(شاهد) ما فعله شيخ من العائلة الحاكمة في البحرين مع مسؤول إسرائيلي تحت الماء وأثار الجدل

0

تسبب نائب وزير الخارجية البحريني وعضو العائلة الحاكمة الشيخ عبدالله بن أحمد آل خليفة الذي يزور الأراضي المحتلة، في موجة جدل واسعة بعد انتشار صورا له رفقة المدير العام لوزارة الخارجية الإسرائيلية ألون أوشبيز، تحت الماء حيث مارسا رياضة الغطس سويا.

ووفق الصور التي نشرها حساب “إسرائيل بالعربية” التابع لخارجية الاحتلال على تويتر، فقد ظهر عبدالله بن أحمد آل خليفة، اليوم الاثنين، وهو يشارك أوشبيز في فعالية غطس بمياه البحر المتوسط.

واحتفت تل أبيب بهذا النشاط واصفةً إياه بـ”دبلوماسية تحت الماء”.

وعلق الحساب الإسرائيلي على الصور التي لاقت رواجا واسعا:”صور المدير العام لوزارة الخارجية الإسرائيلية ألون أوشبيز ونائب وزير الخارجية البحريني عبدالله بن أحمد آل خليفة.”

وتابع: “دبلوماسية تحت الماء، العلمان البحريني والإسرائيلي يرفرفان في منظر نادر”.

وأوضح الحساب الإسرائيلي أن المسؤولين انطلقا في “رحلة غطس مُنعشة، مستغلَين الطقس الحار في شواطئ البحر المتوسط!”.

وكان الشيخ عبدالله بن أحمد آل خليفة وصل إلى إسرائيل صباح الأحد، في زيارة تستمر 4 أيام.

ومن المقرر أن يلتقي الرئيسَ الإسرائيلي إسحاق هرتسوغ ووزير الخارجية يائير لبيد، وفقاً لما ذكرته صحيفة “جيروزاليم بوست”.

ولاقت هذه الصور استنكارا وانتقادات حادة من قبل النشطاء، الذين رفضوا التطبيع مع الاحتلال ووصف أحدهم المشهد بقوله:”التطبيع في أوقح صوره”.

وكتب عدنان أبو عامر:”ما فيها قول، خلاص انتهى الكلام”

فيما دون الناشط الفلسطيني معتز أبو ريدة:”شاهت الوجوه، مدير عام وزارة الخارجية الإسرائيلية ألون أوشبيز في غطس مشترك. مع نائب وزير الخارجية البحريني عبد الله بن أحمد آل خليفة الذي يزور الأراضي المحتلة.”

ها وسيلتقي عبدالله بن أحمد آل خليفة، مسؤولين بوزارة خارجية الاحتلال؛ لبحث العلاقات الإسرائيلية البحرينية.

وإضافة إلى ذلك، سيزور جامعات ومنظمات ومعاهد بحثية في أنحاء إسرائيل.

اقرأ أيضاً: مسؤول بحريني كبير يصل إسرائيل لتوثيق اتفاق التطبيع على غرار الإمارات

وذكرت صحيفة “جيروزاليم بوست” الإسرائيلية أن هذه الزيارة هي الثانية لنائب وزير الخارجية البحريني إلى إسرائيل، بعد زيارة سابقة قام بها في ديسمبر الماضي.

وكانت كل من الإمارات والبحرين وقعتا اتفاقيتين لتطبيع العلاقات مع إسرائيل.

وذلك خلال احتفال في البيت الأبيض بمشاركة الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب العام الماضي.

أول سفير بحريني سيصل إسرائيل قريبا

وأمس الأحد، نقلت القناة الإسرائيلية الرسمية “كان” عن عبدالله آل خليفة قوله: ” تم التخطيط لحدث واسع النطاق للاحتفال بالذكرى السنوية للاتفاقات الإبراهيمية… من المستحيل ترك يوم 15 سبتمبر يمر على هذا النحو، يجب أن نحتفل”.

وترغب إسرائيل في عقد اجتماع قمة بحضور كبار المسؤولين من إسرائيل والإمارات والبحرين والمغرب – وربما حتى من دول أخرى، بحسب القناة.

وعن العلاقات مع إسرائيل، قال آل خليفة إن أول سفير بحريني، خالد يوسف الجلاهمة، سيصل قريبا إلى إسرائيل، وقد وصل بالفعل فريق من الدبلوماسيين إلى إسرائيل لتمهيد الطريق لوصوله.

وقال المسؤول البحريني “نقترب من الذكرى الأولى للاتفاق والعلاقات الودية بين البحرين وإسرائيل، ونأتي إلى هنا برسالة سلام وازدهار”.

رحلات مباشرة من البحرين إلى تل أبيب

وأضاف: “في الأشهر العشرة الماضية، حققنا الكثير، ونعتقد دائما أن العمل عن كثب مع دول المنطقة وبناء الجسور من أجل السلام والازدهار هو السبيل للمضي قدما – وهذا يعكس رؤية الملك. أمامنا طريق طويل لنقطعه، لقد حاولنا معرفة المزيد عن الشعب اليهودي وندرك أن هناك الكثير الذي يتعين علينا القيام به”.

في غضون ذلك، وعد آل خليفة بتدشين رحلات مباشرة العام المقبل لشركة الطيران الوطنية “جولف إير” من البحرين إلى تل أبيب، بعد تأجيل الخط المباشر عدة مرات بسبب الإغلاق.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

[ratemypost]
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More