ما سر لافتة “ارحل” التي رفعت في البرلمان الكويتي وأثارت ضجة واسعة

0

أقدم النائب في البرلمان الكويتي، صالح المطيري، على رفع لافتة خلال بداية جلسة البرلمان كتب عليها “ارحل”، في رسالة منه لرئيس مجلس الوزراء الكويتي صباح الخالد.

ارحل في البرلمان الكويتي

وقام النائب صالح المطيري، وفق ما رصدت “وطن”، برفع اللافتة، أثناء تواجده في قاعة عبد الله السالم بالبرلمان الكويتي.

وأكد المطيري في تصريحات صحفية، اليوم الثلاثاء، أن رفعه اللافتة جاء لعدم حضور الحكومة الكويتية الجلسة.

وأشار إلى أن اللافتة تقول باختصار لرئيس الوزراء “ارحل” لأن “الكويت تستحق الأفضل”.

واعتبر النائب صالح المطيري، أن رفع لافتة “ارحل” ليس “غوغائي”، لكنها رسالة تطلب الرحيل بشكل سلمي.

رفع جلسة مجلس النواب

ومنذ أيام أعلن رئيس مجلس الأمة الكويتي، مرزوق الغانم، رفع جلسة المجلس لعدم اكتمال النصاب وعدم حضور الحكومة الجلسة.

وكانت الجلسة مخصصة لمناقشة ثلاثة استجوابات بناء على طلب نيابي.

الاستجواب الأول كان موجها من النائب، شعيب المويزري، إلى وزير الخارجية ووزير الدولة لشـؤون مجلس الوزراء أحمد ناصر الصباح.

أما الاستجواب الثاني، فكان موجها من النائبين، سعود أبوصليب وأحمد مطيع، إلى وزير الصحة باسل الصباح.

وكان الاستجواب الثالث موجها من، شعيب المويزري، إلى وزير المالية ووزير الدولة للشؤون الاقتصادية والاستثمار خليفة حمادة.

الحكومة لن تحضر

ورفع مرزوق الغانم؛ جلسة البرلمان اليوم، حيث قال: أبلغتني الحكومة بعدم الحضور بسبب ما قام به بعض النواب قبل بدء الجلسة، حيث تواجد النواب على مقاعد الوزراء.

وحسب صحيفة “الرأي” الكويتية، قام عدد من النواب بالجلوس على مقاعد الوزراء في قاعة عبدالله السالم، قبل بدء جلسة مجلس الأمة اليوم.

وجلس فارس العتيبي؛ مكان رئيس الوزراء، وخالد العتيبي مكان وزير الدفاع، ومبارك الحجرف مكان عيسى الكندري، ومرزوق الخليفة مكان وزير الخارجية.

كما جلس مكان بقية الوزراء ثامر السويط ومحمد المطير وعبدالكريم الكندري ومساعد العارضي وسعود أبو صليب.

“تغريدة الـ 26 نائباً” تحسم وضع جلسة

وقطعت تغريدة الـ 26 نائباً الذين اجتمعوا، البارحة، في ديوان النائب مساعد العارضي، الشك باليقين، إذ حسمت وضع جلسة اليوم، عندما أعلن النواب في تغريدة مشتركة حين أنه لا جلسة إلا بصعود رئيس الحكومة المنصة، وأن قرار تأجيل الاستجوابات المزمع تقديمها إلى رئيس الوزراء باطل.

اقرأ أيضاً: تركي الحمد يتطاول على المفكر الكويتي عبدالله النفيسي ويصفه بـ”مشعوذ الخليج”

ويتضمن جدول أعمال جلسة اليوم العادية استجوابات رئيس الوزراء «المؤجلة»، وثلاثة استجوابات لوزراء الصحة والخارجية والمالية.

إضافة إلى بنود جدول الأعمال التي تتضمن 18 رسالة واردة و17 تقريراً للجان البرلمانية و8 طلبات تحقيق.

فضلاً عن مواصلة النظر في الخطاب الأميري، وأداء اليمين الدستورية للنائب الدكتور عبيد الوسمي؛ الذي فاز بتكميلية الدائرة الخامسة.

ويحتوي جدول الأعمال الاستجواب المقدم من النائبين الدكتور أحمد مطيع؛ وسعود أبو صليب؛ إلى وزير الصحة، والمكوّن من ثلاثة محاور، والاستجوابان المقدمان من النائب شعيب المويزري إلى وزيرَي الخارجية والمالية.

ويشتمل الجدول أيضا المداولة الثانية على مشروع قانون بتعديل بعض أحكام القانون رقم (61) لسنة 2007 في شأن الإعلام المرئي والمسموع، والمداولة الثانية على مشروع القانون بتعديل بعض أحكام القانون رقم (3) لسنة 2006 في شأن المطبوعات والنشر.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More