دلال عبد العزيز

دلال عبد العزيز تسأل ابنتيها عن سمير غانم وتردد هذه الجملة دائماً

لا تزال الفنانة المصرية دلال عبد العزيز متواجدة في العناية المركزة، إثر تآكل رئتها بعد إصابتها بفيروس كورونا الذي كان السبب الرئيسي وراء وفاة زوجها الفنان سمير غانم.

هكذا ترد إيمي ودنيا على سؤال والدتهما

وعلى الرغم من مرور شهرين على مرض دلال عبدالعزيز، ومكوثها في العناية المركزة، إلا أنها لا تعلم بوفاة زوجها سمير غانم حتى الآن.

ونقلت صحيفة (الوطن) المصرية من مصادر مقربة من ابنتيها دنيا وإيمي سمير غانم، أن دلال عبدالعزيز كلما حاولت السؤال عن زوجها، يكون رد ابنتيها عليها أن حالته الصحية غير مستقرة.

وتقنع الفتاتان والدتهما دلال عبدالعزيز أن حالة والدهما لا تختلف كثيرا عن حالتها، مؤكدين لها أنه غير قادر على الحديث.

دلال عبدالعزيز تشعر برحيل زوجها

وذكرت المصادر أيضاً أن دلال عبدالعزيز تشعر برحيل زوجها سمير غانم، ولكنها تحاول أن تكذب إحساسها، وتتردد في حديثها الذي لا يطول كثيرا.

حيث تقول دلال عبدالعزيز دوما: (أنا راضية بأمر الله).

ولكن الأطباء شددوا على ابنتيها (دنيا وإيمي) بأهمية عدم تأكيد شعورها بوفاة زوجها، حتى لا يؤثر عليها ويقلل رغبتها في تلقي العلاج، ومحاولة إقناعها أن زوجها على قيد الحياة وفي حاجة لها، ما سيجعلها متحمسة للعلاج والخروج من المستشفى.

تحسن وانتكاسة

بينما ذكرت صحيفة (اليوم السابع) نقلاً عن مصدر طبي من داخل المستشفى، أن دلال عبدالعزيز لا تزال في حاجة إلى الأكسجين بطرق إمداد تنفس صناعي غير نافذ، أي بدون استخدام أنبوبة حنجرية.

وذكر المصدر أنه قد تحدث طفرات وتحسن في حالة دلال عبدالعزيز، ولكن يعقبها تراجع في نسبة الأكسجين فهي تعاني من أعراض ما بعد الإصابة بفيروس كورونا وليس المرض الفيروسي نفسه.

رسالة دلال عبدالعزيز لزوجها الراحل

وكانت دلال عبدالعزيز قد بعثت قبل أسبوع برسالة مؤثرة لزوجها الراحل سمير غانم، وذكرت مصادر في المستشفى الخاص الذي تعالج به دلال عبد العزيز، أنها في الأوقات التي تتحسن فيها حالتها الصحية، طلبت أوراقا للكتابة عليها.

وأوضحت المصادر أن دلال عبد العزيز كتبت في واحدة من هذه الأوراق رسالة مؤثرة لزوجها الراحل سمير غانم والذي لا تعرف بخبر وفاته حتى الآن.

وأضافت المصادر في تصريحات لصحيفة (الوطن) أيضاً  أن معنى الرسالة مؤثر للغاية.

إذ أنها كتبت: (إن أكثر ما يؤلمني ليس المرض، ولكن الألم الذي يشعر به سمير من نفس المرض).

إلى ذلك أكدت مصادر في المستشفى أن الفنانة دلال عبد العزيز لا تعرف بخبر وفاة زوجها حتى الآن، بناء على طلب من الأسرة، التي طلبت من إدارة المستشفى عدم إبلاغها بأي خبر عن صحة الفنان سمير غانم، إلى جانب منع أي وسيلة إعلامية أو حتى التليفون لمنع تسرب الخبر إليها.

الصحة تكشف وضع دلال عبدالعزيز الصحي

وكان الدكتور محمد النادي، عضو اللجنة العلمية لمكافحة كورونا التابعة لوزارة الصحة، قال إن حالة الفنانة دلال عبدالعزيز تتماثل للشفاء ولكنها لا تزال في حاجة إلى الأكسجين بطرق إمداد تنفس صناعى- غير النافذ- أي بدون استخدام أنبوبة حنجرية.

وكشف النادي، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «حضرة المواطن» على قناة «الحدث اليوم»، حقيقة ظهور السلالة الجديدة لفيروس كورونا المتحور «دلتا بلس» في مصر، وأكد: مصر خالية من المتحور «دلتا بلس».

اقرأ أيضاً: رد فعل سمير غانم حينما طلب خليجي ثري أن يشتري كل تذاكر احدى مسرحياته (فيديو)

وتعاني دلال عبدالعزيز حاليا من تليف كبير في الرئة، نتيجة الإصابة بفيروس كورونا، وتحتاج لفترة طويلة للعلاج كي تعود رئتها للعمل مرة أخرى نظرا لتأثرها الشديد، واعتمادها على الأكسجين الخارجي.

وتحسنت حالة الفنانة دلال عبد العزيز، خلال الأسبوع الماضي، وتمكنت من الحركة داخل غرفتها، إلا أنها انتكست مرة أخرى، لحاجتها الشديدة للأكسجين الخارجي.

رامي رضوان و حماته دلال عبدالعزيز

ويشار إلى أنه الإعلامي رامي رضوان تحدث عن تفاصيل الحالة الصحية لحماتِه الفنانة دلال عبد العزيز زوجة الفنان الراحل سمير غانم، حيث تتواجد منذ حوالي 60 يوماً، في غرفة العناية المركزة نتيجة إصابتها بفيروس كورونا الذي هاجم مختلف أجهزة جسمها وخلّف مضاعفات خطيرة.

وقال رضوان: (لعله فال خير، المعلومات المنسوبة ليست حقيقية. وحقيقة الأمر إنها انتقلت من غرفة عناية مركزة إلى غرفة عناية أخرى).

وذكر أنها مجازفة أن يحصل أي نوع من المجهود أو الحركة لها في هذا الوقت.

وأضاف: (الحالة الصحية لا يمكن أن توصف أنها تشهد تحسن كبير، ونرجو الاستمرار في الدعاء لها).

وتوفي الفنان سمير غانم إثر إصابته بفيروس كورونا، الذي أدى لتفاقم إصابته بالفشل الكلوي، ما أدى لوفاته في إحدى المستشفيات الخاصة بعد صراع مع المرض.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *