كتاب مصرع الإلحاد لمفتي سلطنة عمان أحمد الخليلي

كتاب “مصرع الإلحاد” لمفتي سلطنة عمان أحمد الخليلي يلقى إقبالاً واسعاً

لاقى كتاب “مصرع الإلحاد” لمفتي سلطنة عمان الشيخ أحمد الخليلي، اقبالاً واسعاً من قبل العمانيين، على الرغم من حملة التشويه التي أطلقها البعض ضد المفتي الخليلي.

ودشن رواد مواقع التواصل الاجتماعي وسم “مصرع الإلحاد”، وذلك رداً على الهجوم على الشيخ الخليلي ومحاولات تشويهه، حيث تصدر الوسم الترند في عدد من دول الخليج العربي.

واستعان رواد مواقع التواصل الاجتماعي والنشطاء باقتباسات من كتاب الشيخ الخليلي للتأكيد على أهمية الكتاب، وتميز العلامة العماني في الفقه والدين.

وقال ذياب البلوشي: “لقد أوجعهم صوت الحق، حفظ الله شيخنا الجليل سماحة الشيخ أحمد بن حمد الخليلي”.

كما وقال عبد الله المقدم: “يحق للعمانيين أن يفخروا بعالم كالعلامة سماحة الشيخ الخليلي، فلله درك يا شيخ أحمد الخليلي”.

وقال حساب “همسات عمانية”: “كتاب مصرع الالحاد، سنتمسك به وننير به طريقنا بالحجة والبرهان الواضح ولن نسمح لذوات النفوس الضعيفة للتأثر علينا بأقوالهم الهشة”.

وأضاف الحساب: “وسيبقى الإسلام هو دين الحق وكلمة التوحيد، كلمة نرددها إلى أن تخرج أرواحنا من أجسادنا”.

أمل الحوسنية، قالت: “أرعبت الملحدين وكسرت شوكتهم، وهدمت كيانهم، حفظك الله شيخنا الجليل وأدامك ذخراً لعُمان والأمة الإسلامية”.

وقال عبد الله مبارك: “يقتات الملحدون في وسائل التواصل الاجتماعي على طرح الشبهات حول الإسلام أو القرآن أو النبي صلى الله عليه وسلم، ولا يناقشون أو يطرحون وجهة نظرهم المتعلقة بالإلحاد، وذلك لأن موقفهم ضعيف جدا. فليس أمامهم إلا أن يهاجموا ويلبسوا على المسلم ليبقى المسلم في موقف دفاعي دائم”.

وقال الدكتور ناصر العتيقي: “من المستغرب أن يفشل الإلحاد تاريخيا في بلاد الغرب ويكون الاسلام أكثر الديانات سرعة في الانتشار على مستوى العالم”.

وأضاف: “ومع ذلك يحاول أن يوجد له موطيء قدم في السلطنة عن طريق فئة ضالة مظلة لا تكاد ترى من الدنيا أبعد من أنفها فتحاول الطعن في الدين والعلماء”.

مصرع الإلحاد وانتفاضة على مواقع التواصل

وفي وقت سابق، دشن ناشطون عمانيون بموقع التواصل تويتر حملة تضامن واسعة مع المفتي العام لسلطنة عمان، الشيخ أحمد الخليلي، عقب تطاول البعض عليه وإساءتهم له بسبب كتابه “مصرع الإلحاد” الذي هدم أفكار الإلحاد ودمرها.

وعبر وسوم “#كلنا_الشيخ_أحمد_الخليلي” و”#آن_لنا_أن_نقول_شيئا” و”#مصرع_الالحاد”، انتفض العمانيون يدافعون عن مفتي سلطنة عمان ضد مهاجميه والطاعنين به.

ويتضح من الوسم أن حملة التضامن مع الشيخ الخليلي، بدأت بعد تداول تفاصيل جلسة لبعض النشطاء على تطبيق كلوب هاوس هاجموا فيها مفتي السلطنة تحت عنوان (محاكمة أحمد الخليلي بسبب كتاب مصرع الإلحاد).

كتاب مصرع الإلحاد لأحمد الخليلي

وكان دشن في ديسمبر من العام 2019 كتاب (مصرع الإلحاد ببراهين الإيمان) للشيخ العلامة أحمد بن حمد الخليلي المفتي العام لسلطنة عمان.

ويقع الكتاب في مجلدين، وصدّره الخليلي بشكر وعرفان، ثم مقدمة، ثم تمهيد بين يدي الكتاب المجلد الأول يقع في أكثر من 635 صفحة، ويحتوي على بابين، وفي كل باب فصول ومباحث.

والمجلد الثاني يقع في أكثر من 600 صفحة، ويحتوي على ثلاثة أبواب، وفي كل باب فصول ومباحث، ورجع فيه الشيخ إلى أكثر من 260 مرجعا متنوعا.

من الأبواب التي شملها المؤلف (في تعزيز الإيمان بالغيب وبيان ضرورته في حياة الناس، وفي البراهين التي في خلق الانسان، وفي البراهين التي في خلق الحيوان، في البراهين التي اشتملت عليها الكيمياء الحيوية.)

(وفي البراهين التي في أنحاء الآفاق، وفي البراهين التي في خلق الذرة، وفي استحالة أن تكون الصدفة هي أساس وجود الكون، وفي شبهات الملاحدة).

ومما قاله الشيخ الخليلي في خاتمته التي بلغت 20 صفحة من الكتاب: وقد يسره الله تعالى فقد جمعته في فترة قياسية من الزمن، إذ لم يتعد تأليفه عامًا واحدًا.

وقال فيها كذلك: وقد اعترضتني في هذا العام أسفار وأمراض حالت بيني وبين الاستمرار في هذا العمل، ولكن لطف الله تعالى هو الذي يسره لي.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

 

قد يعجبك ايضا

تعليقات:

  1. هذا الشيخ الجليل هو من اشرف وانبل علماء الامه وهو من اخر العلماء الذين يعملون بما امر به الله وليس مايؤمرون به من اولياء امورهم عالم جليل صادق لا يجامل احد في شريعة الله حفظه الله ومتعه بالصحه والعافيه وطولة العمر فهو ثروه كبيره للامه الاسلاميه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *