إثيوبيا تقرر إغلاق سفارتها في القاهرة.. هل للأمر علاقة بأزمة سد النهضة؟

0

أعلن ماركوس تكلي، سفير إثيوبيا لدى مصر، عن نية بلاده إغلاق سفارتها في القاهرة، ابتداءً من شهر أكتوبر/تشرين الأول المقبل، بسبب الوضع الاقتصادي في البلاد، وذلك في الوقت الذي تعرف فيه العلاقات بين البلدين توتراً متزايداً جراء تداعيات أزمة ملء سد “النهضة” الإثيوبي.

وأكد المسؤول الدبلوماسي الإثيوبي وفق ما نقلت عنه شبكة ” بي بي سي” البريطانية، أن مدة الإغلاق ستتراوح ما بين 3 و6 أشهر، وذلك من أجل خفض التكاليف المرتبطة بها، والتقليل من حدة الأزمة الاقتصادية والمالية التي تمر بها البلاد.

هل للأمر علاقة في أزمة سد النهضة

المتحدث نفسه، نفى بشكل تام أن تكون لأزمة سد النهضة علاقة مع هذا القرار، موضحا أن مهمة إدارة السفارة ورعاية مصالح الإثيوبيين في مصر فترة الإغلاق، ستناط إلى مفوض السفارة.

يذكر أن مصر تعتبر واحدة من البلدان الـ30 عبر العالم، التي قررت أديس أبابا غلق سفارتها فيها، من أجل تقليل النفقات والتخفيف من حدة الأزمة المالية والاقتصادية، فقد سبق لإثيوبيا أن أغلقت سفاراتها في كل من الجزائر والمغرب والكويت، دون قطع علاقاتها الدبلوماسية معها.

في السياق نفسه، علق المتحدث باسم الخارجية الإثيوبية دينا مفتي، على ذلك قائلاً في تصريحات صحفية يوم 3 سبتمبر/أيلول الجاري: “لا نسمي ذلك إغلاقاً للسفارات بل تقليل للعدد، وتعديل لطريقة العمل، وتحقيق للكفاءة وإدارة للتكلفة”.

كما أضاف: “يمكن مواصلة علاقاتنا الدبلوماسية دون إقامة سفارة وممثلين في أي بلد”.

إثيوبيا والحرب ضد إقليم تيغراي

وكبدت الحرب التي تخوضها إثيوبيا ضد إقليم تيغراي، منذ نحو عام، كلفة اقتصادية ضخمة، قد تستغرق سنوات لإصلاحها.

فيما صرح الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، في 26 أغسطس/آب الماضي، بأن الصراع في تيغراي “استنزف ما يزيد على مليار دولار من خزانة إثيوبيا”.

هذا القرار يتزامن مع عودة ملف أزمة سد النهضة للواجهة من جديد، بعد أن دعا مجلس الأمن الدولي جميع الأطراف إلى العودة للمفاوضات برعاية من الاتحاد الإفريقي.

اقرأ أيضاً: إثيوبيا تعلن إغلاق سفارتها نهائيا في الكويت بشكل مفاجئ.. ما علاقة الإمارات؟

وتتبادل مصر والسودان مع إثيوبيا اتهامات بالمسؤولية عن تعثر مفاوضات بشأن السد، يرعاها الاتحاد الإفريقي منذ شهور، ضمن مسار تفاوضي بدأ قبل نحو 10 سنوات

تقول أديس أبابا إنها لا تستهدف الإضرار بمصالح دولتي مصب نهر النيل، مصر والسودان، بل توليد الكهرباء من السد لأغراض التنمية.

فيما تدعو القاهرة والخرطوم إلى إبرام اتفاق ثلاثي ملزم قانوناً، للحفاظ على منشآتهما المائية، واستمرار تدفق حصتيهما السنوية من مياه النيل.

السفارة الاثيوبية في الكويت

وكانت إثيوبيا أصدرت تعليمات من أديس أبابا بإغلاق مقر سفارتها في منطقة القادسية الكويتية بشكل نهائي.

وبناء على هذا توقعت مصادر كويتية تحول الإمارات إلى مقر إقليمي للدبلوماسية الإثيوبية في الخليج.

وفي هذا السياق نقلت صحيفة “القبس” الكويتية عن المصادر المذكورة قولها إن سفارة أديس أبابا لدي الكويت، تسلمت إشعارا من الخارجية الإثيوبية بإغلاق مقرها في منطقة القادسية بشكل نهائي.

وبررت هذا القرار بأنه يأتي لتقليل التكاليف وتخفيض البعثات الدبلوماسية.

فيما أشارت المصادر إلى أن السفارة الإثيوبية بدأت بالفعل في تنفيذ التعليمات وتجهيز ترتيبات الإغلاق والمغادرة، كما تم إيقاف جميع الخدمات.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

تابعنا عبر Google news

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More