ميسي يرد على عرض برشلونة الأخير بشأن مستقبله

0

كشف البرنامج الإسباني الشهير “الشيرنجيتو”، بأن قائد فريق برشلونة ليونيل ميسي 33 عامًا، ينوي الاستمرار مع الفريق الكتالوني الإسباني لموسمين آخرين، حتى صيف عام 2023 مع الراتب السنوي الذي يتقاضاه مع الفريق.

ميسي والاتفاق مع برشلونة

وأفاد البرنامج الإسباني، بأن اللاعب ميسي قد اتفق مع رئيس نادي برشلونة “خوان لابورتا”، على تفاصيل العقد الجديد في حاجة الفريق الكتالوني إلى المال نتيجة الأزمة المالية التي يعاني منها، وعدم حاجة الفريق إلى عقد الصفقات الجديدة هذا الصيف.

وفي ذات السياق، فقد أكدت تقارير إسبانية أن ليونيل ميسي لم يتوصل إلى أي اتفاق بعد، حيث يركز في الوقت الحالي على مشواره في مسابقة بطولة “كوبا أمريكا”.

نافية بذلك إعلان برشلونة عن تجديد عقد البرغوث “ميسي” بشكل رسمي يوم غدٍ الخميس، والذي يتزامن مع عيد ميلاد اللاعب ال34 وقبل انتهاء عقده بشكل رسمي مع نهاية الشهر الجاري.

اقرأ المزيد: خبر سار لعشاق وجماهير ريال مدريد

تفاصيل عرض ميسي

وأفادت صحيفة ” أس” الإسبانية، ” أن ميسي سيجدد عقده مع الفريق لمدة موسمين، وبعدها سيرحل عن الفريق إلى الدوري الأمريكي لثلاثة سنوات، ثم العودة مجددًا إلى فريق برشلونة للعمل في إدارة الفريق الكتالوني الإسباني”.

وقد علق رئيس نادي برشلونة الإسباني خوان لابورتا في وقت سابق بشأن تجديد العقد مع المهاجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، قائلاً: ” نحن مستعدون للتجديد، وكلما كان الأمر أقرب كلما كان أفضل، حينها ستكون كل الشكوك حوله مصيره ستختفي”.

وأضاف لابورتا، ” نحن نمتلك كوبا أمريكا واليورو على الأبواب، ولا نعرف ماذا سيحدث بعدها، لكن العلاقة رائعة”.

ميسرة ليونيل ميسي

وبدأ اللاعب ميسرته مع الفريق الأول في فريق برشلونة الإسباني في عام 2004م، وقدم مفاجأة من العيار الثقيل إلى جماهير وعشاق الفريق الكتالوني حينما طلب من إدارة النادي السماح له بالرحيل مجانًا من خلال تفعيل بند في عقد يسمح له بذلك الصيف الماضي.

وقد دفع الرئيس السابق “جوسيب ماريا بارتوميتو”، إلى رفض طلب الأرجنتيني ليونيل ميسي بسبب انتهاء مدة ذلك الشرط وأصر عليه دفع الشرط الجزائي في عقده.

ويبلغ قيمة الشرط 700 مليون يورو أي ما يعادل 824 مليون دولار للسماح له بالرحيل، مما جعل اللاعب يضطر للبقاء في الفريق الكتالوني.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More