رهف القنون تنشر صورة مثيرة وهي تسكر (شاهد)

0

نشرت الناشطة السعودية رهف القنون، صورة في سناب شات، تظهر فيها يدان تقرعان كأسين فيهما كحول، فيما يبدو أنها جلسة لتناول الخمر، ما عرّضها لهجوم جديد من المعلّقين.

القنون

وجاء في تعليق الجمهور : (ماذا استفادت؟ خسرت اهلها وبلدها ودينها لاجل الشهرة والدولار والاغراء ومخالفة الدين الاسلامي وغياب الاهل).

هروب رهف القنون من زوجها وترك ابنتها

مؤخرا، خرجت رهف القنون عن صمتها بعد اتهام زوجها ووالد طفلتها، الكونغولي لوفولو راندي، بأنها هربت وتركت له رضيعتهما دون مأوى.

ووصفت رهف القنون زوجها بلفظ خارج، واتهمته بالكذب، مؤكدة أنها كانت مريضة فقط، وأنها ستعود إلى منزلها بعد أسبوع.

ونشرت رهف القنون صورة عبر خاصية (الستوري) على (انستجرام)، وهي تضع في يدها محلولاً طبياً، وكيس دم، وتجلس على سرير مستشفى، وعلقت: ( شكراً لكل حد سأل عني أو عن بنتي، ظرف صحي لكن أنا بخير وهي بخير وراجعة لها ولبيتي بعد أسبوع ).

القنون في المستشفى

ووصفت رهف القنون زوجها بـ(المعتوه)، وقالت: (ماعندي رد لكلام الميديا، أو كلام شخص معتوه يحب يستغل ويستعطف الناس لمصلحته الشخصية والمادية).

هذا ولم توضح رهف القنون طبيعة مرضها الذي اضطرها لتترك ابنتها، واكتفت بالقول: (أيام وتعدي).

كان زوج رهف القنون ووالد طفلتها، الكونغولي لوفولو راندي، فاجأ متابعيه بإعلانه عن هروبها وتركها له ولرضيعتهما دون مأوى.

وعبر بث مباشر، ظهر زوج رهف القنون وهو يحمل ابنته، ويقول: “أقف هنا مع ابنتي في البرد، بينما أتصل عليها لا تريد أن تجيب”.

وتابع لوفولو دون توضيح سبب تصرف رهف: “قالت لي إنها لا تهتم، وتريدني أن أتصل بالشرطة، وتقول إن الشرطة لا تستطيع أن تفعل أي شيء لها”.

واستكمل لوفولو بينما كانت ابنته تبكي ويحاول تهدئتها: “هل تعتقد أن الأمر مزحة؟ إن الطقس بارد جداً هنا، تقول إنها ستقاضيني وأذهب للسجن، هناك من يتهمني بأنني أحاول لفت الانتباه فقط، كيف أريد ذلك بينما ابنتي وأنا في هذه الحالة؟”.

وأوضح زوج رهف القنون: “الساعة الآن السابعة مساء، أتصل بها ولا ترد، وطلبت مني أن أعرض ابنتنا للتبني، حقا؟!”.

وأثار تصرف رهف القنون مع ابنتها وزوجها غضباً واسعاً بين الناشطين الذين ذكروه بأنها تخلت عن عائلتها من قبل.

وليست المرة الأولى التي يختلف فيها الزوجان، ففي العام الماضي، فاجأت رهف القنون متابعيها بإعلان انفصالها عن زوجها.

وفي يناير الماضي، أعلنت رهف عودتها رسمياً إلى زوجها ونشرت صورة عبر (انستغرام) يظهر بها راندي وهو يحمل ابنتهما وأرفقتها بتعليق قالت فيه: (أنت بيتي، ملكي وأميرتي، العائلة هي كل شيء).

من هي رهف القنون؟

الجدير بالذكر أن القنون فتاة سعودیة من موالید عام 2000، اتهمت عائلتها بمنعھا من الدراسة في الجامعة التي تُرید.

كما حبسھا شقیقھا بمساعدة من والدتھا لشھور وذلك بعدما قصت شعرها بل تعرضت للإیذاء الجسدي والنفسي وكانت قاب قوسین أو أدنى من أن یُفرض علیھا زواج تقلیدي من دون رغبتھا.

وتعرضت الناشطة السعودیة لتھدیدات بالقتل بسبب ارتدادها عن الإسلام؛ ما جعلھا تطلب اللجوء إلى كندا.

وتحصنت رهف بعد هروبها من أسرتها داخل غرفة في فندق بمطار “بانكوك” الدولي لتجنب ترحيل السلطات التايلاندية لها.

وبعد هروبها من بلدها السعودية ولجوها إلى كندا في كانون الثاني/ يناير 2019 تحدثت رهف إلى وسائل الإعلام عن أسباب هروبها. وظروفها الاجتماعية والعائلية في المملكة ومعاناتها جراء “الاضطهاد” والضغط الذي كان يمارس عليها.

وفي لقاء أجرته معها مع شبكة “سي بي سي” الكندية، قالت إن عائلتها حبستها 6 أشهر لأنها قصت شعرها لأن ذلك يعتبر “تشبها بالرجال ومحرم في الإسلام”.

وأوضحت الفتاة السعودية أنها كانت تتعرض للعنف والضرب وخاصة من قبل أمها وأخيها، و”أحيانا كنت أصاب وأنزف دما”.

رهف القنون تنشر صورة مثيرة وهي تسكر

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More