المشاهد الأولى لحادث قطار حلوان المروع وسقوط قتلى ومصابين (فيديو)

تداول ناشطون وحسابات بمواقع التواصل صورا وفيديوهات أولية من موقع حادث قطار حلوان المروع في مصر، عند منطقة “كفر العلو” بدائرة قسم شرطة حلوان والذي أسفر عن سقوط قتلى ومصابين.

وفي التفاصيل التي تناقلتها وسائل إعلام مصرية فقد اصطدم قطار حلوان المحمل بالفحم بأتوبيس يقل عمال بمنطقة كفر العلو بدائرة قسم شرطة حلوان.

قطار حلوان محمل بفحم الكوك

وأفاد شهود عيان أن الأتوبيس كان يقل عمال بمصنع ملابس وأثناء مروره بمنطقة كفر العلو بحلوان، تعرض للاصطدام من قبل قطار محمل بفحم الكوك، ما أسفر عن دهس الأتوبيس وتحطمه بالكامل.

وأسفر الحادث حتى الآن عن سقوط 4 قتلى وإصابة أكثر من 26 آخرين.

من جانبه أفاد مصدر أمني أن تم الدفع بقوات الحماية المدنية وسيارات الإسعاف.

وهرعت سيارات الإسعاف والحماية المدينة والشرطة إلى مكان الحادث لنقل الجرحى إلى المستشفيات فيما بدأت السلطات في إزالة اثار الحادث .

كما قررت وزارة النقل تشكيل لجنة للتحقيق العاجل ومعرفة ملابسات الحادث.

حوادث مروعة

وكانت مصر قد شهدت عدة حوادث قطارات مأساوية خلال الآونة الأخيرة.

حيث وقع في مارس الماضي تصادم بين قطارين عند محافظة سوهاج جنوب البلاد أسفر عن سقوط 19 قتيلا و185 مصابا.

وفي أبريل الماضي خرجت عربات قطار قادم من مدينة المنصورة إلى القاهرة عن القضبان عند محافظة القليوبية، وأسفر عن مصرع 11 شخصاً وإصابة 98 آخرين.

اقرأ أيضاً: فيديو صادم .. طفل يقود قطار في مصر وبيان رسمي عاجل للتوضيح

وتوالت بعد ذلك حوادث خروج عربات قطارات أسفر بعضها عن عدد من الاصابات.

حيث انفصلت 6 عربات من قطار كان متجها من القاهرة إلى أسوان، عند قرية منقباد بمحافظة أسيوط، وبعدها بأيام.

كما أعلنت الهيئة القومية لسكك حديد مصر خروج بعض عربات القطار القادم من القاهرة إلى المنصورة بمنطقة محطة منيا القمح بالشرقية، وأسفر عن إصابة 15 شخصًا.

حوادث واتهامات

وبعد هذه الحوادث الكارثية ضجت مواقع التواصل الاجتماعي بغضب عارم للمصريين طالبوا خلالها بضرورة إقالة وزير النقل، الذي فشل في إدارة وزارة النقل على حد قولهم؛ لكن الوزير ألقى المسؤولية كلها على السائقين وبعض العمال بالسكك الحديدية.

وتحدث الوزير أمام البرلمان عن وجود موظفين في هيئة السكك الحديدية من جماعة الإخوان المسلمين، متهما إياهم بالتسبب في عرقلة العمل.

وطالب بتشريعات تتيح له فصل المنتمين للجماعة، ما جلب له فاصلا من النقد والسخرية على مواقع التواصل.

وعرض النائب والصحفي المقرب من الأجهزة الأمنية مصطفى بكري، قائمة بأسماء موظفين في الهيئة قال إنهم ينتمون للإخوان ولحركات إثارية، وفق الوصف الأمني الوارد في القائمة، وهو المصطلح المستخدم أمنيا في وصف النشطاء السياسيين وأعضاء الحركات الشبابية والثورية.

وكانت اللجنة التشريعية بمجلس النواب وافقت من حيث المبدأ على قانون يتيح للحكومة فصل الموظفين المنتمين لجماعة الإخوان.

وردا على مطالبة عدد من المتخصصين الاستعانة بشركات عالمية، قال وزير النقل المصري، كامل الوزير، في تصريحات سابقة أنه وضع في مقدمة أولويات وزارة النقل الاهتمام بإعادة تأهيل وتدريب العنصر البشري، وإسناد عدد كبير من مشروعات الوزارة إلى شركات عالمية متخصصة في الإدارة والتشغيل لمدة محددة لتقديم أعلى مستوى من الخدمات، ونقل الخبرات الحديثة إلى الجانب المصري.

لكن القطارات، التي تكررت حوادثها، ليست من تلك المشاريع التي ستحظى بهذا الترف، حيث أشار الوزير، إلى التعاقد مع شركة فرنسية لإدارة وتشغيل القطار الكهربائي، الذي يربط مدينتي السلام والعاشر من رمضان بالعاصمة الإدارية الجديدة، وكذلك إلى التفاوض مع شركات عالمية لإدارة وتشغيل القطار الكهربائي السريع المقرر إنشاؤه بين العين السخنة ومرسى مطروح مرورا بالعاصمة الإدارية الجديدة.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

 

حادث قطارقطار حلوانمصر