جريمة المهبولة .. وفاة السوري قاتل والدته الكويتية وشرطي المرور عبدالعزيز الرشيدي (شاهد)

1

أعلنت وسائل إعلام كويتية، وفاة السوري قاتل والدته الكويتية وشرطي المرور عبدالعزيز الرشيدي، في القضية التي عرفت اعلامياً بــِ”جريمة المهبولة“، أثناء تلقيه العلاج في مستشفى العدان.

وفي وقتٍ سابقٍ اليوم، نشر  فيديو مروع يوثق لحظة طعن شرطي المرور عبدالعزيز محمد الرشيدي على يد وافد سوري.

ويظهر بالفيديو مشاهد قاسية، للحظة انقضاض القاتل السوري على الشرطي عبدالعزيز الرشيدي، وقام بطعنه أكثر من أربع مرات، بينما يحاول الشرطي النهوض والمقاومة، لكنه ينهار في النهاية ويفقد حياته.

وفي فيديو آخر رصد لحظة إطلاق قوات الأمن الخاصة النار على القاتل السوري الذي يدعى أحمد حمد العلوش في مزارع الوفرة، بعدما رفض تسليم نفسه.

هذا ودفن الشرطي عبدالعزيز محمد الرشيدي في مقبرة الصليبخات.

وبينما عزّى أمير الكويت نواف الأحمد، أسرة الشرطي عبدالعزيز محمد الرشيدي بوفاته في الجريمة، قال رئيس مجلس الامة مرزوق الغانم إنّ “الجريمة هزت وجدان الشارع الكويتي ونطالب المسؤولين في وزارة الداخلية باتخاذ الإجراءات اللازمة لمنع تكرار مثل هذه المأساة”.

مقتل كويتية على يد ابنها السوري!

وكانت صحيفة (القبس) الكويتية قد أوردت في البداية خبر مقتل مواطنة كويتية على يد نجلها السوري البالغ 19 عاماً، داخل منزلهما بمنطقة القصور صباح اليوم الإثنين.

وقال مصدر أمني إنه فور تلقي البلاغ تحرك رجال المباحث والأدلة الجنائية إلى منزل الضحية، وجرى نقل الجثة إلى إدارة الطب الشرعي، دون كشف ملابسات الواقعة في حينها.

وغافل القاتل السوري شرطياً من قوة إدارة مرور محافظة الأحمدي حين استوقفه لتحرير مخالفة مرورية له، فانهال عليه طعناً بالسكين حتى فارق الحياة في الشارع العام.

ونقلت الصحيفة عن مصدر أمني قوله إن الجاني استولى على سلاح الضحية وهرب من موقع الجريمة بمركبته، مشيراً إلى أن رجال المباحث الجنائية شرعوا فوراً في جمع التحريات حول الجريمة النكراء.

وتوصل رجال المباحث حينها إلى معلومات أولية حول هوية الجاني الذي تجمعه معرفه سابقة بالمجني عليه.

وأضاف المصدر أن شرطي المرور كان قد استوقف القاتل لتحرير مخالفة مرورية بحقه، فقام المخالف بطعنه عدة طعنات بسكين كانت بحوزته داخل مركبته حيث فارق الحياة في حينها، ولم يتركه إلا جثة هامدة واستولى على سلاحه الناري، وتوارى عن الأنظار.

جريمة المهبولة القاتل واحد

ولاحقاً اتضح أن الذي قتل والدته في منطقة القصور هو نفسه الذي قتل شرطي المرور الذي يدعي عبد العزيز محمد الرشيدي من مرتبات إدارة مرور الأحمدي في المنطقة الفاصلة بين منطقي المهبولة وأبو حليفة.

وذكرت صحيفة (الراي) عن مصدر أمني قوله إنهم اكتشفوا أنه نفس الشخص بعد مطابقة تصوير حصل عليه رجال الأمن، وكذلك تصوير دورية الإسناد وتصوير أحد الشهود.

جريمة المهبولة .. وفاة السوري قاتل والدته الكويتية وشرطي المرور عبدالعزيز الرشيدي

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. Avatar of الحقيقة
    الحقيقة يقول

    السوريون بالخليج جرائم وفساد ومخدرات الا من رحم ربي
    حتي باوربا طفشو منهم ويريدون ترحيلهم والافغان لكثرت مشاكلهم
    ام هنا بامريكا ايضا فساد ونصب خاصة من اتي باخر 10 سنوات
    لذا 10 سنوات يقتلون بعضهم بعض بسوريا ودمروها واموال الحرام التي يكسبونها بالباطل اصبحت وبال عليهم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More