دنيا وإيمي سمير غانم مجبرتان على ارتداء ملابس ملونة بعد وفاة والدهم لهذا السبب!

0

كشف الإعلامي المصري رامي رضوان، مستجدات الحالة الصحية لحماته الفنانة دلال عبدالعزيز، مؤكداً أنها لا تزال حرجة، وتعاني من آثار فيروس كورونا.

دلال عبدالعزيز في مرحلة شرسة

وقال رامي رضوان خلال حلقة برنامجه مساء dmc على فضائية dmc، إن مرحلة ما بعد كورونا التي تمر بها دلال عبدالعزيز، أكثر شراسة من فترة الإصابة نفسها.

وأشار رامي رضوان إلى أن أن الأسرة أخفت على دلال عبدالعزيز نبأ وفاة زوجها الفنان سمير غانم، مضيفاً: (لكن قلبها حاسس ودائما ما تسألنا عنه، وكنا نختلق أكثر من سيناريو لإقناعها به).

وأوضح الإعلامي المصري أنهم قاموا بفصل التلفاز عن دلال عبدالعزيز يوم وفاته، وادعوا أن مشكلة فنية وراء إغلاقه عنها، ولن يتمكنوا من تشغيله حاليًا.

عائلة سمير غانم عادت للملابس الملونة

وتابع: (لا فرصة للحزن على وفاة سمير فجميعنا نرتدي ملابس مُلونة وبقدر المستطاع النجم حسن الرداد وأنا موجودان معهم دائما، لكن رحيل الأب لا يعوضه أحد).

واستنكر رامي رضوان ما يعتقده بعض الناس أن حياتهم سلسلة، وليس بها صعوبات، وهذا عكس الحقيقة، مضيفاً: (دنيا سمير غانم، وشقيقتها إيمي، لا تستطيعان البكاء أمام والدتهما، كما أنهما لم ترتديا الملابس السوداء حتى لا تكتشف أمهما أن زوجها توفي، نحن نخبرها بأن حالته تحسنت، وأنه على ما يرام، وذلك سبب تواجدهم لوقت طويل جدًا برفقتها).

اقرأ أيضاً: بتر قدم الفنان شريف دسوقي بعد إصابته في موقع التصوير.. هذا ما قاله بعد خروجه من العمليات

وكشف رامي رضوان أنه على الرغم من حالتها الصحية، إلا أن ما يشغل بال دلال عبدالعزيز هو استمرارية أعمالها الخيرية التي تقوم بها من مساعدات، مضيفاً: (حبيبتي لحد دلوقتي وهي في لحظة مرض وتعب، بتفكر في مين محتاج ايه، وبتقولنا ابعتوا كذا لفلان وكذا لعلان).

ماذا يقول الأطباء لدلال حين تسأل عن زوجها؟

هذا وقد نقلت وسائل إعلام مصرية عن مصادر طبية مطلعة قبل أيام أن الفنانة دلال عبدالعزيز، سألت عن زوجها الفنان سمير غانم وإنها لا تزال تجهل حتى الآن واقعة وفاته.

المصدر الطبي قال في تصريحاته إن دلال عبد العزيز تسأل الممرضين باستمرار عن زوجها سمير غانم وحالته.

وأنها تريد مقابلة بناتها، خاصة أنها ممنوع عنها الزيارة، بسبب فيروس كورونا.

وتابع المصدر أن الأطباء والممرضين يحاولون طمأنتها على بناتها، ومنعوا إخبارها بوفاة سمير غانم حاليا.

لكنهم قالوا لها إن حالته كما هي، ليست جيدة، تمهيدا لتعريفها بالحقيقة في وقت قريب.

وسبق أن أعلن رامي رضوان السبت الماضي، أن نتيجة المسحة الخاصة بالفنانة دلال عبد العزيز جاءت سلبية.

ولا تزال تتلقى العلاج في المستشفى، وأنه لم يتم إبلاغها حتى وقت تصريحاته بوفاة زوجها الفنان سمير غانم.

رحيل سمير غانم

يذكر أن سمير غانم رحل عن الحياة عصر الخميس الماضي، عن عمر ناهز 84 عاما، متأثرا بفيروس كورونا.

وشيعت جنازته، الجمعة، من مسجد المشير بالتجمع الخامس، وشارك في الجنازة عدد كبير من النجوم من بينهم يسرا وإلهام شاهين.

وفي سياق آخر، أحدثت وفاة سمير غانم ضجة واسعة في مصر بسبب حضور عدد من الفنانات حفل زفاف نجل أحد رجال الأعمال في مدينة الجونة في نفس صباح اليوم الذي ظهرن فيه بالأسود في جنازة الفنان الراحل، وهن يظهرن علامات الحزن عليه.

وكشفت الفنانة هالة صدقي أنها شاركت في جنازة الفنان سمير غانم، رغم أنها جاءت من دبي إلى مصر خصيصا لحضور حفل زفاف، لكنها اعتذرت عن حضوره حتراما لصديقها الراحل ولمشاعر صديقتها الفنانة دلال عبدالعزيز.

بينما وظهرت الفنانة يسرا في فيديو بعد ساعات من العزاء، وهي ترتدي فستاناً أحمر، وتقف بجانب عمرو دياب في حفل زفاف رجل الأعمال علي الجميل، في مدينة الجونة، وترقص على أغنية (حبيبي يانور العين).

وبعد تعرضها للانتقادات، قامت يسرا بإغلاق خاصية التعليقات عبر حسابها على (انستجرام).

هذا وقد رد الفنان حسن الرداد، زوج الفنانة إيمي سمير غانم، بطريقة غير مباشرة على تصرف الفنانين، فقام بتوجيه الشكر لكل من الفنان محمد حماقي والفنانة هالة صدقي بعد علمه أنهما لم يحضرا حفل الزفاف- الذي حضره بعد أفراد الوسط الفني- مراعاة لوفاة حماه، وحالة حماته الصحية.

ونشر حسن الرداد صورتين عبر صفحته الرسمية على (فيسبوك)، موجها لهما الشكر.

حالة عادل إمام لم تسمح له بالحضور

كما اكتفى الفنان عادل إمام بإرسال نجله المخرج لرامي إمام لتقديم واجب العزاء، ولم يتمكن من الحضور بنفسه على الرغم من علاقة الصداقة التي تجمعه بالراحل سمير غانم.

ونقلت صحيفة (أهل مصر) المحلية عن مصدر مقرب من الزعيم قوله إن الحالة الصحية لعادل إمام لا تسمح بتواجده في أي مراسم سواء عزاء أو زفاف.

وأشار المصدر إلى أن عادل إمام يعاني من أمراض الشيخوخة حاليا، ولهذا لم يستطع حضور عزاء سمير غانم، كما يحرص الأطباء المعالجون له على توفير المناخ الجيد له وعدم الاختلاط بأي ازدحام تخوفًا من إصابته بفيروس (كورونا)، أو أي عدوى أخرى، لأن مناعته ضعيفة جدا.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More