عبدالله الشريف يوجه رسالة الى معتز مطر ومحمد ناصر بعد طلب تركيا منهم وقف برامجهم

0

وجّه المدون والناشط المصري عبدالله الشريف،  رسالةً إلى الإعلاميين المعارضين معتز مطر ومحمد ناصر، بعد طلب السلطات التركية منهما التوقف عن نشاطهم الإعلامي من داخل تركيا.

وقال عبدالله الشريف في تغريدة رصدتها وطن: “حبايبي معتز وناصر أشهد الله أنكما ما قصرتما ولا داهنتما يوما وأذكركما بأن أرض الله واسعة وأن الساحة بدونكما جدباء مقفرة”.

وتابع: “فسارعا بالظهور لعل هناك من يتصبر برؤيتكما فلا تتركوهما للمعيز ليقتاتوا عليهم ويحرفوهم عن الجادة، احبكما في الله وأسأل الله أن يهديكما لما فيه خيركما وخيرهم قلبان”.

محمد ناصر: سأغيب .. ليس انسحابا ولا هزيمة وإنما هي جولة

وأعلن الإعلامي المصري محمد ناصر التوقف عن تقديم برنامجه عبر مواقع التواصل.

وجاء ذلك بعد يوم واحد من إعلان مماثل للإعلامي المصري معتز مطر، بطلب من السلطات التركية، بحسب ما أوضح مطر.

وقال ناصر عبر تويتر الخميس: “اليوم أعلنها واضحة بأنني سأغيب عن كافة مواقع التواصل ليس برغبة مني ولكنها الظروف التي لم تعد خافية على أحد”.

وتابع ناصر أن ذلك “ليس انسحابا ولا هزيمة، وإنما هي جولة وبعدها جولات”.

وكان الإعلامي المصري معتز مطر، قال إنه ولأول مرة يطلب من المعارضين المصريين وقف بث برامجهم سواء على القنوات الرسمية أو مواقع التواصل.

وأشار معتز، وفق مقطع الفيديو الذي رصدته “وطن”، إن هذا الطلب الرسمي وصل إليه من السلطات التركية.

أسماء الإعلاميين الممنوعين من العمل

وفي السياق، قال موقع “عربي 21“، إنه حصل على أسماء الإعلاميين المصريين الذين طلبت منهم السلطات التركية وقف برامجهم وأنشطتهم الإعلامية في تركيا.

وقالت مصادر إن الإعلاميين هم محمد ناصر الذي يقدم برنامج “مصر النهاردة”، وحمزة زوبع الذي يقدم برنامج “مع زوبع”، على فضائية مكملين. وكذلك معتز مطر الذي يقدم برنامج “مع معتز”، وهشام عبد الله الذي يقدم برنامج “ابن البلد” على فضائية الشرق.

كما أكد الإعلامي المصري المعارض سامي كمال الدين ذلك، وقال في تغريدة رصدتها “وطن”: “السلطات التركية طلبت من إعلاميين مصريين معارضين التوقف عن نشاطهم الإعلامي من داخل تركيا”.

وفي مارس الماضي، أعلنت وبشكل مفاجئ قنوات مصرية معارضة تبث من إسطنبول، إيقاف عرض حلقات العديد من برامجها السياسية.

وقد أشار صحفيون مصريون معارضون عبر مواقع التواصل الاجتماعي إلى بلاغ تركي تلقته تلك القنوات بهذا الشأن.

وتوجد في مدينة إسطنبول التركية عدة منصات ووسائل إعلام مصرية معارضة، على رأسها قنوات الشرق ومكملين ووطن، ركزت في السنوات الثماني الماضية على عرض برامج سياسية مناهضة للنظام المصري.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More