد ويذهبون إلى الجحيم وأبناؤهم تحت خط الفقر”.

كذلك كتب الإعلامي السوري فيصل القاسم: “أيها المؤيدون (لنظام الأسد) في الساحل السوري الذبيح. قدمتم فلذات أكبادكم شهداء على مذبح آل البهرزي. متعوا أنظاركم بابن رامي مخلوف وهو يتجول بسيارة فيراري بلوس أنجلوس بلاد الإمبريالية والصهيونية.”

وتابع:”يضحكون عليكم بشعارات المقاومة وهم في أحضان الإمبريالية. تموتون من الجوع وهم يتاجرون بأولادكم ولقمة عيشكم”.

وتابع في تغريدة أخرى:”هذا هو علي ابن رامي مخلوف قدس الله سره يتجول بسيارة فيراري في ولاية لوس انجيليس الامريكية بصحبة صديقته الامبريالية. لا شك انكم تذكرون ما قاله رامي مخلوف في بداية الثورة ان أمن اسرائيل من أمن النظام السوري.”

واضاف فيصل القاسم:”للأمانة يُحسب للنظام السوري انه استطاع على مدى ٥٠ عاما أن يخدعنا بكذبة الصراع مع الامبريالية والصهيونية،ثم اكتشفنا بعد نصف قرن أنه أكبر عملاء الصهيونية في المنطقة.هل شاهدتم  ابن رامي مخلوف وهو يكسدر في شوارع لو انجيليس بصحبة عارضة الازياء الاسرائيلية ميشيل عيدان.”

«تابع آخر الأخبار عبر: Google news»

«وشاهد كل جديد عبر قناتنا في YOUTUBE»

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. ابوعمر يقول

    أنا أجزم جزما قاطعـــا أن أسر وأهل هؤلاء العائــــلات من اللقطاء …أسر مجهولة الأصل والنسب ووجدوا من أكثـــر من أب…أعزكم الله

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More