مقتل راقصة التجمع الأجنبية في مصر يثير الجدل.. ليست لورديانا وهذه أول صورة لها (شاهد)

بعد الضجة التي تسبب بها خبر مقتل راقصة التجمع الأجنبية في مصر، تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، أول صورة للراقصة التي قتلت على يد شاب في التجمع الخامس بالقاهرة، ظهر الجمعة الماضية.

وسائل إعلام مصرية أفادت بأن التحقيقات كشفت هوية الضحية وهي من دولة فيتنام ودخلت مصر قبل عدة أشهر.

حيث استأجرت شقة في منطقة الزمالك، وكانت تعمل كراقصة بإحدى الفنادق العائمة بالمنطقة.

هذا وأشارت التحقيقات، إلى أن المجني عليها تعرفت على المتهم – مقيم بالسويس- عبر موقع «فيسبوك»، حيث حضر إلى القاهرة بعد أن أوهمها بأنه مصور فوتوغرافيا، ولديه خبرة في مجال التيك توك.

المتهم طلب من راقصة التجمع الأجنبية مبلغ 5 آلاف جنيه

وطلب منها تصوير عدة فيديوهات ونشرها على منصة تيك توك نظير مبلغ 5 الآف جنيه.

هذا وأبانت التحقيقات، بأن المتهم تقابل مع المجني عليها، وقام بتصوير عدة فيديوهات لها وتلقى منها 5 الآف جنيه.

مردفة أن المتهم قبل أسبوعين من ارتكابه للواقعة، ذهب إلى كمبوند بالتجمع الأول بمنطقة القاهرة الجديدة لاستئجار شقة بالمبلغ الذي تلقاه من المجني عليها للإقامة به، ولكنه وجد أن الأسعار مرتفعة وقرر استئجار شقة في القاهرة.

وكان ناشطون تداولوا أنباء عن أن الراقصة المقتولة هي الراقصة البرازيلية الشهيرة التي ذاع صيتها مؤخرا لورديانا، لكن التحقيقات أثبتت عدم صحة ذلك.

مقتل راقصة أجنبية في مصر

العثور على جثة راقصة التجمع

والبداية كانت بتلقي قسم شرطة التجمع الأول، بلاغا بالعثور على الراقصة الأجنبية متوفاة أمام المصعد الخاص بأحد العقارات، وبجوارها حقيبة يد وحقيبة سوداء بداخلها بعض الملابس والمتعلقات.

أكد الفحص الأولي والتحري، أن المجني عليها راقصة وتحمل جنسية إحدى الدول الآسيوية ومقيمة في منطقة الزمالك.

التحريات المكثفة، بيّنت أن المجني عليها كانت بصحبة أحد الأشخاص أثناء وصولها إلى العقار الذي قُتلت به.

معلومات أجهزة الأمن وتتبع هاتف المجني عليها، حددت هوية المتهم، وتبين أنه من محافظة السويس، وأنه مرتكب واقعة قتلها.

اقرأ أيضاً: الراقصة المغربية هيام تهدد في بث مُباشر بذبح طفلتها والسلطات تتدخل وتعتقلها

بعدها أمرت النيابة العامة بضبط المتهم، وانطلقت مأمورية إلى مكان اختبائه، حيث تمكنت الأجهزة الأمنية من القبض عليه.

هذا وقال المتهم إنه تعرّف على المجني عليها من خلال فيس بوك، وبعد فترة حدثت بينهما خلافات مالية.

كما اعترف المتهم أنه خطط لاستدراج الراقصة للتجمع الأول، بدعوى إقامة حفل داخل الشقة.

وشكّت المجني عليها في المتهم، وحاولت الانصراف، إلا أنه تعدى عليها بالضرب وخنقها، حتى لفظت أنفاسها الأخيرة.

وبعدما تأكد المتهم أنها فارقت الحياة، استولى منها على مبلغ مالي وهاتفها المحمول وجواز السفر الخاص بها، ثم لاذ بالفرار قبل أن يتم ضبطه، قبل ساعات.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

 

الزمالكالسويسراقصة التجمعلورديانامصرمقتل راقصة أجنبية